«عبدالعال»: مصر لن تتنازل عن عروبة القدس وتتحرك ضد «القرار الأرعن» للإدارة الأمريكية - بوابة الشروق
الأربعاء 19 فبراير 2020 9:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


«عبدالعال»: مصر لن تتنازل عن عروبة القدس وتتحرك ضد «القرار الأرعن» للإدارة الأمريكية

القاهرة - أ ش أ
نشر فى : الأحد 17 ديسمبر 2017 - 2:22 م | آخر تحديث : الأحد 17 ديسمبر 2017 - 2:22 م

أكد رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبدالعال اليوم الأحد، أن مدينة القدس عربية وأن مصر قيادة وشعبا يتحرك ضد القرار الأرعن الذي أصدرته الإدارة الأمريكية بنقل سفارتها إلى القدس واعتبارها عاصمة لإسرائيل، قائلا: "إن التحركات المصرية تأتي ترجمة لما يدور في الشارع المصري الذي يتمسك بعروبة القدس ولن يتنازل عنها مهما صنعت الإدارة الأمريكية".

وأضاف «عبدالعال» خلال الجلسة العامة لمجلس النواب التي ارتدى فيها عدد من النواب وشاحًا مكتوبًا عليه «القدس عربية»: أن القدس لنا، القدس عربية، من أجلها خاضت مصر حروب 1948 و1956 و1967 و1973، وطالما كانت القضية الفلسطينية هي قضية للقيادة والشعب والمصري وبذلت مصر في سبيلها الغالي والنفيس وقدمت الكثير من أبنائها فداء للقدس ولفلسطين ومن أجل القدس وفلسطين تعيش مصر ولا تزال أوضاعا اقتصادية صعبة.

وتابع: "عندما أعُلن القرار الأرعن من الإدارة الأمريكية بالاعتراف بالقدس بادرت القيادة السياسية بالاتصال بكافة القادة من عرب وأجانب من أجل صياغة قرار دولي تحبط فيه هذا الاعتراف حيث طالب مندوب مصر في مجلس الأمن بعقد جلسة طارئة وصولا إلى اتخاذ قرار بعدم الاعتراف بقرار الإدارة الأمريكية".

وقال «عبدالعال»: "بالأمس القريب طلبت مصر من مندوبها الدائم في مجلس الأمن الدعوة لعقد جلسة طارئة لسحب قرار الإدارة الأمريكية، كما بادر مجلس النواب بإصدار بيان شديد اللهجة باسمه لعدم الاعتراف بالقرار الأمريكي وفي المقابل اعتبار القدس عاصمة للدولة الفلسطينية"، مشيرًا إلى أن مجلس النواب شارك كذلك في اجتماع البرلمان العربي بالجامعة العربية ودافع نوابه عن عربية القدس في مواجهة القرار الأمريكي.

ونوه بمشاركته في الاجتماع الطارئ للاتحاد البرلماني العربي، والذي عقد مؤخرًا بالمغرب، لافتًا إلى أنه شارك كذلك في صياغة البيان الختامي الذي أوصى بسحب الرعاية الأمريكية لعملية السلام وبناء مقر للمجلس الوطني الفلسطيني في القدس.

وقال رئيس مجلس النواب: "كل هذه القرارات نابعة من شعب مصر ومن أجل القدس مستعدون لتقديم الغالي والنفيس، القدس كما ذكرت لن تغيب عن الذاكرة المصرية والحماس الزائد من مجلس النواب وكل التحركات المصرية ما هي إلا ترجمة لما يدور في الشارع المصري بعروبة القدس وعدم التنازل عن عنها مهما صنعت الإدارة الأمريكية"، مضيفا: "لن تهدأ الشعوب العربية إلا بعودة فلسطين إلى أحضانها دولة مستقلة وعاصمتها القدس".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك