الطيران المدني بمصر والسعودية يرفضان منح الشركات الخاصة موافقات تشغيل لرحلات العمرة - بوابة الشروق
الأربعاء 17 يوليه 2024 8:05 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

الطيران المدني بمصر والسعودية يرفضان منح الشركات الخاصة موافقات تشغيل لرحلات العمرة

أرشيفية
أرشيفية
كتب- طاهر القطان
نشر في: الأحد 26 مارس 2017 - 3:47 م | آخر تحديث: الأحد 26 مارس 2017 - 3:47 م

رفضت سلطة الطيران المدني بكل من المملكة العربية السعودية ومصر، منح شركات الطيران الخاص موافقات تشغيل لرحلات العمرة، التي ستبدأ يوم الأربعاء المقبل، بعد توقف دام 6 أشهر، بقرار من الدولة حفاظا على استقرار الحالة الاقتصادية.

وكانت أهم العقبات التي ظهرت خلال موسم العمرة الذي تم قصره على 3 أشهر فقط، هو الارتفاع الكبير لأسعار تذاكر الطيران، حيث شهدت الأسعار التي أعلنتها شركة مصر للطيران زيادة أكثر من 80% عن العام الماضي، وهو ما سيرفع أسعار برنامج العمرة المستوى الاقتصادي خلال شهر رجب المقبل، إلى نحو 10 آلاف جنيه، كحد أدنى للبرنامج يرتفع لأكثر من ذلك وفقا لقرب المسكن من الحرم المكي، بالإضافة إلى التغيير المستمر لأسعار صرف العملات الأجنبية.

وقال باسل السيسي عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة، إن ارتفاع أسعار تذاكر الطيران تعد أهم عقبات موسم العمرة، خاصة أن الأسعار شهدت زيادة كبيرة خلال هذ الموسم الذي سيستمر فقط لمدة 3 أشهر.

وأشار إلى أن عدم تشغيل رحلات الطيران الخاص سواء المصرية أو السعودية بسبب رفض سلطات الطيران المدني في البلدين منحهم موافقات تشغيل للرحلات آثار استياء شركات السياحة، ووضعهم في مأزق بسبب الحالة الاقتصادية السيئة التي يمر لها المواطن البسيط من محدودي الدخل، وهو ما تسبب في انخفاض حجم الإقبال على رحلات العمرة.

وأضاف السيسي، أن كل المؤشرات تشير إلى أن الإقبال على رحلات العمرة سيرتفع فقط خلال الأسابيع الثلاثة الأولى، ثم يعود الانخفاض مجددا بسبب تزامن هذه الفترة مع امتحانات الطلاب في المراحل التعليمية المختلفة والتي يفضل فيها أولياء الأمور الجلوس بجانب أبنائهم لمساندتهم وحثهم على الحصول على أعلى الدرجات.

ولفت إلى أن أسعار تذاكر الطيران التي أعلنتها مؤخرا شركة مصر للطيران والتي شهدت زيادة أكثرمن 80% عن العام الماضي، سترفع أسعار برنامج العمرة المستوى الاقتصادي خلال شهر رجب المقبل، إلى نحو 10 آلاف جنيه كحد أدنى للبرنامج يرتفع وفقا لقرب المسكن من الحرم المكي.

ومن جهته، قال وجيه سامي عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة، إن الشركات أعدت برامجها وفقا لأسعار تذاكر الطيران وضوابط العمرة، كما شرعت في إجراءات حجز الفنادق والطيران للمعتمرين خلال فترة تشغيل العمرة والمحددة بـ 3 أشهر هى رجب وشعبان ورمضان.

وأكد أن ارتفاع أسعار البرامج لأكثر من 100% عن العام الماضي ستؤدي إلى تراجع أعداد المعتمرين بشكل كبير خلال تلك الفترة، مضيفا أن أسعار البرامج البرية ستبدأ من 7 آلاف جنيه أو أكثر قليلا، مشيرا إلى أن أسعار البرامج الاقتصادية ستقترب من الـ 20 ألف جنيه خلال شهر رمضان، موضحا أن ارتفاع سعر تذاكر الطيران بعد تعويم الجنيه أحد الأسباب الرئيسية لزيادة أسعار البرامج.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك