الزراعة: إنتاج مصر من السكر تجاوز 2.2 مليون طن.. وحققنا 77% من الاكتفاء الذاتي - بوابة الشروق
السبت 31 يوليه 2021 4:08 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

الزراعة: إنتاج مصر من السكر تجاوز 2.2 مليون طن.. وحققنا 77% من الاكتفاء الذاتي

 الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي
الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي
السيد علاء
نشر في: الخميس 23 يونيو 2016 - 12:18 م | آخر تحديث: الخميس 23 يونيو 2016 - 12:18 م
قال الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إن إنتاج مصر من سكر القصب والبنجر، بلغ هذا العام حوالي 2.2 مليون طن، حيث بلغ إجمالي الإنتاج المحلي من سكر البنجر حوالي 1.25 مليون طن، بما يمثل حوالي 57% من إنتاج السكر، بينما بلغ إجمالي إنتاج سكر القصب حوالي مليون طن، بما يمثل حوالي 43% من إجمالي إنتاج السكر في مصر.

وأضاف فايد، في تصريحات صحفية اليوم الخميس، أن إجمالي الاستهلاك المحلي من السكر بلغ نحو 3.1 مليون طن سنويًا، ما يعني أن هناك فجوة في الاستهلاك قدرها حوالي 900 ألف طن من السكر، موضحًا أن كمية السكر السائل (جلوكوز + فركتوز) المنتجة هذا العام بلغت حوالي 200 الف طن ليصل إجمالي إنتاج السكر بنوعيه المبلور والسائل حوالي 2.4 مليون طن سكر، بما يحقق حوالي 77% من الاكتفاء الذاتي من السكر، التي تكفى الاستهلاك المحلي لحوالي 9 أشهر، علمًا بأن موسم إنتاج السكر الجديد في مصر يبدأ في شهر يناير 2017.

وأشار وزير الزراعة إلى أن مصر تحتل المرتبة الأولى عالميًا في إنتاجية قصب السكر بمتوسط عام يقدر بنحو 50 طن للفدان، مما جعلها تحتل مرتبة متقدمة بين أهم الدول المنتجة لبنجر السكر، وأن وزارة الزراعة تتبنى استراتيجية متكاملة للتوسع الأفقي والرأسي في إنتاج السكر من البنجر لتحقيق الأمن الغذائي من السكر، من خلال البحث العلمي الزراعي والإرشاد الزراعي ونقل التكنولوجيا والنهوض بإنتاجية القصب والبنجر وترشيد واستخدام المياه، فضلًا عن التوسع في زراعات بنجر السكر في الأراضي الجديدة مع رفع إنتاجية محصولي القصب والبنجر.

وتابع: "استراتيجية الوزارة أيضًا تشمل تشجيع الاستثمارات في إنشاء مصانع سكر بنجر جديدة في مناطق زراعته بالأراضي الحديثة، خاصة في مشروع المليون ونصف المليون فدان، مع ترشيد استهلاك السكر للوصول إلى المعدلات الصحية، التي تصل إلى 25 كجم للفرد في السنة مقابل الاستهلاك الحالي والذي يصل إلى 34 كجم.

من جانبه،قال رئيس مجلس المحاصيل السكرية، الدكتور عبدالوهاب علام، إن هناك عدد من المشروعات الجديدة لإنشاء مصانع للسكر، للمساهمة في زيادة الإنتاجية وتقليص الفجوة في الاستهلاك، حيث من المقرر الانتهاء من إنشاء عدد من المصانع سكر بالصالحية الجديدة بمحافظة الشرقية، عام 2018، باستثمارات تصل إلى 2.5 مليار جنيه لإنتاج نحو 250 ألف طن من السكر، فضلًا عن تطوير بعض الشركات العاملة في هذا المجال، باستثمارات إماراتية تبلغ 6 مليارات جنيه.

وأوضح رئيس المجلس، أن المصانع الجديدة توفر حوالي 4000 فرصة عمل بين مهندس وفني وإداري فضلًا عن التعاقد مع أكثر من 10 آلاف مزارع لتوريد جزء من احتياجات المصنع من البنجر وإنتاج 400 ألف طن سكر سنويًاً.

وقال الدكتور أحمد أبو اليزيد، رئيس قطاع الخدمات الزراعية والمتابعة، إنه يتم متابعة زراعات قصب السكر وبنجر السكر بالمحافظات المختلفة، مشيرًا إلى أن الوزارة تعمل على التوسع في زراعة بنجر السكر، على حساب القصب، لترشيد استخدام المياه، كما يعمل القطاع على توفير مستلزمات الإنتاج والأسمدة لها، فضلًا عن التنسيق مع مركز البحوث الزراعية، لاستنباط أصناف جديدة تعطي إنتاجية عالية من المحصولين.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك