راشفورد يقود مانشستر يونايتد للفوز على ويستهام في الدوري الإنجليزي - بوابة الشروق
الجمعة 27 مايو 2022 7:57 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد طلب النادي الأهلي بإعادة مباراته أمام البنك الأهلي في الدوري العام؟

راشفورد يقود مانشستر يونايتد للفوز على ويستهام في الدوري الإنجليزي

د ب أ
نشر في: السبت 22 يناير 2022 - 7:19 م | آخر تحديث: السبت 22 يناير 2022 - 7:20 م

سجل ماركوس راشفورد هدفا في الوقت بدل الضائع ليقود فريق مانشستر يونايتد لفوز صعب على ويستهام 1 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في الجولة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وشهدت أيضا هذه الجولة فوز أستون فيلا على إيفرتون 1 / صفر، ونيوكاسل على ليدز يونايتد بذات النتيجة.

وسجل راشفورد هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 38 نقطة في المركز الرابع، وتوقف رصيد ويستهام عند 37 نقطة في المركز الخامس.

وجاءت بداية المباراة سريعة من الطرفين وتبادلا المحاولات الهجومية منذ بداية اللقاء ولكنهما فشلا في تشكيل أي خطورة حقيقية على المرميين، خاصة وأن مدافعي الفريقين تفوقوا على المهاجمين.

وبعد مرور الربع ساعة الأول من اللقاء، وهي الفترة التي لم تشهد أي خطورة على المرميين، فرض مانشستر يونايتد سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية، ليضطر لاعبو ويستهام للتراجع لوسط ملعبهم مع الاعتماد على الهجمات المرتدة.

ومع ذلك فشل مانشستر يونايتد في تهديد مرمى ألفونسي أريولا حارس ويستهام، في المقابل أيضا فشل فريق ويستهام في تنفيذ أي هجمة مرتدة على مرمى مانشستر يونايتد، حيث انحصر اللعب في وسط الملعب في تلك الفترة.

وفي الربع ساعة الأخير من هذا الشوط تخلى ويستهام عن حذره الدفاعي قليلا وحاول مبادلة مانشستر يونايتد للهجمات لكن صحوته لم تدم طويلا حيث سرعان ما استعاد مانشستر يونايتد سيطرته على مجريات ولكن بدون تشكيل أي خطورة على مرمى منافسه.

ولم يكن هناك وقت بدل ضائع ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضا التعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، فرض مانشستر يونايتد سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التقدم، وتراجع ويستهام لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي مانشستر يونايتد، مع الاعتماد على شن الهجمات المرتدة.

وجاءت أولى الفرص الخطيرة في الدقيقة 49 من نصيب فريق مانشستر يونايتد عندما مرر برونو فرنانديز الكرة إلى فريد الذي دخل بها منطقة الجزاء وسدد كرة قوية حولها الحارس ألفونسي أريولا بصعوبة لركلة ركنية لم تستغل.

ورد ويستهام في الدقيقة 54 عندما لعبت ركلة ركنية أبعدها دفاع مانشستر يونايتد لتصل إلى جارود بوين على حدود منطقة الجزاء حيث استلمها على صدره قبل أن يسدد كرة قوية اصطدمت بالشباك الخارجية.

وفي الدقيقة 58 كاد مانشستر يونايتد أن يسجل هدف التقدم عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء ويستهام ارتقى إليها رافاييل فارات وقابلها بضربة رأس لكن كرته علت العارضة.

بعد تلك الهجمة أصبح اللعب سجالا بين الفريقين ولكن بدون خطورة حقيقية على المرميين لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 87 والتي كادت أن تشهد تسجيل ويستهام تسجيل هدف التقدم عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء مانشستر يونايتد ارتقى إليها توماس سوسيك وقابلها بضربة رأس لكن كرته مرت بجوار القائم الأيمن للحارس ديفيد دي خيا.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع سجل مانشستر يونايتد هدف الفوز عندما استمر رونالدو الكرة في منتصف الملعب ومررها إلى أنتوني مارسياي داخل منطقة الجزاء من الناحية ايسرى ليمررها إلى إدينسون كافاني الذي مرر كرة عرضية قابلها ماركوس راشفورد بتسديدة إلى داخل المرمى ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية اللقاء بفوز مانشستر يونايتد بهدف نظيف.

وفي المباراة الثانية، فاز أستون فيلا على إيفرتون 1 / صفر.

ويدين أستون فيلا بالفضل في هذا الفوز للاعبه إميليانو بوينديا الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول.

ورفع أستون فيلا رصيده إلى 26 نقطة في المركز العاشر وتوقف رصيد إيفرتون عند 19 نقطة في المركز السادس عشر.

وفي المباراة الثالثة، فاز نيوكاسل على ليدز يونايتد بهدف نظيف سجله جونجو شيلفي في الدقيقة 75.

ورفع نيوكاسل رصيده إلى 15 نقطة في المركز الثامن عشر، وتوقف رصيد ليدز يونايتد عند 22 نقطة في المركز الخامس عشر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك