الثورات العلمية - محمد زهران - بوابة الشروق
الإثنين 26 فبراير 2024 1:58 م القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

الثورات العلمية

نشر فى : الجمعة 1 ديسمبر 2023 - 7:25 م | آخر تحديث : الجمعة 1 ديسمبر 2023 - 7:25 م
فى المواد الدراسية التى أقوم بتدريسها خاصة فى الدراسات العليا هناك دائما مشاريع بحثية صغيرة يقوم الطلاب بعملها أثناء الفصل الدراسى، رسائل الماجستير والدكتوراه هى أيضا مشاريع بحثية. أنا أترك للطلاب بعض الحرية فى اختيار السؤال البحثى مع بعض التوجيه من ناحيتى. دائما ما ألاحظ أن الطالب يختار فى البداية سؤالا بحثيا معقدا جدا ويبنى الكثير من الآمال المتعلقة بالنشر فى مجلات أو مؤتمرات مرموقة ثم الحصول على جوائز وشهرة ومال. هذا طبعا نتيجة لعاملين: قلة الخبرة (الطالب لا يستطيع تقدير مدى صعوبة المسألة التى يطرحها) والطموح. لا أحد يكره الطموح لكن البدء فى البحث العلمى وعينك على جائزة وبالتالى اختيار سؤال بحثى يعتقد الباحث أنه «سيكسر الدنيا» ليس بالسياسة الصحيحة. البحث الذى يقوم «بتكسير الدنيا» معناه أنه قام بثورة علمية. ما هى الثورة العلمية؟ وكيف تحدث؟ وهل يمكن أن تبدأ بحثك وفى ذهنك أنك ستقوم بثورة علمية؟ هذا موضوع مقالنا اليوم.
...
فى سنة 1962 نشر فيلسوف ومؤرخ العلوم الأمريكى توماس كون كتابه «بنية الثورات العلمية»، هذا الكتاب أحدث الكثير من الجدل والمناقشات وقد ظهرت عدة طبعات منه وتمت ترجمته للعربية ومناقشته فى إحدى فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب السابقة. الجدل الأساسى الذى أثاره الكتاب هو عن الكيفية التى تحدث بها الثورات العلمية.
قبل هذا الكتاب كان أغلب فلاسفة العلوم والعلماء عامة يؤمنون أن العلم عملية تراكمية وأن الاكتشافات الكبرى ما هى إلا نتيجة هذه التراكمات. الكتاب أعطى نظرية مختلفة وهى أن تاريخ العلم هو فترات من «العلم العادى» التراكمى يتخلله ثورات علمية تغير من نظرتنا لمعلوماتنا فى الماضى، وهذه الثورات تظهر فجأة وليس نتيجة لتراكمات.
هذه النظرية تقودنا إلى سؤالين: السؤال الأول هو إعطاء عدة أمثلة لتلك الثورات العلمية فى التاريخ، السؤال الثانى عن العوامل التى تؤدى إلى الثورة العلمية.
...
هنالك أمثلة عديدة عن الثورات العلمية فى تاريخ العلم، نذكر منها على سبيل المثال:
• من أقدم الثورات العلمية ما أثاره عالم الفلك البولندى نيكولوس كوبرنيكوس من أن الأرض ليست هى مركز الكون، بل تدور حول الشمس. المثير أن كوبرنيكوس استخدم نفس المعلومات تقريبا التى استخدمها بطليموس لكنه أشعل ثورة علمية باكتشافه.
• مع نهايات القرن السابع عشر أشعل العالم الإنجليزى إسحاق نيوتن ثورة علمية أخرى عند اكتشافه قوانين الحركة الثلاثة التى وضعت حركات الأجرام السماوية والأشياء على كوكب الأرض تحت مظلة نفس القوانين، وأنشأت هذه الثورة نظرة جديدة للكون استمرت أكثر من قرن من الزمان.
• الميكانيكا الكمية والتى تحاول شرح حركة الجسيمات الصغيرة داخل الذرة بدأت ثورة علمية أخرى منذ نهايات القرن التاسع عشر امتد حتى القرن العشرين على يد علماء من أمثال نيل بور وماكس بلانك. هناك عدد غير قليل من جوائز نوبل فى الفيزياء تم منحها نتيجة أبحاث متعلقة بفيزياء الكم.
• اختراع الترانزستور يمكن اعتباره ثورة علمية أخرى لأنه بدأ عصر تصميم أجهزة الكمبيوتر بمختلف أشكالها وأحجامها.
القائمة تطول ويمكن أن تغطى مئات من السنوات، ولكن أردنا فقط أن نعطى بعض الأمثلة عن الثورات العلمية. لكن كيف تحدث تلك الثورات؟
...
من الانتقادات التى وجهت لكتاب كون أنه لم يعط معنى دقيق لكلمة الثورة العلمية أو كيف نفرق بين العلم العادى والعلم الثورى. الكتاب أعطى معنى مجازيا وهو أن العلم الثورى هو ما يغير نظرتنا للكون والحياة وطريقة تفاعلنا مع الكون، أو كما يطلق عليه بالإنجليزية (paradigm shift).
هناك نقطة مهمة يجب أن نأخذها فى الاعتبار: الاكتشافات العلمية الثورية تحتاج وقتا حتى تتضح «ثوريتها»، أى نرى فائدتها وتأثيرها. معنى هذا أن أى اكتشاف علمى لا نستطيع أن نطلق عليه أنه ثورى إلا بعد حين. هذا معناه أنه إذا رأينا اكتشافين علميين حدثا فى وقت متقارب لا يمكننا أن نقول أيها يعتبر من الاكتشافات العادية وأيها ثورى.
هناك العديد من الأبحاث والمقالات التى ظهرت بعد كتاب كون تحاول دراسة العوامل التى تؤدى إلى ثورة علمية، ولكن لم تستطع إيجاد خط واضح. هناك بعض الأبحاث التى جاءت نتيجة تراكم أبحاث فى الماضى وجاء البحث الأخير ليضع اللمسة الأخيرة، وأفضل مثال على ذلك هو اكتشاف الفيروسات مثلا. هناك أبحاث أخرى ظهرت نتيجة تفكير مستقل دون النظر فيما مضى مثل نظرية حركة القارات (continental drift hypothesis) التى جاء بها العالم الألمانى ألفرد واجنر. لذلك عزيزى القارئ إذا كنت تبحث عن روشتة لعمل اكتشافات علمية ثورية فأنا ما زلت أبحث عنها مثلك.
لكن كيف نضمن أن نقوم ببحث علمى محترم وجاد؟
...
يجب أن نفرق بين الطموح والمنظرة فى مجال العلم، الطموح يكمن فى الرغبة فى إنتاج علمى متميز، وكلمة «متميز» تعنى أن السؤال العلمى الذى يعالجه البحث مهم وأن البحث قام على أسس منهجية سليمة وأن التجارب تمت بحيادية تامة. هذا هو العلم الجيد حتى ولو كان السؤال البحثى صغيرا ولا يؤدى إلى جوائز. لأنه حتى الأسئلة الصغيرة هى طوبة فى بناء ضخم ولها أهميتها. أما «المنظرة» فهى توجيه النظر من البداية إلى الجوائز والأموال والشهرة، وهذا خطير جدا لعدة أسباب:
• نتيجة لوضع الجوائز نصب عينيك فقد تختار سؤالا بحثيا بعيدا عن قدراتك البحثية. الأسئلة البحثية لها شخصية كما أن الباحث أيضا له شخصية وقدرات، فإذا اختار الباحث سؤالا بحثيا يحتاج قدرات لا يمتلكها فسيفشل، فى حين أنه يمتلك قدرات أخرى تؤهله للنجاح فى أسئلة بحثية مختلفة.
• إذا لم تحصل على الجائزة فستشعر بمرارة وغالبا ما ستلقى باللوم على عوامل أخرى، وهذا سيأخذك بعيدا عن طريقك العلمى وبعيدا عن تنمية قدراتك.
• نتيجة للتركيز على جائزة أو شهرة ما فقد تهمل مشاكل بحثية لها أهميتها بالنسبة لبلدك.
لذلك من المهم جدا وضع خطة للأبحاث العلمية فى بلادنا تأخذ فى اعتبارها المشكلات البحثية للبلاد وقدرات الباحثين والإمكانات والموارد التى تحتاجها تلك الأبحاث والفترة الزمنية التى يمكن أن تثمر خلالها تلك الأبحاث.
محمد زهران عضو هيئة التدريس بجامعة نيويورك فى تخصص هندسة وعلوم الحاسبات، حاصل على الدكتوراه فى نفس التخصص من جامعة ميريلاند الأمريكية، له العديد من الأبحاث العلمية المنشورة فى الدوريات والمؤتمرات الدولية، بالإضافة إلى الأبحاث والتدريس.. له اهتمامات عديدة بتاريخ وفلسفة العلوم ويرى أنها من دعائم البحث العلمى، يستمتع جداً بوجوده وسط طلابه فى قاعات المحاضرات ومعامل الأبحاث والمؤتمرات، أمله أن يرى الثقافة والمعرفة من أساسيات الحياة فى مصر.
التعليقات