حبوا بعض في صمت فهناك من يتألم.. سخرية «السناجل» من عيد الحب على «فيسبوك» - بوابة الشروق
الخميس 20 فبراير 2020 6:37 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


حبوا بعض في صمت فهناك من يتألم.. سخرية «السناجل» من عيد الحب على «فيسبوك»

هدى أمين
نشر فى : الجمعة 14 فبراير 2020 - 6:41 م | آخر تحديث : الجمعة 14 فبراير 2020 - 6:41 م

في الرابع عشر من شهر فبراير من كل عام، تظهر في مختلف أنحاء العالم المظاهر الاحتفالية لعيد الحب، والذي سمي بـ«الفالانتين» نسبة إلى القديس فالانتين.

لكن عيد الحب لا يمكن اعتباره يومًا عاطفيًا تتجلى فيه المشاعر والعواطف بين الأحباب من الجنسين، لكنه أيضًا يومًا «للمعاناة»؛ معاناة العزاب «السناجل» بافتقادهم إلى الحبيب الذي يملأ حياتهم بالمشاعر والسعادة من ناحية، ومعاناة المحبين في تحضير أحداث اليوم والاحتفال به وشراء الهدايا من ناحية أخرى.

ويكون أيضًا يومًا متضاربًا للمشاعر؛ حيث السعادة من المحبين والحزن من السناجل باستثناء بعض الممتنعين عن الحب بإرادتهم؛ والذين لا يُبالون ويلتزمون الصمت أو يسخروا من اليوم بأحداثه.

على صعيد آخر، تعكس مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة «فيسبوك»، والذي كما عهدناه في الآونة الأخيرة متناولًا لمختلف الأحداث، بين ردود فعل ساخرة وأخرى تتناول الموضوع من المنظور الديني وشرعيته.

وتداول مستخدمو «فيسبوك»، الموضوع بسخرية شديدة، وكانت أبرز الصور الساخرة «الكوميكس» حول معاناة «السناجل» الذين ينشرونها بأنفسهم.

وننشر بعض صور «الكوميكس» المتداولة:



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك