من ليلة باهظة التكلفة إلى يوم افتراضي.. تطور حفلات الزفاف منذ 1910 حتى الآن - بوابة الشروق
الإثنين 30 نوفمبر 2020 9:34 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

من ليلة باهظة التكلفة إلى يوم افتراضي.. تطور حفلات الزفاف منذ 1910 حتى الآن

منار محمد
نشر في: السبت 21 نوفمبر 2020 - 10:49 ص | آخر تحديث: السبت 21 نوفمبر 2020 - 10:49 ص

حفلات الزفاف تتغير من فترة لأخرى، لأن موضة الأغاني والفساتين تتبدل، ولم تكن الحفلات قديمًا تشهد إلقاء العروس لباقة الورد أو قضاء ساعات عند الكوافير وخلال شراء الفستان، بل كان الأمر أكثر بساطة وبطئا في التطور.

وترصد "الشروق" رحلة تطور حفلات الزفاف منذ عام 1910 وحتى الآن، حسبما ذكرت مجلة "كانتري ليفينج" الأمريكية.

• 1910
في هذا الوقت، كانت الوصيفات ترتدين رداء مماثلا لفستان العروس، وكان هذا الأمر شائعًا للغاية.

• 1913
في هذا التاريخ، أصبح التقاط صورة للعروس مع العريس وأولاد يرتدون زي بدلات البحارة عادة أساسية في حفلات الزفاف.

• 1914
شهد هذا العام على بداية مسك العروس باقة زهور في يدها طوال مدة الزفاف، وكانت الباقة ضخمة.

• 1917
اختلفت عادة ارتداء الوصفيات لنفس فستان زفاف العروس، وظهرت موضة ارتدائهن لفساتين مخططة وقبعا

• 1927
بهذا الوقت ظهرت هدايا الزفاف التي تقدم إلى الأصدقاء القادمين من أماكن بعيدة، وكانت تطبع على الفضة والكريستال.

وفي العام ذاته، ظهر شئ آخر، وهو سجل يقوم كل من حضر الزفاف بكتابة أمنية أو توجيه رسالة للعروسين، ليظل ذكرى لهم بالمستقبل، وبعد ذلك بعام ظهرت الصور الفوتوغرافية للأفراح.

• 1930
شهد هذا التاريخ على بداية ظهور كعكة الزفاف، وكانت باللون الأبيض فقط، ولم تظهر في جميع الحفلات، لأن الكريمة والسكر المكرر حينها كانا باهظين الثمن.

• 1962
ظل التطور بطيئًا حتى هذا الوقت الذي شهد دخول الموسيقى في حفلات الزفاف التي كانت تقام بالمنازل أو الحدائق التابعة لها، وأصبح البعض يطلب الفرق الموسيقى لتقوم بالعزف، وبعد سنوات من ذلك وتحديدًا 1974 أصبحت بعض الحفلات تقام في أماكن خارج الكنائس، مثل الشواطئ.

• 1983
شهد هذا العام بداية تصوير حفلات الزفاف بكاميرا الفيديو بعد أن كانت الصور الفوتوغرافية فقط هي المتاحة.

• 1984
بعد انتهاء فترة الركود الاقتصادي، تحولت أغلب حفلات الزفاف من البسيطة إلى الباهظة، وهذا صاحبه ظهور كعكات زفاف متعددة المستويات، ووصل ارتفاع بعضها إلى 8 طبقات.

• 2006
شهدت حفلات الزفاف منذ ذلك الوقت إطلاق فكرة صندوق شهر العسل، لتجميع بعض المبالغ المالية وتقديمها هدية للعروسين لقضاء شهر عسل.

• 2013
في هذا العام عادت الموسيقى الريفية القديمة لبعض حفلات الزفاف؛ وذلك لتكون بسيطة بدلًا من الأغاني الصاخبة، كما عاد أيضًا تصميم فستان الزفاف الكلاسيكي، واستمر التطور عبر السنوات التي أعقبت 2013، وأصبح بعض الأزواج يفضلون الإعلان عن الارتباط عبر صور الخاتم بمواقع التواصل الاجتماعي وقيام العروس بإلقاء باقة الزهور لاعتقادها هي والفتيات اللواتي بالزفاف أن من تلتقط الزهور ستتزوج بعد هذا الزفاف مباشرةً، وبقدوم فيروس كورونا تحولت أغلب حفلات الزفاف إلى الواقع الافتراضي، وهو إقامتها داخل المنزل وفتح الكاميرات للأصدقاء لمشاهدة بعض اللقطات السعيدة.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك