جمعيات إسلامية ألمانية: السياسيون يقللون من خطر مشكلة العداء للإسلام - بوابة الشروق
الأربعاء 1 أبريل 2020 11:46 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

جمعيات إسلامية ألمانية: السياسيون يقللون من خطر مشكلة العداء للإسلام

برلين - (د ب أ)
نشر فى : الجمعة 21 فبراير 2020 - 11:01 م | آخر تحديث : الجمعة 21 فبراير 2020 - 11:01 م

ممثلون للجمعيات الإسلامية في ألمانيا الساسة الألمان إلى تسمية العداء للإسلام بصورة صريحة بعد المجزرة التي وقعت الأربعاء الماضي في هاناو بولاية هيسن الألمانية.

وقال المتحدث باسم المجلس التنسيقي للمسلمين زكريا ألتوج اليوم الجمعة في برلين إنه "افتقد هذا الموقف الواضح" من الساسة حتى بعد هجوم هاناو.

وأضاف ألتوج أنه تمنى أن يتم خلال مراسم التعازي في هاناو أن يشار بوضوح إلى أن الضحايا هم من المسلمين.

وأوضح ألتوج أنه في الواقع ذكر "أن المجتمع سيتضامن ولكن لم يذكر مع من".

وقالت المتحدثة باسم سياسة الهجرة في كتلة حزب الخضر فيليتس بولات: "إن من واجب العاملين بالسياسة وخاصة في هذه الجمهورية الاتحادية إيجاد مناخ يظهر فيه مجتمع الهجرة كنوع من الإثراء المجتمعي.

وذكر ألتوج ردا على سؤال بشان الحماية من الاعتداءات العنصرية ، إن من الضروري اتخاذ إجراءات أمنية إضافية، ولكن ذلك لا يعني أن يتمركز مستقبلا رجل شرطة داخل كل مسجد، فالعنصريون المعادون للسامية سيبحثون في أماكن أخرى ليهاجموا المسلمين، "فمقاهي الشيشة لم تكن مختارة لذلك بصورة تعسفية".

وطالب المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا أيضا على خلفية الوضع الراهن المتسم بالتهديد الشديد أن تتواجد "حماية ظاهرة" للتجمعات الإسلامية في المساجد، كما طالب مثلا رئيس المجلس أيمن مازيك من قبل بوجود سيارة شرطة أمام هذه التجمعات، مشيرا إلى أن من الضروري تطبيق ذلك على المساجد التي تعرضت لاعتداءات في السابق، خاصة خلال أوقات الصلوات المهمة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك