اليابان تجني ثمار مؤتمر «تيكاد–7» وبنوكها تفتح بوابات جديدة للاستثمار في أفريقيا - بوابة الشروق
الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 9:53 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

اليابان تجني ثمار مؤتمر «تيكاد–7» وبنوكها تفتح بوابات جديدة للاستثمار في أفريقيا

أ ش أ
نشر فى : الأحد 15 سبتمبر 2019 - 12:26 م | آخر تحديث : الأحد 15 سبتمبر 2019 - 12:26 م

مثل مؤتمر "تيكاد 7" للتنمية الأفريقية الذي استضافته العاصمة اليابانية طوكيو مؤخرا حدثاً بارزاً في العلاقات اليابانية الأفريقية يسهم في التمهيد لإقامة شراكات بمليارات الدولارات بين الجانبين في صورة صفقات ومشروعات مشتركة واستثمارات يابانية تُضخ في القارة، ويتضمن الاتفاق تهيئة خط ائتمان من البنوك اليابانية الثلاثة تزيد قيمته على مليار دولار لدعم صفقات الشركات والمصدرين ورجال الأعمال اليابانيين في أفريقيا خلال السنوات المقبلة.

وشهدت ممرات وقاعات "مؤتمر طوكيو الدولي لتنمية أفريقيا "TICAD7" عدداً من التطورات المهمة كان أبرزها مذكرة تفاهم وقعتها "الوكالة الأفريقية لتأمين التجارة" ATI مع وكالة يابانية لدعم الصادرات و3 من أكبر البنوك اليابانية يتم بموجبها تأسيس "منصة اليابان" داخل أفريقيا، التي ستعمل على صياغات متنوعة لدعم تقليص مخاطر الاستثمارات بالنسبة للشركات والمستثمرين اليابانيين الراغبين في الدخول باستثماراتهم في القارة الأفريقية.

وبموجب مذكرة التفاهم المبرمة بين "الوكالة الأفريقية لتأمين التجارة"، ومؤسسة "نيبون للتصدير وتأمين الاستثمار" NEXI، وهي وكالة دعم الصادرات في اليابان، بالإضافة إلى البنوك اليابانية الثلاثة، فإنه سيتم إطلاق "منصة اليابان" التي ستحتضنها الوكالة الأفريقية في مقرها الرئيسي في العاصمة الكينية نيروبي، والتي تستهدف تقديم التغطية الملائمة لتقليص المخاطر بما يغري المستثمرين والشركات اليابانية على الدخول إلى الأسواق الأفريقية.

وتعطي الاتفاقية المبرمة بين الوكالة الأفريقية والبنوك اليابانية الثلاثة ("مؤسسة سوميتومو ميتسو المصرفية"، و"ميزوهو بنك"، و"مجموعة ميتسوبيشي يو إف جيه المالية" التي وقعت اتفاقاً مماثلاً مع الوكالة الأفريقية في وقت سابق)، مؤشراً مهماً للعالم يؤكد أن أفريقيا دخلت بالفعل إلى بؤرة الاهتمام بالنسبة لليابان التي أصبحت تنظر إلي القارة باعتبارها مقصداً استثمارياً استراتيجياُ سيتيح للشركات والمستثمرين اليابانيين استثمارات فعالة ومثمرة وتفتح أمامهم فرصاً واعدة في أسرع قارات العالم نمواً.

وأشاد مسئولو البنوك اليابانية بمذكرة التفاهم المبرمة مؤكدين أنها ستتيح أمامهم قدراً كبيراً من المرونة والتهيئة للتعامل مع الحلول المتطورة التي تقدمها "الوكالة الأفريقية لتأمين التجارة" ATI، التي بات ينظر إليها بوصفها مؤسسة إقليمية قوية تعمل على تيسير إدارة الأعمال أمام رجال الأعمال والمستثمرين الأجانب في القارة الأفريقية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك