العثور على خاتم إبراهيم رئيسي في موقع الحادثة.. ما رمزية الخواتم لدى الشيعة؟ - بوابة الشروق
الجمعة 14 يونيو 2024 7:43 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

العثور على خاتم إبراهيم رئيسي في موقع الحادثة.. ما رمزية الخواتم لدى الشيعة؟

بي بي سي
نشر في: الأربعاء 22 مايو 2024 - 8:54 ص | آخر تحديث: الأربعاء 22 مايو 2024 - 8:54 ص

نشرت وسائل إعلام إيرانية مقطع فيديو للحظة العثور على الخاتم الخاص بالرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي، عقب مصرعه في تحطم طائرته فوق محافظة أذربيجان الشرقية خلال عودته من اجتماع مع الرئيس الأذربيجاني.
ووفقاً لوسائل إعلام إيرانية، فإن الخاتم الذي عثرت عليه فرق الإنقاذ هو هدية من المرشد الأعلى في إيران آية الله خامنئي، إلى الرئيس الراحل إبراهيم رئيسي، عقب توليه رئاسة إيران.

خاتم سليماني


حادثة العثور على خاتم الرئيس الراحل إبراهيم رئيسي، أعادت إلى الواجهة خاتم قاسم سليماني - القائد السابق لفيلق القدس التابع للحرس الثوري - والذي عُثر عليه في المكان الذي قُتل فيه بغارة أمريكية الثاني من يناير 2020.
ولطالما كانت الخواتم في اليد اليمنى من الملامح البارزة على الدوام في مظهر سليماني. ويمكن تمييزها في كلّ صوره التي نشرت في وسائل الإعلام، سواء أثناء إلقائه الخطابات، أو خلال أدائه الصلاة.

هناك عدّة خواتم تظهر في صور سليماني، من بينها الخاتم الشهير الذي كان يرتديه حين مقتله، وآخر منقوش باسم "الله".

وقال محمد باقر عودة، خبير الأحجار الكريمة وصاحب متجر لبيع الأحجار الكريمة في الضاحية الجنوبية لبيروت، لبي بي سي في تصريحات سابقة، إنّ "الأحجار المشهورة للزينة بناءً على الروايات الإسلامية ستة، وهي الفيروز والحديد الصيني والدرّ النجفي والعقيق والياقوت والزمرد".
بحسب عودة، فإنّ خاتم سليماني الذي شوهد في الصورة المنتشرة من موقع الحادثة، مصنوع من العقيق اليماني، "وهو أكثر حجر مستحب عند المسلمين، ويرجّح أن يكون هدية له من مرشد الثورة الإسلامية علي الخامنئي، ما يجلعه ذا رمزيّة".

ونظراً للبعد الذي تحمله الخواتم وألوانها وحجارتها في إيران، تصدّر خبر لون شذرة العقيق التي حملها الخاتم الذي كان يرتديه المرشد الأعلى في إيران آية الله خامنئي حين إدلائه بصوته في انتخابات الرئاسة الإيرانية 2017 عنواين الصحف. وكان الخاتم يحمل حجر عقيق بنفسجي اللون، ما قاد العديد حينها إلى الاعتقاد بأن المرشد الأعلى ارتداه لإبداء دعمه وانحيازه للمرشح الرئاسي آنذاك، حسن روحاني، خلال حملته الانتخابية. نظراً لأن اللون البنفسجي كان يرمز للمرشح روحاني خلال حملته الانتخابية.
وبعد لغط واسع بين مؤيد لذلك ومفند من كلا الجانبين، نفى مصدر مقرب من مكتب خامنئي هذا الأمر، مبيناً أن خامنئي يرتدي هذا الخاتم منذ حوالي ثلاثة أشهر، وأن ليس له أي علاقة بانحياز لمرشح بعينه عن الآخر.


ما رمزية الخواتم لدى الشيعة؟


يحث المذهب الشيعي على وجه التحديد إلى التّختم - أي لبس الخاتم - خاصة المصنوع من العقيق أو الفيروز. ويُعتقد أن كل نوع من الحجارة يجلب صفات معينة لصاحبه، مثل الشجاعة أو البركة، أو العكس تماماً مثل النحس.
ويعتقد الشيخ الشيعي الدكتور حسن البلوشي أن التختم يعود لبداية الثورة الزيدية، عندما ثار الإمام زيد بن علي بن الحسين على الدولة الأموية.
وعندما قُتل الإمام زيد، فر أولاده إلى بلاد خرسان، وهناك اعتُقل ابنه يحيى وقُيد بالسلاسل قبل أن يقتل. وأقدم "الثوار" على صهر السلاسل التي كانت تقيد يديه، وصنعوا منها فص الخواتم التي ارتدوها بيمينهم، كدلالة على "الثأر". وبُني له مرقد بات أول مرقد شيعي تتم زيارته، نظراً لأنه في الفترة الأموية كان الشيعيون يُمنعون من زيارة مراقد الأئمة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك