ماذا على طاولة مباحثات وزير الدفاع الإسرائيلي في واشنطن؟ - بوابة الشروق
الإثنين 22 يوليه 2024 11:54 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

ماذا على طاولة مباحثات وزير الدفاع الإسرائيلي في واشنطن؟

وكالات
نشر في: الأحد 23 يونيو 2024 - 9:37 ص | آخر تحديث: الأحد 23 يونيو 2024 - 9:37 ص

غادر وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، مساء أمس السبت، للقاء كبار مسئولي السياسة الخارجية والدفاع الأمريكيين، في زيارة تستمر حتى الثلاثاء، في أعقاب الأزمة الأخيرة بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الأميركي جو بايدن.

ونقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية عن جالانت قوله قبل المغادرة: "علاقتنا مع الولايات المتحدة أصبحت أكثر أهمية من أي وقت مضى، والانتقال للمرحلة الثالثة من الحرب في قطاع غزة له آثار كبيرة وسأتناول هذه القضايا مع كبار المسئولين الأمريكيين"، مشيراً إلى أن "هذه الاجتماعات حيوية لمستقبل الحرب".

وذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية أن جالانت سيناقش خلال الزيارة مستقبل الحرب، والوضع في قطاع غزة في مرحلة ما بعد الحرب، والجهود المبذولة لتجنب اندلاع حرب مع "حزب الله"، ووضع مبيعات الأسلحة إلى إسرائيل، والسياسة تجاه إيران، وقضايا إقليمية ذات صلة.

وقالت الصحيفة إنه بالنظر إلى توتر العلاقات بين نتنياهو وبايدن، وعدم وجود وزير خارجية إسرائيلي يتمتع بصلاحيات كاملة، فإنه غالباً ما يُنظَر إلى جالانت باعتباره الوسيط الثاني الحاسم بين البلدين.

والأسبوع الماضي، هاجم نتنياهو إدارة بايدن بسبب تأخير إرسال الأسلحة إلى تل أبيب، لكن "جيروزاليم بوست" ذكرت أن مصادر قريبة من جالانت، بالإضافة إلى مصادر في جيش الاحتلال ومؤسسة الدفاع، ألقت باللائمة على نتنياهو في تفاقم أزمة الأسلحة بدلاً من التعامل معها بذكاء وهدوء.

وأضافت الصحيفة أنه بسبب الأزمة الحالية بين نتنياهو وبايدن، لا تزال هناك تساؤلات بشأن من سيلتقيهم جالانت بالضبط أثناء الزيارة.

وخلال رحلته الأخيرة إلى واشنطن في 25 و26 مارس، التقى جالانت نظيره الأمريكي لويد أوستن، ووزير الخارجية الأمرسكي أنتوني بلينكن، ومستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، ومن المتوقع أن يلتقيهم مرة أخرى خلال هذه الزيارة، بالإضافة إلى مدير وكالة المخابرات المركزية "سي أي إيه" وليام بيرنز، والمبعوث الخاص للأزمة في لبنان عاموس هوكشتاين.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك