كأس الاتحاد الاسيوي: الكويت يستضيف كيتشي ساعيا للاقتراب من نصف النهائي - بوابة الشروق
الجمعة 5 يونيو 2020 9:35 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

كأس الاتحاد الاسيوي: الكويت يستضيف كيتشي ساعيا للاقتراب من نصف النهائي

الكويت - أ ف ب
نشر فى : الثلاثاء 25 أغسطس 2015 - 11:37 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 25 أغسطس 2015 - 11:37 ص

 يلتقي الكويت الكويتي مع ضيفه كيتشي من هونغ كونغ غدا الاربعاء في ذهاب ربع نهائي لبطولة كأس الاتحاد الاسيوي في كرة القدم.

ويلعب غدا ايضا استقلال دوشانب الطاجيكستاني مع باهانغ الماليزي في الدور ذاته.

وتقام جولة الاياب في 15 و16 سبتمبر المقبل.

بدأ الكويت مشواره في الدور الاول من المسابقة القارية حيث احتل المركز الثاني في المجموعة الرابعة برصيد 10 نقاط خلف الجيش السوري المتصدر (14 نقطة) وامام الرفاع البحريني (8) والنجمة اللبناني (نقطة واحدة).

وفي دور ال16، تغلب على الشرطة العراقي 2-صفر.

اما كيتشي، فاحتل المركز الثاني ضمن المجموعة السادسة برصيد 11 نقطة خلف دارول تاكزيم الماليزي (15 نقطة) متقدما على ايست بنغال الهندي (5) وباليستييه خالسا السنغافوري (3).

وفي دور ال16، تفوق على مضيفه بيرسيب باندونغ الاندونيسي 2-صفر.

ورأى مدرب فريق الكويت محمد ابراهيم ان مواجهة كيتشي لن تكون سهلة كما يتوقع الكثيرون وقال: "من خلال متابعتي للخصم خلال الفترة الماضية، استنتجت بأنه يقدم كرة قدم حديثة، ويعتمد على اللياقة البدينة العالية، والسرعة والتكتيك المنضبط".

وكشف ان كيتشي احتفظ بلاعبيه الدوليين كافة خلال فترة الإعداد استعدادا للمواجهة الاسيوية، وذلك في إشارة الى غياب ثمانية لاعبين من فريقه بسبب ارتباطهم بمنتخب الكويت في معسكر تركيا حيث يستعد "الازرق" لمواجهة ميانمار ولاوس في 3 و8 سبتمبر المقبل على التوالي ضمن الجولتين الثالثة والرابعة من منافسات المجموعة السابعة للتصفيات المشتركة المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا ونهائيات كأس اسيا 2019 في الامارت.

وشدد ابراهيم على ان وصول كيتشي الى ربع النهائي يفرض على لاعبيه الحذر من مفاجآته، مشيدا بعناصر فريقه وانضباطهم وتحملهم فترة إعداد صعبة بين الكويت وتركيا.

وابدى امتعاضه من إلغاء عدد من مباريات "الأزرق" الودية في معسكر تركيا، لأن ذلك برأيه سيؤثر على مستوى اللاعبين ولياقتهم البدنية.

وكان منتخب الكويت خاض مباراتين فقط في تركيا مع فريقين محليين بعدما قيل في البداية انه سيواجه هونغ كونغ مرتين وليبيا والبحرين.

من جانبه، دخل فريق الكويت هو الاخر معسكرا تدريبيا في تركيا خاض خلاله ثلاث مباريات انتهت جميعها بالتعادل، ثم التقى وديا على ارضه مواطنه القادسية فتعادل معه ايضا 1-1 لكن من دون لاعبيهما الدوليين. واستقر الجهاز الفني على 20 لاعبا من بينهم 8 من عناصر المنتخب العائدين من تركيا هم مصعب الكندري، يوسف الخبيزي، سامي الصانع، فهد الهاجري، فهد عوض، عبدالله البريكي، خالد عجب وفهد العنزي.

ويتسلح الكويت بعدد من اللاعبين الاكفاء ايضا ابرزهم البرازيلي روجيريو دي اسيس كوتينيو، والتونسي شادي الهمامي، الى جانب اللاعب المنضم حديثا الى صفوف "العميد" فهد الهاجري، والوافد الجديد الاخر البرازيلي كارلوس فينيسيوس.

ويأمل "الابيض" في الموسم الحالي الحفاظ على لقب الدوري المحلي، إلى جانب استعادة لقب كأس الاتحاد الآسيوي الذي حصده في ثلاث مناسبات سابقة (رقم قياسي).

من جانبه، تأسس كيتشي عام 1928 ويدرب فريقه الاسباني خوسيه مولينا. يملك الفريق اربعة القاب محلية تتمثل في الدوري اعوام 2007 و2011 و2012 والكأس 2007، علما انه يخوض منافسات الدور ربع النهائي من المسابقة القارية للمرة الثالثة على التوالي.

انطلقت بطولة كأس الاتحاد الاسيوي عام 2004 فتوج بلقبها الاول الجيش السوري، قبل ان يهيمن عليها الفيصلي الاردني في 2005 و2006، ثم خلفه مواطنه شباب الاردن عام 2007، فالمحرق البحريني 2008، والكويت الكويتي 2009، والاتحاد السوري 2010.

وكسر ناساف كارشي الاوزبكستاني السيطرة العربية عام 2011 قبل ان يحقق الكويت لقبه القاري الثاني في 2012 والثالث في 2013، فيما انتزع القادسية الكويتي اللقب الاول في تاريخه في المسابقة عام 2014 اثر فوزه على اربيل العراقي 4-2 بركلات الترجيح بعد التعادل صفر-صفر في الوقتين الاصلي والاضافي في النهائي الذي اقيم في الامارات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك