ألمانيا تخشي استغلال الرياضيين الروس لقرار مشاركتهم في أولمبياد باريس - بوابة الشروق
الأحد 3 مارس 2024 5:24 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

ألمانيا تخشي استغلال الرياضيين الروس لقرار مشاركتهم في أولمبياد باريس

د ب أ
نشر في: الخميس 30 نوفمبر 2023 - 1:43 م | آخر تحديث: الخميس 30 نوفمبر 2023 - 1:50 م

أعرب لارس مورتشيفر مدير الوكالة الألمانية لمكافحة المنشطات عن تخوفه من قبول مشاركة الرياضيين الروس في أولمبياد باريس 2024 نظرا لبعض الثغرات المحتملة في لوائح مكافحة المنشطات.

ويجتمع المجلس التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية هذا الأسبوع، ولم يتحدد بعد إمكانية مشاركة الرياضيين الروس كمحايدين في أولمبياد باريس، مع بدء العد التنازلي على انطلاق دورة الألعاب الصيفية في يوليو وأغسطس المقبلين.

ويعود الحظر الأخير إلى اللجنة الأولمبية الروسية بما في ذلك المناطق الأوكرانية الخاضعة لولايتها القضائية بعد الغزو العسكري الروسي لأوكرانيا، وهو ما يشكل انتهاكا للميثاق الأولمبي.

ومازالت الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات (روسادا) تعاني من الإيقاف من قبل الوكالة العالمية لمكافحة المشنطات (وادا) بعد سلسلة طويلة من المخالفات... وتقدمت روسيا باستئناف، ويخشى مورتشيفر من المستقبل.

وقال مورتشيفر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الخميس "أعتقد أن اللجنة الأولمبية الدولية لديها مهمة في أن تظهر للرياضيين النزهاء بشكل واضح وصريح أن كل من ينافس في باريس سيخضع للاختبار بنفس المعايير".

وأضاف "لا أرى ذلك يحدث في الوقت الراهن، لهذا أشعر بعدم راحة كبيرة إذا لم يخضع الرياضيون الذين سيشاركون في الأولمبياد للاختبار بشكل مسبق قبل الدورة الصيفية بستة أشهر على الأقل، من المهم أن يصبح الأمر شفافا،وأن  الرياضيين يتواجدون في نظام الاختبار"

ويرى مورتشيفر أنه يجوز السماح بمشاركة الرياضيين الروس تحت علم محايد إذا خضعوا لنظام مناسب للتحكم في المنشطات، حتى لو في دولة أخرى.

وختم حديثه بالقول "يمكن للرياضيين تقديم نوع من جواز سفر لمكافحة المنشطات، أو شهادة لمكافحة المنشطات، هذا سيسمح لهم بأن يتقدموا بطلب إخضاعهم للاختبار بشكل دوري".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك