عمرو خالد: تعرضت لابتلاءات شديدة.. كنت أضع مراهم على عيني من ألم الدموع - بوابة الشروق
الأحد 16 يونيو 2024 6:58 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

عمرو خالد: تعرضت لابتلاءات شديدة.. كنت أضع مراهم على عيني من ألم الدموع

عمرو خالد
عمرو خالد
محمد شعبان
نشر في: الجمعة 24 مارس 2023 - 2:58 ص | آخر تحديث: الجمعة 24 مارس 2023 - 9:47 م

استعرض الدكتور عمرو خالد، الداعية الإسلامي، في أولى حلقات برنامجه الرمضاني الجديد «الفهم عن الله»؛ «30» قاعدة جديدة من الفهم عن الله، مستعينا في ذلك بتجربته الشخصية التي تخللت تعرضه لـ5 ابتلاءات شديدة قبل بدء شهر رمضان من العام الماضي.

وقال إن القاعدة الأولى: «إذا ابتلاك الله ابتلاء شديدا قبل موسم عبادة كبير (رمضان)؛ فإنه يدفعك إلى قدرك الجديد، يناديك لتتوسل له وتعبده ليعينك، وإذا ابتلاك ابتلاء شديدا بعد موسم عبادة كبير؛ فإنه يرقيك ويرفع درجاتك».

وتابع: «دخلت رمضان؛ كنت أبكي بعد تعرضي لـ5 ابتلاءات عنيفة، أضطررت أن أضع المراهم على عيني من كثرة الألم؛ نتيجة الدموع، لكنه في نفس الوقت كان أقوى رمضان عشته في حياتي، فهمت معنى الأنس والخلوة مع الله، لم يكن بيدي شيء أخر سوى التعبد لله».

ووصف رحلته مع الله: «كنت أتمسك بسبحتي وأذكر الله كثيرا، عشت مع الله وتذوقت في 30 يوما معاني؛ أتذوقها للمرة الأولى في حياتي، كان لدي اليقين بأن الله لن يضيعني رغم الابتلاء، فقدر الله كله خير وحب».

وأكد أن الله يبتلي عبده؛ كي يتوسل ويتذلل إليه، ومن ثم يذيقه جمال القرب منه ويخفف عنه مرارة الابتلاء، متابعا: «معاني أول مرة أتذوقها رغم أنني تحدثت عنها كثيرا، لكن لم أتذوقها بهذا الجمال طيلة عمري».

وأشار إلى قراره باستتباع رمضان بعشرة أيام إضافية، في رحلة مع الله إلى دولة جديدة بعيدا عن الزوجة والأولاد،قائلا «ذهبت إلى غابة عشت فيها وحيدا «10» أيام، أنا وسبحتي، انتهت الرحلة ووجدت عمرو خالد الجزء الثاني؛ لانقل المعاني التي عشتها للناس».

واختتم بالقاعدة الثانية من قواعد الفهم عن الله: «لو أذاقك الله معنى من معاني القرب منه؛ لا تكن أنانيا وتحتفظ بها لنفسك وتعيش بها وحدك؛ لكن دل عبادك عليها ليذوقوا ما أذاقك الله إياه».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك