البابا تواضروس الثاني بمناسبة ذكرى تجليسه: ليست بالفترة الطويلة ولكنها حوت أحداثا جسيمة - بوابة الشروق
الإثنين 9 ديسمبر 2019 11:50 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

البابا تواضروس الثاني بمناسبة ذكرى تجليسه: ليست بالفترة الطويلة ولكنها حوت أحداثا جسيمة

هديل هلال
نشر فى : الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 - 2:10 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 - 2:10 ص

قال قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بمناسبة مرور سبعة أعوام على تجليسه على الكرسي الباباوي، إن «مرور سبعة أعوام ليست بالفترة الطويلة لكنها حوت أحداثًا جسيمة ومن الممكن اعتبارها أكثر من سبع سنوات».

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «مساء dmc»، المذاع عبر فضائية «Dmc»، مساء الاثنين، أنه يتذكر خلال هذه السنوات بعض الأوقات صعبة للغاية كالاعتداء على حوالي 100 كنيسة يوم 14 أغسطس لعام 2013، بالحرق والتدمير والتخريب إضافة إلى اللحظة الفارقة في تاريخ الوطن، يوم الثالث من يوليو، معتبرًا إياها نقلة ما بين زمن وآخر والانطلاق من وقت الظلام إلى وقت النور.

وأشار إلى اعتزازه بزيارة الرموز الكبيرة في العالم لمصر مثل زيارة قداسة البابا فرانسيس، ولحظات المشاركة الاجتماعية ما بين أطياف الشعب المصري، مؤكدًا سعادته بالإنجازات المحققة خلال هذه الأعوام.

وأوضح: «هناك بعض النماذج المفرحة كمؤتمرات الشباب برعاية السيد الرئيس، أسعد بمشاركة الشباب المصري للشباب الإفريقي، والبرنامج الرئاسي لتدريب القيادات، المشروعات الضخمة المنفذة والطرق الجديدة، وعلاج فيروس سي، جميعها أوقات سعيدة بتاريخ الوطن».

وتحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية اليوم بمرور سبعة أعوام على تجليس البابا تواضروس بطريرك للكنيسة، بعد اختياره عقب قداس القرعة الهيكلية في 4 نوفمبر 2012.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك