«ريكسوس العالمية» تفتتح فندقا جديدا بشرم الشيخ منتصف ديسمبر باستثمارات مليار جنيه - بوابة الشروق
السبت 18 مايو 2024 8:24 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

«ريكسوس العالمية» تفتتح فندقا جديدا بشرم الشيخ منتصف ديسمبر باستثمارات مليار جنيه

سميح البابا
سميح البابا
كتب: طاهر القطان
نشر في: الأحد 22 نوفمبر 2015 - 3:01 م | آخر تحديث: الأحد 22 نوفمبر 2015 - 3:01 م

تفتح شركة ريكسوس العالمية منتصف شهر ديسمبر المقبل فندقها الجديد "سى جيت ريكسوس" بمنطقة نبق بمدينة شرم الشيخ، رغم الأزمة التي تعاني منها المدينة حاليا بعد قرار عدة دول بتعليق رحلاتها إلى شرم الشيخ بعد سقوط الطائرة الروسية.

وقال سميح البابا مدير عام الفندق ل"مال واعمال" إنه تم الاتفاق على افتتاح الفندق من قبل الشركة المالكة وشركة الادارة في هذه الموعد، وقبل أيام من احتفالات أعياد الكريسماس ورأس السنة خاصة أن لدى الفندق حجوزات مؤكدة من عدد من الأسواق المصدرة للسياحة لمصر خلال هذه الفترة.

وأشار البابا، وهو تركي الجنسية، إلى أن الفندق الجديد سيصبح الفندق رقم 3 للشركة بمصر ، حيث تدير الشركة فندقين أحدهما بشرم الشيخ والآخر بمدينة العلمين.

وأشار إلى أن الطاقة الاجمالية لهذا الفندق تصل إلى 800 غرفة وجناح وأن التكلفة الاجمالية لاستثماراته تصل الى مليار جنيه.

"هناك مرحلة أخرى تشمل أكبر أكوا بارك بمدينة شرم الشيخ على مساحة 12 الف متر مربع ستنضم إلى الفندق لكى يلبى احتياجات جميع السائحين ذو الشرائح المرتفعة "VIP" في الانفاق التي تستهدفها شركة ريكسوس"، وفقا لسميح.

وأضاف أن الفندق لديه حجوزات معظمها من الدول العربية خاصة الأردن والسعودية وعدد من الدول الأوروبية مثل اوكرانيا والمانيا وأيضا اليابان.

وأوضح البابا أن السياحة الوافدة إلى شرم الشيخ ستعود إلى طبيعتها ولن تتأثر كثيرا بحادث الطائرة الروسية، التي سقطت مؤخرا بمدينة العريش نهاية الشهر الماضي، خاصة أن مدينة شرم الشيخ تعتبر من أفضل المدن السياحية في العالم، وتتميز بمقومات كثيرة تجعلها تتبوأ صدارة المدن السياحية.

وأكد على أن شرم الشيخ آمنة وأن حادث الطائرة الروسية حادث عارض ومن الممكن أن يحدث في أي مكان في العالم، وأن مصر ستتجاوز الآثار السلبية لهذا الحادث في أقرب وقت ممكن.

ويجب أن تبذل الجهات المصرية المعنية جهودا كبيرة، وفقا لسميح البابا، لتحسين الصورة الذهنية لمصر، والتي يلجأ البعض لتشويهها بدون داعى، مشيرا إلى أنه يتوقع أن تتعافى السياحة المصرية في بداية الربع المقبل من العام القادم إذا ما تم معالجة تداعيات حادث الطائرة الروسية، ومعالجة سليمة ومقنعة لجميع الدول المصدرة للسياحة إلى مصر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك