ميكنة الحصول على تمويل المشروعات متناهية الصغر من بنك مصر لتقديم الخدمة فورياً ومنح نحو 11 ألف عميل قروض مميكنة - بوابة الشروق
الأربعاء 26 يناير 2022 9:38 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


لأول مرة في مصر..

ميكنة الحصول على تمويل المشروعات متناهية الصغر من بنك مصر لتقديم الخدمة فورياً ومنح نحو 11 ألف عميل قروض مميكنة


نشر في: الأربعاء 8 ديسمبر 2021 - 3:22 م | آخر تحديث: الأربعاء 8 ديسمبر 2021 - 3:31 م

قام بنك مصر منذ نوفمبر 2019 بتقديم حلول الكترونية لمنح منتج تمويل المشروعات متناهية الصغر بشكل فوري، وذلك من خلال تمكين العملاء من التقديم على القرض متناهي الصغر والحصول على الموافقات الائتمانية في مقرات أنشطتهم حيث يقوم موظف البنك بزيارة العملاء واستيفاء كافة المستندات المطلوبة مع إعطاء الموافقات وصرف التسهيل الائتماني خلال نفس اليوم او في اليوم التالي كحد أقصى؛ وذلك باستخدام التابلت الذي يُمكّنه من ذلك، وجاء ذلك من منطلق دور بنك مصر الريادي في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والمساهمة في تنمية المجتمع، وحرصاً من البنك على دعم المشروعات متناهية الصغر وذلك لمحاربة البطالة وزيادة الناتج المحلي وتحقيق التنمية المستدامة حيث تعد تلك المشروعات هي أساس كافة الصناعات.

وجدير بالذكر أن منح منتج تمويل المشروعات متناهية الصغر بشكل مميكن ينعكس على تخفيض المدة اللازمة للحصول على القرض وزيادة قاعدة عملاء المشروعات متناهية الصغر; حيث تم منح أكثر من 11 الاف عميل قروض مميكنة بقيمة 760 مليون جنيه منذ بدء ميكنة تقديم القروض باستخدام التابلت وحتى نوفمبر 2021، هذا ويقدم بنك مصر منتجات تمويلية متميزة تتوافق مع احتياجات المشروعات الصغيرة والمتوسطة وذلك لكافة الأنشطة والقطاعات المختلفة من خلال وحدات متخصصة بفروع مصرفنا المتواجدة بجميع المحافظات. هذا ويتصدر بنك مصر حاليا الجهات الممولة للمشروعات المتناهية الصغر في مصر بمحفظة قروض قائمة تصل لأكثر من 8 مليار جنيه; حيث قام البنك منذ عام 2004 وحتى نوفمبر 2021 بمنح أكثر من 711 ألف قرض متناهي الصغر بقيمة 21 مليار جنيه استفادت منها المرأة بنسبة 35 % من قيمة التمويل الممنوح، هذا كما تم تمويل نحو 15 ألف عميل بقرى المبادرة الرئاسية حياة كريمة بقيمة 1.1 مليار جنيه بنهاية أكتوبر 2021.

ويعد ذلك استكمالاً لنجاحات بنك مصر فى مجال التحول الرقمى باعتباره ركيزة أساسية يستند عليها البنك فى إدارة أعماله حرصاً منه على مواكبة التطور التكنولوجى المستمر، وقد قام باتخاذ خطوات عدة فى هذا المجال منها على سبيل المثال وليس الحصر: اطلاق منتجات إكسبريس مشروعات أونلاين كأول قرض ومرابحة رقمية لتمويل المشروعات الصغيرة، وذلك لأول مرة فى مصر؛ حيث يمكن للعملاء طلب تمويل المشروعات الصغيرة أونلاين من خلال موقع بنك مصر الإلكترونى، وكذلك متابعة خطوات التمويل المطلوب خطوة بخطوة من خلال الموقع وذلك بأبسط الخطوات وأقل الإجراءات دون الحاجة للذهاب لفروع بنك مصر، ويتم الحصول على التمويل خلال 5 أيام من تقديم طلب العميل فى ظل تطبيق الشروط والأحكام المنظمة لذلك، ويبدأ التمويل من 100 ألف جنيه مصرى  وحتى 2 مليون جنيه مصرى تبعا للشروط والأحكام. 

هذا وقد حقق بنك مصر مؤخراً طفرة في زيادة نسب النمو في قطاع تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتمويل متناهي الصغر، حيث وصلت حجم محفظة التمويل بالقطاع لـ 27% من حجم محفظة تمويل البنك  بنهاية يونيو 2021، وذلك انطلاقاً من توجهات الدولة وتماشياً مع متطلبات البنك المركزي المصري الذي الزم البنوك على زيادة حجم محفظة تمويل المشروعات لتصل إلى نحو 27%  من إجمالي حجم محفظة التمويل، وذلك لما تراه الدولة من أهمية بالغة لتأثير المشروعات على الاقتصاد القومي مع ضرورة إدراج الشباب والمرأة وشرائح المجتمع المختلفة، الأمر الذي ينعكس على الحد من البطالة وزيادة نمو الدخل للفرد والتأثير إيجابياً على معدلات الناتج القومي من خلال زيادة الإنتاجية وتغطية متطلبات السوق المحلي. 

ومن الجدير بالذكر ان خدمات بنك مصر لعملاء المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغير لا تقتصر على تقديم منتجات تمويلية متنوعة، ولكن تمتد لتشتمل خدمات غير مالية يتم تقديمها من خلال فريق عمل متخصص ومدرب على أعلى مستوى؛ مثل خدمة دعم وتيسير تسجيل النشاط والحصول على تراخيص، دراسات الجدوى، خطة عمل المشروع، الخدمات التمويلية، البرامج التدريبية، التحليل المالي، وغيرها من الخدمات التي تضمن التسهيل على العملاء وذلك من خلال مراكز تطوير الاعمال والتي تستهدف التسهيل على عملاء المشروعات.

هذا ويسعى بنك مصر دائماً لإطلاق حلول وخدمات مصرفية تكنولوجية مبتكرة لعملاء البنك بما يساهم في توفير الوقت والجهد، وكذلك المشاركة الفعالة في بناء الاقتصاد المصري والنهوض بالمجتمع من خلال توفير المتطلبات التمويلية للقطاعات المختلفة.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك