تقرير لـ«أ ش أ»: صناع السينما يترقبون إعادة فتح دور العرض لطرح واستكمال تصوير 5 أفلام جديدة - بوابة الشروق
الأربعاء 8 يوليه 2020 3:41 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

تقرير لـ«أ ش أ»: صناع السينما يترقبون إعادة فتح دور العرض لطرح واستكمال تصوير 5 أفلام جديدة

أ ش أ
نشر في: السبت 6 يونيو 2020 - 10:13 ص | آخر تحديث: السبت 6 يونيو 2020 - 10:13 ص

تسببت أزمة تفشي فيروس كورونا في حدوث حالة ارتباك في صناعة السينما، بعد إغلاق صالات العرض ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة الأزمة، والتي تعتبر المصدر الرئيسي لجني الأرباح وتغطية تكاليف الإنتاج، من خلال شباك التذاكر.

وتسود الأوساط السينمائية حالة من الترقب، انتظارا لما ستسفر عنه الأيام أو الأسابيع المقبلة، تمهيدا لطرح واستكمال تصوير 5 أعمال سينمائية، وسط حالة من التفاؤل بعد إعادة فتح دور العرض السينمائي في الخارج وتحديدا اليابان، وإعلان فرنسا عودة افتتاح دور العرض السينمائي يوم 22 يونيو الجاري.

ومن أبرز الأعمال السينمائية التي تم تأجيل عرضها بسبب أزمة فيروس كورونا، فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين"، للنجم كريم عبد العزيز، حيث كان من المقرر أن يتم عرضه في موسم الصيف السينمائي.

وتدور أحداث الفيلم في إطار كوميدي اجتماعي، حيث يجسد كريم عبد العزيز شخصية "إعلامي" يعمل على كشف الحقائق بطريقة تنكرية في شخصيات مختلفة وغريبة عنه، ويناقش العمل العديد من القضايا الاجتماعية التي لها علاقة بالزوج والزوجة وصراعاتهما بعد الطلاق.

ويشارك في بطولة فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين" مجموعة كبيرة من الفنانين منهم ماجد الكدواني، دينا الشربيني، بيومي فؤاد، محمد ثروت، بالإضافة إلى ضيوف الشرف أحمد فهمي وعمرو عبد الجليل، وأمير كرارة، ومن إخراج أحمد الجندي، وتأليف أيمن وتار.

كما قرر صناع فيلم "العارف" للنجم أحمد عز، طرح العمل بعد إعادة فتح دور العرض السينمائي في الموسم الصيفي، وخاصة أنه تم الانتهاء من كافة مشاهدة قبل ظهور أزمة كورونا.

وفيلم "العارف" تأليف محمد سيد بشير، وإخراج أحمد علاء الديب، ويشارك في بطولته كل من أحمد فهمي، فتحي عبد الوهاب، محمود حميدة، مصطفى خاطر، وكارمن بصيبص، وتدور أحداثه حول فكرة حرب العقول، في وقتنا المعاصر، من خلال قصة يونس الذي يعيش مع زوجته وطفلته الرضيعة في إحدى شقق وسط البلد، ويلجأ إلى سرقة أحد البنوك عن طريق الإنترنت، ويدخل في صراع مع إحدى العصابات الخطيرة.

ويعتبر الفيلم هو ثالث تعاون بين المخرج أحمد علاء الديب وأحمد عز بعد أن تعاونا من قبل في فيلمي "بدل فاقد" و"الحفلة"، كما يعد فيلم "العارف" الأضخم إنتاجا في السينما المصرية وهو أول فيلم مصري يتم تصويره بين 4 دول هي مصر وإيطاليا وبلغاريا وماليزيا، بالإضافة إلى استعانة الشركة المنتجة بأربعة مصممين عالميين لتنفيذ المشاهد الخطرة.

ويخطط صناع فيلم "العنكبوت" للنجم أحمد السقا، تصوير مشاهد العمل الأخيرة خلال الفترة المقبلة، حيث يتبقى للسقا مشاهد معدودة وينتهي من العمل بالكامل، بعد أن تم تأجيل التصوير قبل أزمة كورونا لتواجد السقا في بيروت لتصوير برنامج تليفريوني الذي تم عرضه في موسم رمضان هذا العام.

وتدور أحداث فيلم "العنكبوت" في إطار من الإثارة والتشويق، وهي عادة السقا في أفلامه، فضلا عن مشاهد الأكشن الخطرة التي يؤديها بنفسه دون الاستعانة بدوبلير.

و"العنكبوت" تأليف محمد ناير، وإخراج أحمد نادر جلال، وبطولة أحمد السقا،منى زكي، ظافر العابدين، محمد لطفي، أحمد فؤاد سليم، زكى فطين عبد الوهاب،ويسرا اللوزى وريم مصطفى.

وتدور أحداث الفيلم حول تاجر مخدرات خطير، يتمكن من تصنيع مواد مخدرة جديدة، ويبيعها، ويقع في العديد من المشاكل والمطاردات من قبل الشرطة، وتكتب عنه الصحف والمجلات في رحلة البحث عنه والكشف عن هويته الحقيقية خاصة وأنه طوال أحداث الفيلم يرتدي قناعا وبدلة سوداء في كل عملية يقوم بها.

كما تسببت أزمة كورونا في تأجيل طرح فيلم "أشباح أوروبا" في دور العرض السينمائي، والذي يعتبر بمثابة عودة قوية للفنانة اللبنانية هيفاء وهبي إلى السينما بعد غيابها لفترة طويلة منذ أخر مشاركاتها في فيلم "حلاوة روح".

وفيلم "أشباح أوروبا " قصة كريم فاروق وسيناريو وحوار أمين جمال ومحمد أبو السعد، وشريف يسري وإخراج محمد حماقي في أولى تجاربه الإخراجية، ويشارك في بطولته أحمد الفيشاوى، ومصطفى خاطر، وأروى جودة، وعباس أبو الحسن، وعدد من ضيوف الشرف على رأسهم باسم سمرة.

أما صناع فيلم "الغسالة" فقد قرروا استئناف تصوير المشاهد المتبقية للعمل الأسبوع الماضي وسط اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا بعد توقف طويل بسبب أزمة كورونا من أجل تجهيز الفيلم لطرحه بعد إعادة فتح دور العرض السينمائي.

وفيلم "الغسالة" تأليف عادل صليب، إخراج عصام عبد الحميد، ويشارك في بطولته أحمد حاتم ومحمود حميدة وهنا الزاهد،محمد سلام وأحمد فتحي وطاهر أبو ليلة وعدد آخر من الفنانين الشباب، وتدور أحداثه في إطار رومانسي.

ويسجل الفيلم التعاون السينمائي الثاني بين هنا الزاهد وأحمد حاتم بعدما قدما فيلم "قصة حب" الذي تم عرضه في موسم عيد الحب من العام الماضي، وحقق نجاحاً لافتا، وهو من إخراج عثمان أبو لبن وشارك في بطولته فرح يوسف،ياسر الطوبجي، علا رشدي، حنان سليمان.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك