ميسي: اقترب موعد اعتزالي.. كنت أتمنى الفوز بدوري الأبطال أو كوبا أمريكا بدلا من الكرة الذهبية - بوابة الشروق
الأربعاء 11 ديسمبر 2019 10:43 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

ميسي: اقترب موعد اعتزالي.. كنت أتمنى الفوز بدوري الأبطال أو كوبا أمريكا بدلا من الكرة الذهبية

إبراهيم سعيد
نشر فى : الثلاثاء 3 ديسمبر 2019 - 12:25 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 3 ديسمبر 2019 - 12:33 ص

وجه الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم فريق برشلونة الإسباني الشكر لكل من صوت له في جائزة الكرة الذهبية «البالون دور» للمرة السادسة في تاريخه الكروي وساعده في الحصول عليها.

وحصد ميسي «البالون دور» التي تمنحها مجلة «فرانس فوتبول» وذلك في الحفل الذي أقيم أمس الإثنين في العاصمة الفرنسية باريس، وذلك للمرة السادسة في مشواره الكروي.

وقال ميسي، عقب إعلان فوزه بالجائزة، في تصريحات نقلتها صحيفة "آس" الإسبانية: «قبل عشر سنوات فزت بأول جائزة «بالون دور» في اريس، واليوم أحصل على الجائزة السادسة، هي بالطبع لحظة خاصة جدا في حياتي الشخصية، فأنا لم أتوقف أبدا عن الحلم، ومواصلة الرغبة في التحسن».

وأوضح «البرغوث»: «هذه لحظة لا توصف، فأنا أتذكر فوزي بتلك الجائزة للمرة الأولى قبل عشر سنوات، والآن أعود للفوز بها في نفس المكان».

وأضاف: «برغم أنه لا يزال أمامي بضع سنوات، إلا أن وقت اعتزال الكرة يقترب وهو أمر صعب، وكل شيء يحدث بسرعة كبيرة، أرغب في أن استمر في الاستمتاع بكرة القدم وبعائلتي».

وتطرق نجم برشلونة في حديثه إلى برشلونة، قائلا: «أنا فخور بكتابة التاريخ لهذا النادي العريق، وأنا ألعب في أحد أفضل فرق العالم وهذا مهم بالنسبة بي، إنها ليست مجرد جائزة خاصة بي، ولكنها بفضل هذا الفريق أيضا».

وتابع: «الجوائز الفردية جوائز ثانوية، ولكن الشيء المهم هو تحقيق الأهداف على مستوى المجموعة».

وأردف: «من الرائع أن أكون جزء من تاريخ برشلونة، أفضل ناد في العالم، غنه النادي الذي أحبه».

وواصل ميسي: «كنت أفضل الفوز بدوري الأبطال أو كوبا أمريكا بدل الفوز بالكرة الذهبية».

ثم أبدى رأيه في عدم حضور البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو حفل «البالون دور» قائلا: «كريستيانو لم يحضر الحفل ليس لأنه لم يفز بالجائزة».

وعن مستقبله في «الكامب نو»، قال ميسي: «ما اشعر به اتجاه برشلونة أكبر من التوقيع على اي ورقة».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك