انطلاق دورة تدريبية لتحسين إنتاجية نخيل التمر بزراعة الوادي الجديد - بوابة الشروق
الجمعة 3 ديسمبر 2021 9:41 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

انطلاق دورة تدريبية لتحسين إنتاجية نخيل التمر بزراعة الوادي الجديد

 الدورة التدريبية لرفع وتحسين إنتاجية نخيل التمر
الدورة التدريبية لرفع وتحسين إنتاجية نخيل التمر
عمرو بحر
نشر في: الأربعاء 27 أكتوبر 2021 - 12:57 ص | آخر تحديث: الأربعاء 27 أكتوبر 2021 - 12:57 ص

أعلن الدكتور عبد العزيز طنطاوي، رئيس جامعة الوادي الجديد، إطلاق فعاليات الدورة التدريبية لرفع وتحسين إنتاجية نخيل التمر، في إطار التعاون بين الجامعة وشركات القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني في ظل المبادرة الرئاسية حياة كريمة، حيث تستمر الدورة بمقر كلية الزراعة لمدة يومين.

وقال طنطاوي إن اليوم الأول من الدورة التدريبية انطلق بحضور ممثلي عدد من شركات القطاع الخاص والأساتذة المختصين في مجال زراعة النخيل والاهتمام بالتمور ومقاومة الآفات وعدد من الطلاب والمعنين من القطاع الزراعي، وتم عقد عدة ورش عمل بهدف رفع وتحسين إنتاجية نخيل التمر، وشملت طرق مقاومة آفات نخيل التمر وطرق الوقاية والعلاج، والتعريف بجهاز أمير النخيل للحقن، والممارسات الزراعية ومعاملات ما بعد الحصاد لنخيل التمر، وتدوير مخلفات النخيل لإنتاج الأسمدة العضوية (الكمبوست)، والمكافحة المتكاملة لأمراض نخيل التمر، وخدمة رأس النخيل وعلاقاتها بالإنتاجية، والاستفادة من مخلفات النخيل في تغذية المجترات، وتدوير مخلفات النخيل وإنتاج الكمبوست والبيوتشار لحماية البيئة، والمكافحة المتكاملة لحشرة سوسة النخيل الحمراء والميزة النسبية لنخيل التمر.

وأوضح الدكتور أيمن كساب، عميد كلية الزراعة بالوادي الجديد، أن الكلية لديها حرص شديد نحو المشاركة في مقاومة سوسة النخيل الحمراء والاهتمام الكامل لتحسين إنتاجية نخيل التمر، في إطار المبادرة الرئاسية حياة كريمة، بالتعاون مع شركات القطاع الخاص والمراكز البحثية والقطاع الزراعي، والاهتمام بكل ما يخدم النخيل وخاصة مقاومة سوسة النخيل الحمراء.

وأضاف كساب أن البلح من المحاصيل الاستراتيجية الهامة ومساهمة كلية الزراعة مستمرة نحو تقديم كل ما يرفع من قيمة التمور بسرعة في العمل ودقة وتبادل للخبرات، وإسهاماً في المبادرة الرئاسية ليصبح بالمحافظة 5 ملايين نخلة فى التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030، مشيراً إلى أن فعاليات اليوم الثاني من الدورة يشمل التدريب الحقلي على طرق فحص وعلاج النخيل المصاب بسوسة النخيل، والتدريب الحقلى على طرق فحص النخيل المصاب بالأمراض، وتدريب حقلي على طرق فحص النخيل المصاب بتبقعات الأوراق، والتدريب الحقلي على تدوير مخلفات النخيل وإنتاج الكمبوست والبيوتشار.

ومن جانبه، قال الشيخ يونس غبان، رئيس مجلس إدارة إحدى الشركات الاستثمارية المتخصصة في زراعة نخيل التمور، إنه حرص على التواجد والمشاركة في الدورة التدريبية بالتعاون مع جامعة الوادي الجديد من أجل النهوض بالتمور، وأنه لا بد من الصبر والاهتمام بالنخيل حتى بدء الإثمار لأنه يحتاج الى وقت واهتمام حتى يحقق عوائد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك