جامعة القاهرة: رفع درجة الاستعداد بمستشفيات قصر العيني خلال رمضان - بوابة الشروق
الخميس 22 أبريل 2021 7:43 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. هل تنجح الدولة في القضاء على «التوك توك» بعد حملتها لاستبداله بسيارة «ميني فان» ؟

جامعة القاهرة: رفع درجة الاستعداد بمستشفيات قصر العيني خلال رمضان

عمر فارس:
نشر في: الخميس 8 أبريل 2021 - 12:42 م | آخر تحديث: الخميس 8 أبريل 2021 - 12:42 م

• الخشت: تقديم أفضل الخدمات العلاجية والعناية الكاملة بحالات الطوارئ ووضع نظام صارم لانضباط الأطقم الطبية والتمريض في رمضان
وجه رئيس جامعة القاهرة، الدكتور محمد عثمان الخشت، بمواصلة رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات الجامعية خلال شهر رمضان الكريم، وضرورة المتابعة المستمرة، وسرعة تقديم الخدمات العلاجية للمرضى، وتقليل قوائم الانتظار، والعناية الكاملة بمرضى حالات الطوارئ، ووضع نظام صارم للحضور والغياب خلال شهر رمضان، ورفع مستوى الإجراءات الاحترازية ومكافحة العدوى.

وقال الخشت، خلال تصريحات صحفية، إن الفرق الطبية وأطقم التمريض ستعمل على مدار الساعة خلال شهر رمضان للتعامل مع الحالات الطارئة، كما توجد فرق احتياطية من الأطقم الطبية، بالإضافة إلى تجهيز وجبات طعام للمرضى والأطقم الطبية وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية لجائحة فيروس كورونا.

وأكد رئيس جامعة القاهرة، ضرورة مواصلة اتباع الإجراءات الاحترازية بالمستشفيات خلال شهر رمضان، والتأكيد على توافر جميع الأدوية بمختلف أنواعها، وتوافر أدوات التعقيم والتطهير والماسكات للفرق الطبية، وتعميم النظم الإلكترونية واستخدامها في متابعة المرضى.

وأشار إلى تقديم الدعم الكامل لمستشفيات قصر العيني، مشيدًا بالأداء المتميز والمتفاني لجميع الأطقم الطبية والتمريض، والأطقم الفنية والإدارية بالمستشفيات الجامعية، في خدمة المرضى منذ بداية جائحة كورونا وحتى الآن.

في سياق متصل، وجه رئيس الجامعة بالالتزام باستراتيجية الدراسة بالفصل الدراسي الثاني، مع مراعاة ظروف شهر رمضان والاتباع الكامل للإجراءات الاحترازية ورفع معدل التعليم عن بعد على منصة الجامعة بلاك بورد.

وأوضح، في تصريح لـ"الشروق"، أنه سيتم حضور الفرق الدراسية في الكليات بالتبادل، وستكون الدراسة لطلاب الكليات النظرية مقسمة بنسبة 50% حضور مقابل 50% محاضرات عن بُعد، ولطلاب الكليات العملية نسبة 60% حضور مقابل 40% محاضرات عن بُعد، مع المرونة في التعامل مع هذه النسبة عند التطبيق مراعاة للظروف الاحترازية وطبقًا لظروف كل كلية وسعة قاعاتها ومعاملها وبما لا يخل بالإجراءات الاحترازية.

وقال إنه وجه عمداء الكليات والمعاهد بتطبيق خطة نظام التعليم المدمج والهجين، بنسب الحضور المقررة، واتخاذ كل ما يلزم لضمان سلامة منتسبي الجامعة من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب، وتعقيم جميع المنشآت والمرافق والتأكد من سلامة استخدامها، معلنًا مضاعفة وجبات الإفطار والسحور، والمراعاة التامة لتنوع الوجبة الغذائية حفاظا على التكوين البدني والصحة العامة للطلاب.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك