سيميوني: إقصاء ليفربول دفعنا للتألق في الليجا - بوابة الشروق
الثلاثاء 4 أغسطس 2020 3:56 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

سيميوني: إقصاء ليفربول دفعنا للتألق في الليجا

وكالات
نشر في: الخميس 2 يوليه 2020 - 6:27 م | آخر تحديث: الخميس 2 يوليه 2020 - 6:27 م

أكد الأرجنتيني دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، أن تقييم فريقه الذي يعد من بين الفرق التي حققت أفضل نتائج بعد استئناف البطولة، يجب أن يتم "في النهاية" لاعتباره أن الليجا "جائزة الاستمرارية".

وحقق أتلتيكو مدريد نتائج إيجابية منذ استئناف الليجا، حيث، سجل 4 انتصارات وتعادلين في 6 جولات، كان آخرها التعادل مع برشلونة (2-2).

وقال سيميوني في مؤتمر صحفي عشية مواجهة ريال مايوركا بالجولة 34 من الليجا، "في كثير من الأحيان نتسرع في التعليق، لكن الليجا مثل المباريات، العبرة بالاستمرارية والاستمرارية يتم تقييمها في نهاية الموسم".

وأضاف "نحن لم نصل بعد إلى نهاية الموسم، وكما هو واضح لا يوجد تقييم لنا بعد".

ودافع سيميوني عن أن فريقه قد أظهر بالفعل خطا تصاعديا قبل تعليق المسابقة بسبب وباء فيروس كورونا المستجد، بعد إقصاء ليفربول الإنجليزي من دوري أبطال أوروبا، وهي "نتيجة مهمة" في رأيه "ستعطي دفعة مهمة للاستمرار في الليجا".

وأشاد سيميوني "بالمسؤولية الكبرى التي يتحملها لاعبو فريقه، الذين اعتبرهم أهم شيء في كل هذا"، لأن المدربين "هم الذين يقودون الطريق" لكن اللاعبين هم الذين يقودون الفريق وتحقيق الأهداف".

وسئل سيميوني عن الأرجنتيني لوكا روميرو، لاعب مايوركا الواعد، والذي أصبح أصغر لاعب يشارك في الدوري الإسباني لكرة القدم بعمر (15 عاما و219 يوما).

وقال المدرب الأرجنتيني "سيكون من السابق لأوانه إبداء الرأي حول 20 أو 30 دقيقة لعبها، أعتقد أنه يجب ترك الأشخاص الذين لديهم لاعب بمستقبل جيد لتطويره بالطريقة التي يؤمنون بها، وإذا جعلوه يلعب في دوري الدرجة الأولى، فهذا لأنهم يعتقدون أنه يتمتع بالمؤهلات اللازمة".

وبعد استدعائه لمواجهة ريال مدريد في الليجا، حطم روميرو الرقم القياسي بصفته أصغر لاعب في الليجا، بعدما تجاوز فرانسيسكو باو رودريجيز "سانسون" الذي خاض أول مباراة له بالدوري الإسباني، بين صفوف سيلتا فيجو، وعمره 15 عاما و255 يوما.

وولد لاعب الوسط الشاب في المكسيك وأظهر في التدريبات مهارات جعلت الأنظار تراه على أنه نسخة من النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي فهو أعسر مثله وبارع في المراوغة وسريع ويسجل الكثير من الأهداف (88 هدفا في فئات الأشبال).



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك