موسكو: أوكرانيا أنشأت نظاما إلكترونيا للتجسس البيولوجي - بوابة الشروق
الجمعة 1 يوليه 2022 2:01 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد عودة كيروش مديرا فنيا لمنتخب مصر؟

موسكو: أوكرانيا أنشأت نظاما إلكترونيا للتجسس البيولوجي

وكالات:
نشر في: الجمعة 20 مايو 2022 - 1:13 م | آخر تحديث: الجمعة 20 مايو 2022 - 1:13 م
- نائب رئيس مجلس الدوما الروسي: النطام كان لصالح البنتاجون والناتو
قالت نائبة رئيس مجلس الدوما الروسي، إيرينا ياروفايا، إن أوكرانيا أنشأت نظام ذكاء بيولوجي إلكتروني بشكل تدريجي لصالح وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" وحلف شمال الأطلسي"الناتو".

وتابعت ياروفايا، التي تشغل منصب الرئيسة المشاركة للجنة البرلمانية للتحقيق في قضية أنشطة المعامل البيولوجية الأمريكية على الأراضي الأوكرانية، وهي لجنة مشتركة من مجلس الدوما والاتحاد، يرأسها إلى جانبها نائب رئيس مجلس الاتحاد، قنسطنطين كوساتشيف.

وأضافت: "إننا نرى كيف تم إنشاء ذلك النظام، خطوة بخطوة، وبإمكاننا القول بثقة إنه، وقبل بدء العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا، كانت تلك الخطط تنفذ على أساس منهجي ومخطط له".

ووفقا لها، فإن الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على إنشاء نظام بيولوجي ذكي عالمي، بينما ينفذ "البنتاجون" ومجتمع الاستخبارات الأمريكي بنشاط مشاريع لإدخال أنظمة الذكاء الحيوي الإلكترونية، وقد تم إرسال جميع المعلومات التي تم جمعها إلى المركز الوطني للاستخبارات الطبية التابع لوزارة الدفاع الأمريكية.

ولفتت ياروفا الانتباه إلى زيادة عدد المختبرات الأمريكية ذات المستويات العالية، وذات الحد الأقصى من السلامة الحيوية، ما يشير إلى أن الأبحاث تجرى مع مسببات الأمراض الخطيرة على نحو خاص، بحسب موقع "روسيا اليوم" الإخباري.

ومثل تلك الأنشطة، وفقا لياروفايا، تعطي سببا للقول إن "الأمريكيين، وتحت ستار البرامج الوقائية، يبحثون بنشاط عن مسببات الأمراض الجديدة، فضلا عن إجراء تجارب للسيطرة على الخصائص الوبائية لتلك المسببات وتعزيزها".

كما أكدت ياروفايا على أن التشريع الأمريكي قد ساهم في ذلك على حد سواء، حيث أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، في عام 2017، عن رفع تعليق تمويل وإجراء مثل هذه البحوث لثلاث سنوات. في الوقت الذي تم تسجيل حوادث مختلفة تتعلق بتسرّب مسببات الأمراض الخطيرة على أراضي الولايات المتحدة الأمريكية نفسها.

وتابعت: "بإمكاننا القول إن المختبرات البيولوجية في أوكرانيا ليست حتى مجرد رسومات تخطيطية أو تصورات لمشاريع، وإنما هي مجرد حلقة من حلقات سلسلة للأنشطة البيولوجية العسكرية الخطيرة للولايات المتحدة الأمريكية، والتي تهدد، دون مبالغة، البشرية جمعاء".

ورأت أن "العالم قد أصبح اليوم مكانا واحدا لنا جميعا كي نعيش فيه، ويمكن أن يكون لأي نشاط خطير لأي كيان فيه عواقب لا رجعة فيها بالنسبة لجميع البلدان والدول".


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك