خال طفل العجانة: حالة محمد مستقرة بنسبة كبيرة.. ونفسيته حلوة - بوابة الشروق
الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 7:34 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

خال طفل العجانة: حالة محمد مستقرة بنسبة كبيرة.. ونفسيته حلوة

هديل هلال
نشر في: الإثنين 21 سبتمبر 2020 - 11:54 م | آخر تحديث: الإثنين 21 سبتمبر 2020 - 11:54 م

قال محمد عبدالرازق، خال طفل العجانة، إن حالة الطفل محمد مستقرة بنسبة كبيرة الآن بعد خروجه من العناية المركزة بمستشفى الشيخ زايد بالقاهرة، لافتًا إلى بدء العمل على العلاج التأهيلي.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «التاسعة»، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي عبر فضائية «الأولى»، مساء الاثنين، أن النبض والنفس استقروا عند محمد، مشيرًا إلى أن الأطراف لم تتحرك بعد.

وأوضح أن نجل أخته قضى 25 يومًا في العناية المركزة، متابعًا: «يستطيع الحديث الآن ونفسيته حلوة ويرى الاهتمام من الوزيرة هالة زايد والدولة والإعلام».

وأشاد بالدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، معقبًا: «الدكتورة الإنسانة فخر لمصر في فترة أزمة كورونا استطاعتا أن تحل المشكلة، توجهت إلى دول موبوءة وهو ما يؤكد ريادة مصر وحضارتها ومعدنها الأصيل».

وخرج الطفل محمد مصطفى الجندي، الشهير بطفل العجانة، من العناية المركزة بمستشفى الشيخ زايد بالقاهرة بعد أن حرك أصابع يديه، والشعور بتحسن واستجابة في حالته الصحية.

وترجع تفاصيل الحادث إلى أن الطفل أُلقي في عجانة المخبز الذي يعمل به بقرية سلوا بحرى بكوم أمبو وأصيب بشلل رباعي، حيث وجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، بنقله إلى مستشفى الشيخ زايد التخصصي، لتلقي الرعاية الطبية اللازمة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك