رئيس القومي لحقوق الإنسان: لم نتلق شكاوى تعذيب بـ«العقرب».. ورموز الإخوان رفضوا مقابلتنا - بوابة الشروق
الإثنين 6 يوليه 2020 4:45 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

رئيس القومي لحقوق الإنسان: لم نتلق شكاوى تعذيب بـ«العقرب».. ورموز الإخوان رفضوا مقابلتنا

محمد فايق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان - تصوير: روجيه أنيس
محمد فايق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان - تصوير: روجيه أنيس
ليلى عبدالباسط
نشر في: الخميس 27 أغسطس 2015 - 2:03 م | آخر تحديث: الخميس 27 أغسطس 2015 - 3:06 م

قال رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، محمد فايق، إنه "لم يشتك مسجون في سجن العقرب شديد الحراسة من تعرضه للتعذيب بما فيهم رموز النظام السابق"، لافتا إلى أن "رموز الإخوان رفضوا مقابلة أعضاء المجلس المكلف بالزيارة أمس واكتفوا بإرسال ممثلين عنهم لمقابلة وفد المجلس".

وأضاف فايق، في تصريحات لـ«الشروق»، قبل المؤتمر الصحفي الذي سيعقد بمقر المجلس، اليوم الخميس، بمناسبة مرورة عامين على التشكيل الحالي والإعلان عن تفاصيل الزيارة، أن "رموز الإخوان مازلوا يعيشون في تناقض غريب حيث رفضوا مقابلة أعضاء المجلس بزعم أن المجلس القومي لحقوق الإنسان معين من قبل حكومة الانقلاب، فيما أرسلوا ممثلين عنهم ليدلوا بشكواهم".

وأشار إلى أن "شكاوى رموز نظام الإخوان انحصرت في مدة الزيارات والتريض"، مؤكدين أنهم "يتلقون معاملة جيدة داخل السجن"، حسب قوله.

وتابع: " المجلس كان لديه صورة مسبقة عن انتهاكات الشديدة بالسجن وفقا لما يتدوال عن سجن العقرب شديد الحراسة، ولكن جزء كبير منها لم يكن صحيحا، ووفد المجلس رصد عدم وجود أسرة للسجناء، وتقليص مدة الزيارة لعشر دقائق، ومنع السجناء من التريض".

واستكمل: "لأول مرة يسمح للمجلس منذ عام 2004 بزيارة سجن العقرب شديد الحراسة، بعد اتفاق مع وزير الداخلية بزيارة جميع السجون، لتصبح جميع السجون مفتوحة للمجلس للزيارة".

وأوضح رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، أن "المجلس يسعى لتكون الزيارات مقننة وفقا لقانون المجلس وقانون السجون حتى لا يتغير قرار الوزير في حال تعديلات وزارية جديدة"، لافتا إلى أن "رئيس مصلحة السجون وعد المجلس بتوفير أسرة لجميع السجناء، وعودة مدة الزيارة لـ45 دقيقة وفقا للائحة، وساعتين الترييض، فضلا عن متابعة المجلس لتنفيذ تلك الوعود".

كان وفد من المجلس مكون من أعضاء المجلس حافظ أبو سعدة، وصلاح سلام، ومحمد عبدالقدوس، وبعض الباحثين، زاروا، أمس، سجن العقرب ضمن خطة المجلس لزيارة السجون والوقوف على أوضاعها بما يتناسب مع معايير حقوق الإنسان.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك