سفير مصر السابق باليونيسكو: محاكمة الجنائية الدولية يحيى السنوار وقادة حماس كلام فارغ - بوابة الشروق
الخميس 20 يونيو 2024 7:31 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

سفير مصر السابق باليونيسكو: محاكمة الجنائية الدولية يحيى السنوار وقادة حماس كلام فارغ

هديل هلال
نشر في: الإثنين 20 مايو 2024 - 11:40 م | آخر تحديث: الإثنين 20 مايو 2024 - 11:40 م

قال الدكتور أحمد رفعت، أستاذ القانون الدولي وسفير مصر السابق باليونيسكو، إن قرار المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان، بإصدار أوامر اعتقال بحق قادة حماس: يحيى السنوار، وإسماعيل هنية، ومحمد ضيف، لا أساس له من الصحة.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الاثنين: «محاكمة الجنائية الدولية ليحيى السنوار وقادة حماس كله لخبطة وكلام فارغ ملوش أساس من الصحة».

وأشار إلى أن وضع رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، يتوقف على دولة قطر التي تستضيف مقر المكتب، لافتًا إلى أن الدوحة بإمكانها تقديم الحماية له لو رغبت في ذلك. وتوقع ألا تلقي الولايات المتحدة الأمريكية القبض على «هنية»، مضيفًا: «لو توجه لدولة موقعة وتحترم قرارات المحكمة هتقبض عليه وتسلمه، لكن في دول ممكن متسلمش».

وفي سياق متصل، أشاد بما تضمنه بيان المدعي العام من إصدار أوامر اعتقال بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير دفاعه يوآف جالانت، لأنهم ارتكبوا جريمة الإبادة الجماعية وجرائم حرب وجريمة العدوان.

ونوه أن حق الدفاع عن النفس له ضوابط أهمها التناسب في رد الفعل، مختتمًا: «لكن إسرائيل تمادت في العدوان على غزة، وقرارات المحكمة الصادرة اليوم لا تسقط بالتقادم إطلاقًا».

وفي بيان صدر، الاثنين، أعلن مدعي المحكمة الجنائية الدولية أنه يسعى إلى إصدار أوامر اعتقال بحق قادة في حركة حماس، هم: يحيى السنوار، وإسماعيل هنية، ومحمد ضيف، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، ووزير دفاعه يوآف جالانت، بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

وقال المدعي في طلبه إن يحيى السنوار (قائد حركة حماس في غزة)، ومحمد ضيف (قائد كتائب القسام)، وإسماعيل هنية (رئيس المكتب السياسي لحماس)، يتحملون المسؤولية الجنائية عن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية في أراضي إسرائيل وغزة، اعتبارا من السابع من أكتوبر 2023.

وعدد المدعي الجرائم التي ارتكبها مسئولو حماس، التي اعتبرها تخالف نظام المحكمة، ومن بينها: الإبادة والقتل العمد، وأخذ الرهائن، والاغتصاب وغيره من أشكال العنف الجنسي، والمعاملة القاسية، والاعتداء على كرامة الشخص.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك