بعثة مصر في جنيف تنظم لقاءات لمتابعة جهود دعم إفريقيا لمواجهة جائحة كورونا - بوابة الشروق
الخميس 9 يوليه 2020 10:09 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

بعثة مصر في جنيف تنظم لقاءات لمتابعة جهود دعم إفريقيا لمواجهة جائحة كورونا

نور رشوان
نشر في: السبت 30 مايو 2020 - 1:54 م | آخر تحديث: السبت 30 مايو 2020 - 1:54 م

في إطار الرئاسة المصرية الحالية للمجموعة الإفريقية في جنيف، نظمت بعثة مصر في جنيف سلسلة من اللقاءات للمجموعة الإفريقية على مدار الأسبوع الماضى مع مديرى ورؤساء المنظمات الدولية الإنسانية؛ لمتابعة نشاط تلك المنظمات خاصة جهودها في دعم ومساعدة دول وشعوب القارة في التعامل مع جائحة فيروس كورونا.

وحسبما نشرت الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية على موقع «فيسبوك»، اليوم السبت، شملت هذه اللقاءات كل من المفوض السامي لشؤون اللاجئين، فيليبو جراندى، ومدير عام المنظمة الدولية للهجرة، انتونيو فيتورينو، ورئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بيتر مورير.

وصرح السفير علاء يوسف، المندوب الدائم لمصر لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، بأن تلك اللقاءات تأتى في إطار حرص مصر والمجموعة الإفريقية على حشد الجهود الدولية لتقديم الدعم لدول القارة وتكثيف المساعدات المقدمة للقارة للتعامل مع الجائحة، خاصة في ظل هشاشة النظم الصحية في العديد من الدول الإفريقية، وما تمثله الجائحة من ضغوط إضافية على تلك النظم، فضلًا عن الآثار الاقتصادية والاجتماعية المباشرة وغير المباشرة للجائحة على الدول النامية، في ظل التوقعات بتأثر اقتصاديات مختلف دول العالم نتيجة لإجراءات التعامل مع الجائحة والتي أسفرت عن تباطؤ نمو الاقتصاد العالمى وانخفاض حركة التجارة العالمية وفقدان الملايين من الوظائف وفرص العمل.

من جهتهم، استعرض مديرو ورؤساء المنظمات الدولية خلال هذه اللقاءات البرامج التي يجرى تنفيذها في القارة الإفريقية، مشيرين إلى الحرص على استمرار تلك البرامج بدون تأثير خلال الجائحة، بالإضافة إلى العمل على توفير دعم إضافي من المؤسسات والجهات المانحة لتقديم المساعدات للدول الإفريقية.

وأكدوا على تركيز نشاط المنظمات على زيادة الاستعداد ورفع درجة التأهب وتوفير سبل الوقاية، وضمان شمول الجميع في خطط التعامل مع الجائحة خاصة الفئات الأكثر ضعفًا، معربين عن أملهم في زيادة الاستجابة لنداء سكرتير عام الأمم المتحدة بوقف إطلاق النار في جميع أنحاء العالم لإتاحة الفرصة للتركيز على مواجهة انتشار الفيروس.

وأبدى سفراء وممثلو الدول الأفريقية تقديرهم لجهود وأنشطة المنظمات الدولية العاملة في القارة، معربين عن أملهم في توفير المزيد من الدعم من الجهات والمؤسسات المانحة، خاصة وأن من مصلحة الجميع ضمان توفير الرعاية الصحية ودعم خطط واستراتيجيات التعامل مع الجائحة في كل دول العالم بما فيها الدول النامية.

 

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك