السجن 15 عاما لقنصل إيطاليا السابق بالأقصر فى اتهامه بتهريب الآثار المصرية إلى الخارج - بوابة الشروق
الثلاثاء 18 فبراير 2020 8:40 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


السجن 15 عاما لقنصل إيطاليا السابق بالأقصر فى اتهامه بتهريب الآثار المصرية إلى الخارج

أرشيفية
أرشيفية
محمد حليم
نشر فى : الثلاثاء 21 يناير 2020 - 12:58 م | آخر تحديث : الثلاثاء 21 يناير 2020 - 2:42 م
قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بعابدين، بمعاقبة القنصل الفخري السابق لدولة إيطاليا بالأقصر أوتكر سكاكر، بالسجن غيابيا لمدة 15 عامًا؛ وذلك في اتهامه بتهريب الآثار المصرية خارج البلاد.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد علي مصطفى الفقي، وعضوية المستشارين محمود يحيى رشدان وعبدالله سلام والمستشارة فاطمة قنديل.

ويحاكم القنصل فى قضية أخرى أمام نفس المحكمة، وذلك فى اتهامه بتهريب الآثار أيضا، وهي القضية التي تضم شقيق يوسف بطرس غالي وآخرين.

كان النائب العام قد أمر فى وقت لاحق من العام الماضي بسرعة ضبط وإحضار القنصل الفخري السابق لدولة إيطاليا بالأقصر- هارب- وإدراجه على النشرة الدولية الحمراء وقوائم ترقب الوصول، وإحالة متهمين آخرين إلى المحاكمة الجنائية، وذلك في ختام التحقيقات التي أجرتها النيابة العامة بشأن ضبط السلطات الإيطالية في ميناء ساليرنو حاوية دبلوماسية إيطالية قادمة من ميناء الإسكندرية تحتوي على 21855 قطعة أثرية تنتمي جميعها للحضارة المصرية بعصورها التاريخية المتعاقبة.

وذكر بيان صادر عن النيابة آنذاك، أن التحقيقات أسفرت عن أن الإيطالي الجنسية لاديسلاف أوتكر سكاكال القنصل الفخري السابق لدولة إيطاليا بالأقصر هو من قام بتهريب القطع الأثرية المضبوطة داخل حاوية دبلوماسية بالاتفاق مع مسئول شركة الشحن والتغليف، وذلك بغرض الاتجار بها، وكان ذلك بمساعدة آخرين مصريين، تم ضبطهم وحبسهم احتياطياً على ذمة القضية.

وأمرت النيابة العامة بتفتيش مسكن المتهم الإيطالي بالقاهرة، فتم ضبط العديد من القطع والمقتنيات الأثرية المنتمية للحضارة المصرية، كما تم ضبط قطع أثرية أخرى كان يحوزها داخل خزنة استأجرها بأحد البنوك الخاصة.

وكانت مصر استردت القطع الأثرية جميعًا أوائل يوليو 2018 عقب اتصالات مباشرة بين النائب العام المصري والسلطات القضائية الإيطالية المختصة، وبناءً على طلب المساعدة القانونية المرسل من النيابة العامة المصرية للنيابة العامة بساليرنو الإيطالية.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك