تحالف «صبور ـ إليانس» يتراجع عن تطوير 582 فدانا بالشراكة.. ويخاطب العاصمة الإدارية لشراء الأرض - بوابة الشروق
الأحد 1 نوفمبر 2020 12:18 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

تحالف «صبور ـ إليانس» يتراجع عن تطوير 582 فدانا بالشراكة.. ويخاطب العاصمة الإدارية لشراء الأرض

عفاف عمار:
نشر في: السبت 17 أكتوبر 2020 - 9:13 م | آخر تحديث: السبت 17 أكتوبر 2020 - 9:13 م

خاطب تحالف «صبور ــ إليانس» مسئولى شركة العاصمة الإدارية لإعادة النظر فى تطوير 582 فدانا بنظام الشراكة، وفقا لمذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين فى شهر يونية الماضى.
وقال العميد خالد الحسينى المتحدث الرسمى لشركة العاصمة الادارية للتنمية العمرانية إن التحالف طلب من شركة العاصمة مهلة زمنية لشراء الأرض بدلا من تطويرها بنظام المشاركة.
اضاف الحسينى لـ«مال وأعمال ــ الشروق» إن التحالف طلب من شركة العاصمة الإدارية مهلة زمنية لدراسة جدوى المشروع فى ضوء المشاركة فى الإيرادات أو الوحدات مع سداد دفعة مقدمة 50 مليون دولار لصالح العاصمة الإدارية، ولكنهم أبدوا رغبتهم فى شراء الأرض والتراجع عن المشاركة.
«تنتظر العاصمة الإدارية تقديم عرض شراء من تحالف اليانس خلال مهلة زمنية محددة وفى ضوء الاسعار المتفق عليها للمتر الأرض محل التفاوض» ــ قال الحسينى، مشيرا إلى رغبة أحد كبار المطورين للتعاقد على شراء الأرض وذلك فى حالة عدم التوصل إلى اتفاق بشأنها مع تحالف إليانس.
وكانت شركة العاصمة الادارية وقعت مذكرة تفاهم خلال يونية الماضى مع تحالف صبور ــ اليانس، لتطوير 582 فدانا، وبنظام الشراكة فى الإيرادات بنسبة 55% لتحالف اليانس اللبنانى و45 % للعاصمة الادارية، وأعلن تحالف اليانس العالمى عن اختيار مكتب المهندس الاستشارى حسين صبور للقيام بجميع الاستشارات الهندسية لمشروع دايموند سيتى بالعاصمة الإدارية على مساحة 2.5 مليون متر مربع وبمساحة استثمارية مخططة تبلغ 4 ملايين متر مربع باستثمارات 100 مليار جنيه خلال 8 سنوات مدة تنفيذ المشروع.
ويقع المشروع على المحاور الرئيسية للعاصمة الادارية حيث يطل على مباشرة على النهر الاخضر وبالقرب من المنطقة الدبلوماسية ومنطقة الدوان تاون.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك