وزيرة الصحة: أتوقع زيادة أعداد المتطوعين لإجراء تجارب لقاح كورونا السريرية بعد مشاركتي - بوابة الشروق
الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 8:24 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

وزيرة الصحة: أتوقع زيادة أعداد المتطوعين لإجراء تجارب لقاح كورونا السريرية بعد مشاركتي

هدى أمين
نشر في: الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 12:15 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 12:15 ص

زايد: الأبحاث الإكلينيكية في مصر تجرى على لقاحين ضمن 4 اقتربوا من مرحلة التصنيع

توقعت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، أن تزيد أعداد المتطوعين لإجراء تجارب لقاح كورونا السريرية بعد مشاركتها اليوم.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية» الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية «Mbc مصر»، مساء الاثنين، أنه لا يمكن فرض عملية الرغبة في التطوع لتجارب اللقاح، مؤكدة أنه تم اختبار أمانه في كل مراحله السابقة.

ولفتت إلى أن 39 ألف مبحوث على مستوى العالم تم تطعيمهم بالجرعة الأولى للقاح، لافتة إلى أنه لم تظهر أية أعراض غير متوقعة عليهم.

وأشارت إلى أن الأبحاث الإكلينيكية في مصر تجرى على لقاحين، ضمن أربعة اقتربوا من مرحلة التصنيع، متابعة أن هناك بعثة من خبراء منظمة الصحة العالمية يزورون مصنع فاكسيرا في مصر للتأكد من جاهزيته لتصنيع اللقاح.

ولفتت إلى أن مصر جاهزة لصناعة لقاح شركة ساينوفاك الصيني حال إقراره نهائيا، موضحة أنه من المقرر أن يتم إقراره بشكل سريع في شهر نوفمبر، أو ديسمبر على الأكثر.

وأكدت أن مصر تسير بالتوزاي في كل الجهات التي تخص اللقاح، سواء تصنيع أو بحث أو تجارب إكلينيكية أو شراء، بحيث يتم تأمين كل الاحتياجات في أي وقت يتم إقرار فيه هذه اللقاحات.

وكانت وزيرة الصحة، قالت إن الوزارة تعمل مع شركة صينية رائدة في تصنيع اللقاحات والأمصال ، وهي شركة تعمل على نوعين مختلفين من اللقاحات.

وأوضحت تصريحات تليفزيونية، أن مصر تشارك في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية للقاح ، متابعة «حبيت أكون أحد المشاركين لكونها تجربة تضامنية».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك