صحيفة: تركيا ترسل العاملين بقطاع التعليم إلى مستشفيات الحجر الصحي دون تأهيل - بوابة الشروق
الإثنين 25 مايو 2020 4:43 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

صحيفة: تركيا ترسل العاملين بقطاع التعليم إلى مستشفيات الحجر الصحي دون تأهيل

كتبت_رباب عبد الرحمن:
نشر فى : الثلاثاء 31 مارس 2020 - 10:42 م | آخر تحديث : الثلاثاء 31 مارس 2020 - 10:42 م

قالت صحيفة "جمهورييت" التركية ، اليوم الثلاثاء، أن الحكومة التركية تخاطر بحياة عشرات الآلاف من العاملين في مجال التعليم، من خلال تكليفهم بالعمل في مستشفيات الحجر الصحي، رغم افتقارهم إلى الأهلية والكفاءة في هذا الصدد، فيما تواصل التغاضي عن دعوات المعارضة المتكررة لإعادة حوالي 15 ألف متخصص في مجال الصحة إلى وظائفهم بعد فصلهم بقرارات الرئيس رجب طيب أردوغان الشخصية.

وذكرت الصحيفة أن ولاية أنطاليا، ( جنوب غرب تركيا)، قررت إرسال العاملين في مديرية التعليم بالمدينة إلى مستشفيات الحجر الصحي، في إطار ما يسمى "برنامج لصالح المجتمع"، وذلك على الرغم من عدم تلقيهم أي نوع من التدريب في مكافحة فيروس كورونا المستجد.

وجاء في القرار المثير للجدل الذي أصدرته اللجنة الإدارية في مدينة أنطاليا التابعة لولاية المدينة، ونشرته على مواقع الإنترنت المعنية: "لقد صدر قرار بتفويض قائم مقام البلدات في تكليف أفراد الأمن الخاص والعاملين المساعدين في مديريات التعليم على مستوى المدينة بمهام لدى المؤسسات والهيئات الطبية حسب الحاجة".

ونقلت "جمهوريت" عن مجموعة من السيدات العاملات في إحدى المدارس بالمدينة، قولهن: "لقد اتصلوا بنا، وأبلغونا بالأمر. ونحن لم نحصل على أي تدريب في المجال الطبي. أغلبنا حاصلات على شهادة التعليم الابتدائي فقط. لدينا أطفال في بيوتنا. إن السلطات ترسلنا بهذه الخطوة إلى الموت عمدًا".

كما نقلت الصحيفة عن سيدة أخرى تبلغ من العمر 46 عامًا، قولها إنها تعاني من مرض ضغط الدم والربو، وقالت بشأن القرار: "كيف يمكنهم أن يكلفونا بالعمل في مستشفى دون إخضاعنا لأي فحص وتدريب طبي؟ أنا من الفئات الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد. أنا أرى أن هذا الإجراء غير حكيم وغير صحيح".

يشار إلى أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) سجلت 9217 حالة حتى الآن، بالإضافة إلى ارتفاع أعداد الوفيات إلى 131 حالة، حسب التصريح الرسمي لوزير الصحة التركي فخر الدين كوجا.

وتواصل أحزاب المعارضة مطالباتها للحكومة بإعادة نحو 15 ألف موظف صحي فصلهم أردوغان بدعوى التصدي لمحاولة الانقلاب الفاشلة في 2016، رغم الحاجة الملحة إليهم، بعد انتشار الفيروس الفتاك حتى في البلدات والقرى النائية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك