بابا الفاتيكان يشيد بخطوات السيسى للنهوض بالدولة المصرية منذ ثورة 30 يونيو - بوابة الشروق
الأربعاء 5 أكتوبر 2022 7:33 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

بابا الفاتيكان يشيد بخطوات السيسى للنهوض بالدولة المصرية منذ ثورة 30 يونيو


نشر في: السبت 1 يوليه 2017 - 7:01 م | آخر تحديث: السبت 1 يوليه 2017 - 7:01 م

أشاد البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية ورئيس دولة الفاتيكان، بالخطوات الشجاعة التى يقوم بها الرئيس عبدالفتاح السيسى للنهوض بالدولة المصرية على جميع الأصعدة منذ ثورة 30 يونيو، معربا عن اعتزازه الشديد بالعلاقات الإنسانية والرسمية الوطيدة التى تجمعه بالرئيس.
جاء ذلك خلال استقبال البابا فرنسيس، بمقر إقامته الخاص اليوم للسفير حاتم سيف النصر سفير جمهورية مصر العربية لدى الفاتيكان، وذلك لتوديعه بمناسبة قرب انتهاء مهمته الدبلوماسية.
وأعرب البابا فرنسيس ــ خلال اللقاء ــ عن ارتياحه لقوة الدفع التى اكتسبتها العلاقات بين مصر والفاتيكان، كما تم استعراض ما تحقق على صعيد تطوير العلاقات بين مصر والفاتيكان على مدى الفترة الأخيرة، انطلاقا من لقائه بالرئيس السيسى بالفاتيكان فى نوفمبر 2014، وتوجت بزيارة البابا فرنسيس لمصر فى أواخر إبريل الماضى، وهى الزيارة التى أكد البابا فرنسيس اعتزازه بها بشكل خاص، والتى أتاحت له مجددا الالتقاء بالرئيس السيسى والقيادات الدينية المصرية، وسمحت له بالتلاقى مع الشعب المصرى العريق.
كما استعرض بابا الفاتيكان مع السفير المصرى، الجهود الجارية لمتابعة نتائج زيارة البابا فرنسيس التاريخية لمصر، وترسيخ القواسم المشتركة تجاه القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وتعزيز ثقافة الحوار بين الأديان.
وفى سياق آخر يتوجه الرئيس عبدالفتاح السيسى إلى العاصمة المجرية بودابست غدا فى زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام بدعوة من رئيس وزراء المجر فيكتور اوربان للمشاركة فى أعمال قمة تجمع الفيشجراد الذى يضم التشيك وبولندا وسلوفاكيا إلى جانب المجر.
وأوضح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية أن الزيارة ذات شقين مهمين: الأول بالتأكيد المشاركة فى أعمال القمة التى تعقد لأول مرة مع إحدى دول الشرق الأوسط وإفريقيا، والثالثة على مستوى دول العالم جميع حيث لم يدع لها من قبل سوى اليابان وألمانيا، والشق الآخر هو التعاون الثنائى لتعزيز العلاقات المصرية المجرية.
وأشار إلى أن السيسى يستهل نشاطه الرسمى فى العاصمة المجرية، الإثنين، بعقد قمة مصرية مجرية مع رئيس الحكومة اوربان يبحث خلالها ما تحقق من تطور كبير فى العلاقات بين البلدين خلال الفترة الماضية، وسبل تعزيز هذا الزخم والارتقاء به نحو مستويات أكبر على المستويات الاقتصادية والسياسية والثقافية جميع خلال الفترة المقبلة، وفور انتهاء المباحثات يعقد قائدا البلدين، مؤتمرا صحفيا بمقر رئاسة الوزراء، كما يجرى الرئيس السيسى سلسلة من اللقاءات مع رئيس الجمهورية ورئيس البرلمان.
وأوضح المتحدث الرسمى أن التعاون فى مجال النقل، وبخاصة تطوير، وتدعيم شبكة السكك الحديدية المصرية سيكون محل نقاش خلال المباحثات بين الجانبين.. مشيرا إلى أن وزير النقل المهندس هشام عرفات ضمن الوفد الرسمى المرافق للرئيس خلال هذه الزيارة.
وأكد يوسف على أن القاهرة وبودابست حريصتان على تعزيز العلاقات بينهما بشكل كبير.. لافتا إلى أن هذه الزيارة الثانية للرئيس السيسى إلى العاصمة المجرية خلال عامين، كما أن رئيس الوزراء المجرى زار القاهرة العام الماضى وكانت الزيارتان ناجحتان ومثمرتان بكل المقاييس.
وحول قمة الفيشجراد، نوه المتحدث الرسمى بأن دعوة مصر إلى المشاركة بهذه القمة يعكس تقديرا واهتماما كبيرا من جانب دول هذا التجمع الاقتصادى المهم الذى يشكل خامس أكبر اقتصاد فى القارة الأوروبية والثانى عشر على مستوى العالم على الرغم من أن تعداد سكان هذه الدول الأربع مجتمعة لا يتجاوز ٦٤ مليون نسمة، كما أن دول تجمع الفيشجراد نجحت بشكل كبير فى تعزيز وجودها داخل الاتحاد الأوروبى وأصبحت تحظى بثقل كبير كدول فاعلة ذات حضور قوى فى مؤسسات الاتحاد الأوروبى كافة، وعلى رأسها البرلمان.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك