بعد نفي محافظة القاهرة.. إزالة مقبرة الشيخ محمد رفعت تثير الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي - بوابة الشروق
السبت 2 مارس 2024 8:48 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

بعد نفي محافظة القاهرة.. إزالة مقبرة الشيخ محمد رفعت تثير الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي

منال الوراقي
نشر في: الأربعاء 10 مايو 2023 - 3:53 ص | آخر تحديث: الأربعاء 10 مايو 2023 - 3:53 ص

في واقعة مشابهة لما حدث مع مقبرة عميد الأدب العربي الدكتور طه حسين، الفترة الماضية، أثار قرار محافظة القاهرة بإزالة مقبرة المقرئ الشهير الراحل الشيخ محمد رفعت تمهيدا لإقامة محور صلاح سالم المروري غضباً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي.

ودشن المصريون هاشتاج #لا_لهدم_مدفن_الشيخ_محمد_رفعت، ومن خلاله علق العديد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي على قرار إزالة مقبرة الشيخ محمد رفعت.

فقالت نيلي البيلي: "#لا_لهدم_مدفن_الشيخ_محمد_رفعت، هو ده حق الشيخ محمد رفعت، هو ده واجب الشيخ محمد رفعت علينا".

وقال مدحت مصطفى حنفي: "هل يفعل بسيد قراء أهل الدنيا هكذا. تلك العلامات لا تدل إلا أنك ولى من أولياء الله الصالحين، حين تولد وتموت وتفتح الإذاعة المصرية وينقل قبرك في نفس التاريخ، 9 مايو 1882م مولد الشيخ محمد رفعت، 9 مايو 1934م افتتاح الإذاعة المصرية بصوته المبارك، 9 مايو 1950م وفاة الشيخ محمد رفعت، 9 مايو 2023م قرار بإزالة قبر الشيخ محمد رفعت".

وتابع: "أهذا هو إحياء ذكراهم أن نأتي في ذكرى مولدهم ووفاتهم ونهدم قبورهم ومشاهدهم؟!. أما كان لنا أن نجعل من مقبرة الشيخ محمد رفعت، مزارا يتوافد عليه المحبون هل هذا إكراما لأهل القرآن. بحبك أوي يا سيدنا ومولانا وشيخنا الولي التقي النقي محمد رفعت".

وقال سعيد عبد ربه سليمان: "لله الامر من قبل ومن بعد. حاجه تحزن. محافظة القاهرة تقرر إزالة مقبرة الشيخ محمد رفعت على نفقة أسرته للمنفعة العامة".

فيما قال علاء عيسى: "لا صوت يعلو فوق صوت الكوبري. من مقبرة عميد الأدب العربي الدكتور طه حسين إلى مقبرة عميد قراء القرآن الكريم الشيخ محمد رفعت يا قلبي لا تحزن".

وقال أنور الهواري: "لا، ثم لا، ثم لا تهدموا مقبرة فضيلة الشيخ محمد رفعت 1882 - 1950 م، فهو من أكابر مصر ونوابغها في القرن العشرين وهو -بايجاز شديد- من الصناع الكبار للهوية المصرية والثقافة الوطنية في حقبة الازدهار والتفوق في النصف الأول من القرن العشرين، وسوف يبقى خالداً في ضمير المكان وسمع الزمان ما بقى المكان وتوالى الزمان".

وتابع: "توقفوا عن الصدام مع هوية البلد، لا تهينوا من أحب الناس، ولا تحطوا قدر من أعزه الله ورفع بين الخلق ذكره، لا تستهينوا بمشاعر الشعب".

فيما قال عبدالرحمن الطويل: "تخيل أن يكون عندك ضريح الشيخ محمد رفعت صاحب أشهر صوت قرأ القرآن في العالم الإسلامي ومفتتح الإذاعة المصرية سنة 1934 وصوت عموم الشعب منذ تسعين سنة ثم تهدمه لتنشئ مكانه عمودين خرسانة وكوبري أو عمودين إنارة وطريق أسفلت! شيء لا يصدقه عقل. هذا تاريخ مصر على الأرض".

وكانت أسرة الشيخ محمد رفعت صرحت الإثنين، إنها تلقت خطابا من محافظة القاهرة بشأن إزالة المقبرة التي تقع ضمن مقابر السيدة نفيسة بالقاهرة، من أجل إنشاء محور صلاح سالم، وطالبتهم بنقل رفاته على نفقتهم الخاصة.

لكن محافظة القاهرة أصدرت بيان الثلاثاء نفت فيه ما أثير بشأن إزالة المقبرة الخاصة بالشيخ محمد رفعت، أو إرسال خطاب يطالب أسرة الفقيد الراحل بنقل رفاته على نفقتهم الخاصة.

وأكدت محافظة القاهرة أن ما تردد بهذا الشأن عارٍ تمامًا من الصحة، وأهابت بوسائل الإعلام تحرى الدقة والرجوع للمصادر الرسمية للتأكد من صحة البيانات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك