انطلاق احتفالات «يوم النيل» في الخرطوم بمشاركة مصر - بوابة الشروق
الجمعة 3 أبريل 2020 5:55 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

انطلاق احتفالات «يوم النيل» في الخرطوم بمشاركة مصر

أ ش أ
نشر فى : السبت 22 فبراير 2020 - 2:20 م | آخر تحديث : السبت 22 فبراير 2020 - 2:20 م

انطلق في العاصمة السودانية الخرطوم، اليوم السبت، الاحتفال الإقليمي الـ14 ليوم النيل تحت شعار (الاستثمار المشترك حول النيل من أجل إحداث تحول إقليمي)، بحضور وزيرة الخارجية السودانية أسماء عبدالله ممثلة لرئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك، إضافة إلى وزيري الري ياسر عباس، والثروة الحيوانية والسمكية علم الدين عبد الله أبشر، ونائب مدير المخابرات العامة الفريق أحمد ابراهيم، ومسئولين من دول حوض النيل.

وشارك في فعاليات الاحتفال، الذي نُظم بواسطة وزارة الري والموارد المائية السودانية وبالتعاون مع مبادرة حوض النيل، السفير حسام عيسى سفير مصر في السودان، والسفير ياسر سرور نائب مساعد وزير الخارجية، والدكتور ممدوح حسن رئيس الإدارة المركزية للتعاون الثنائي لدول حوض النيل في وزارة الري، والمهندس أيمن شديد رئيس الإدارة المركزية لشئون الري المصري في السودان.

ومن المقرر أن يستعرض الوزراء والمسئولون من دول حوض النيل، في مائدة مستديرة مُغلقة، المشروعات المقترحة للتعاون الإقليمي، وعددها أكثر من 84 مشروعا استثماريا إقليميا بتمويل أكثر 6,5 مليار دولار.

وشارك في فعاليات الاحتفال 500 شخصية من دول حوض النيل وأصدقاء مبادرة حوض النيل من المنظمات الدولية والإقليمية، وباحثون وبرلمانيون وممثلو المجتمع المدني المهتمين بقضايا المياه.

وانطلق الاحتفال بموكب ضم ممثلي دول حوض النيل، والمشاركين في المؤتمر، قُسم إلى جزءين مثلا النيلين الأبيض والأزرق، والتقيا عند منطقة المقرن حيث مُلتقى النيلين في الخرطوم، ووصلا إلى مقر الاحتفال في قاعة الصداقة، على ضفاف النيل وسط أجواء احتفالية وعروض موسيقية وفنية ومسيرات كرنفالية، شارك فيها شباب الثورة السودانية وفرق تراثية عكست عروضها ثقافات وتراث دول حوض النيل.

وقدمت في مستهل الحفل فقرات غنائية وعروض فنية، وفيلم تسجيلي لمناطق مختلفة من النيل، خاصة منطقة المقرن مع استعراض لمجرى النيل من المنبع إلى المصب، ورحلته في دول حوض النيل، كما استعرض خلاله وزير الري السوداني مشروعات التعاون الإقليمي التي نُفذت بين دول حوض النيل.

كما قُدم عرض مسرحي تحت شعار (رحلة حب) حيث يروي رحلة النيل من المنبع للمصب والدول التي يمر بها، وحياة مواطنيها واعتمادهم على النهر في الزراعة والرعي والأعمال اليدوية والصناعات وتوليد الكهرباء والصناعات الكبيرة والصغيرة.

ورحب اللواء الركن صبري بشري الشاذلي معتمد محلية الخرطوم بضيوف السودان من دول حوض النيل، موضحا أن النيل هو سبب الحياة لدول حوضه، وأعرب عن تمنياته بنجاح الاحتفالات والخروج بنتائج إيجابية من مناقشات مسئولي دول حوض النيل.

وعلى هامش الاحتفال، افتتحت معارض لشركات ومنظمات ومؤسسات حكومية سودانية معنية بمياه النيل، وفرت منصة لعرض بعض المشروعات الاستثمارية التي أعدتها مبادرة حوض النيل، إضافة إلى عرض بعض أدوات المعرفة العلمية والكتب التي تُعرف بمبادرة حوض النيل، والمشروعات التي أعدتها، فضلا عن بعض المنتجات التراثية للسودان ودول حوض النيل، التي تُسهم في تعريف المشاركين بالثقافات الغنية والمتنوعة الموجودة داخلها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك