نحت على «سن الرصاص».. مصري يروج للآثار على طريقته - بوابة الشروق
الإثنين 6 أبريل 2020 11:39 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

نحت على «سن الرصاص».. مصري يروج للآثار على طريقته

الشيماء أحمد فاروق
نشر فى : السبت 29 فبراير 2020 - 2:40 م | آخر تحديث : السبت 29 فبراير 2020 - 2:40 م

الفن نداهة تجذب الإنسان وتولد فى أحلامه، فتغير مساراته واتجاهاته وتجعل منه شعلة من الأحلام والنشاط، يريد أن يحقق من خلالها الكثير وينجح بها ومعها، وهذا ما حدث مع الشاب ابراهيم هلال، 28 عاما الذى تخرج من كلية الحقوق، وخطفه حلم من أحلام الفن فتغير مساره.

يحكى إبراهيم عن قصته مع الفن من الصغر وتحوله إلى نحات لأشياء متناهية الصغر، وقال لـ«الشروق»: «أنا برسم من زمان جدا من مرحلة الطفولة فى الابتدائى، والبداية كان الرسم بالنسبالى مجرد تفريغ طاقة، لكن مع دخول المرحلة الثانوية بدأت أحس إن الرسم بالنسبالى أكبر من كونه تفريغ طاقة، ومع الوقت بدأت مهارتى تتطور فيه كل ما الوقت يعدى».

وأكمل: «مع دخول المرحلة الجامعية بدأت أحس إن توجهى بقى فنى بحت وإن الدراسة مش لايقة عليا خالص، وصلت لتانية جامعة وكان الرسم استحوذ على كل حاجة تقريبا فى تفكيرى وكيانى، فقررت إنى اتعمق فيه وأدرسه أكتر من الأول لحد ما دخلت فى الموضوع وبقى يستحيل أعرف أخرج منه».

وعن نقطة التحول فى تفكيره الفنى واتجاه من الرسم للنحت على المواد متناهية الصغر، يحكى ابراهيم: «من 3 سنين شوفت صورة منحوتة لفنان روسى اسمه salavat Fidai، يقوم بنحت تماثيل صغيرة على سنون الأقلام الرصاص، وقتها الموضوع لفت انتباهى بشكل كبير جدا وقولت لازم أجربه، بدأت فعلا فى نحت أول تجربة وكانت فاشلة، والتانية برضو فشلت، لحد ما وصلت ل 10 مرات فشل ومحاولة، بعدها بدأ الموضوع يظبط إلى حد ما، أنا مش من الناس اللى بتشوف أى شىء مستحيل، حرفيا معرفش يعنى إيه مستحيل».

وأكمل: «ده شىء منحنى قوة وطاقة أحاول مرة واتنين وعشرة، لحد مانفذت أول منحوتة ودى اللى إدتنى الثقة نزلتها على انستجرام شافها بالصدفة فنان تايوانى اسمه chen chu lee ولقيته سابلى كومنت معناه كمل هيجى منك، أخدت الجملة دى قاعدة ومحفز لأنى أكمل أكتر فى موضوع النحت على سنون أقلام الرصاص والمنحوتات الصغيرة».

و«chen chu lee» هو فنان ومهندس من مدينة يونلين فى تايوان، ابتكر مجموعة من التماثيل عن طريق النحت على أقلام الرصاص بعد أن استلهمها من الفنان البرازيلى دالتون جيتى، وترتكز أعمال الفنان البالغ من العمر 42 عاما على أيقونات البوب الشهيرة، ومن أفضل منحوتاته، نحت الأبجدية الإنجليزية بأكملها فى قلم رصاص 0.5 مم، وذلك وفق صحيفة ديلى ميل البريطانية.

لم يتوقف ابراهيم عن هذه الحد بل قرر أن يكون له هدف وراء تعلم النحت على الأدوات الصغيرة، ولذلك كان قراره هو أن يقوم بتوظيف المنحوتات فى خدمة هدف عام، وهو عمل منحوتات أثرية لتدل على الحضارة المصرية العريقة وبالفعل قمت بصناعة منحوتة توت عنخ آمون وحجر رشيد».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك