دراسة: لعب الأطفال بالمساحات الخضراء يزيد من مناعتهم الطبيعية - بوابة الشروق
الجمعة 23 أكتوبر 2020 4:20 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

دراسة: لعب الأطفال بالمساحات الخضراء يزيد من مناعتهم الطبيعية

أدهم السيد
نشر في: السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:09 م | آخر تحديث: السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:09 م

ربطت دراسة حديثة بين إتاحة مساحات خضراء من الغابات تحديدًا للأطفال وتزايد قوة أجهزتهم المناعية في ظل الحديث حول ضعف مناعة الكثير منهم بالدول الغنية؛ لقلة تعرضهم للميكروبات التي تقوي الجهاز المناعي.

وبحسب صحيفة الجارديان البريطانية، أجرى مركز الموارد الطبيعية الفنلندي دراسة على 70 طفلًا في مدينتين مختلفتين لمراقبة تأثير لعبهم بالمناطق الخضراء على تنوع الميكروبات في أجسامهم، وبالتالي تقوية أجهزتهم المناعية.

ويذكر أن عدم تعرض الجهاز المناعي لمستويات متنوعة من الميكروبات بشكل طبيعي يجعله يهاجم نفسه أحيانًا عن طريق الخطأ، مسببًا أمراض مثل الربو والسكري من النوع "ا"، والتهاب الأمعاء، والإكزيما والتصلب المتعدد.

وخلال الدراسة عرض الفريق مجموعة أطفال في 4 روضات مدرسية للعب لمدة ساعة ونصف يوميًا في مساحات من غابات التوت الأزرق والحشائش السوداء، بينما يلعب الأطفال في الـ6 دور حضانة أخرى في ملاعب أقل اخضرارًا.

وبعد قرابة الشهر عاد الفريق لفحص الأطفال فوجدوا أن نسبة الميكروبات في جلد الأطفال المتواجدين بالمساحات شديدة الخضرة تزيد بـ30% عن الأطفال الآخرين، وذلك مع تزايد الخلايا المناعية في دم الأطفال الموجودين بمناطق الغابات ما يعني أن مناعتهم تحسنت مقارنة بالبقية.

ويدرس الفريق أيضًا إمكانية تعويض مساحات الغابات في بعض الدول قاحلة الطبيعة بتربة رملية غنية بالميكروبات لتعزيز قوة الجهاز المناعي للأطفال.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك