فيدرر: رحلة مثالية مع الأساطير.. لم أنتظر ما حققته ونهايتي جاءت كما توقعت - بوابة الشروق
الجمعة 2 ديسمبر 2022 7:38 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار المجلس الأعلى للإعلام بشأن فحص تجاوزات قناة الزمالك بعد حلقات رئيس النادي؟

فيدرر: رحلة مثالية مع الأساطير.. لم أنتظر ما حققته ونهايتي جاءت كما توقعت

إبراهيم سعيد
نشر في: السبت 24 سبتمبر 2022 - 2:19 ص | آخر تحديث: السبت 24 سبتمبر 2022 - 12:09 م

انهمرت دموع الأسطورة السويسرية روجر فيدرر، خلال كلماته الوداعية، بعد الخسارة رفقة زميله الإسباني رفاييل نادال في منتخب أوروبا أمام الثنائي الأميركي المكون من جاك سوك وفرانسيس تيافو، وذلك بعدما أعلن قبل انطلاق المنافسات أن كأس ليفر ستكون الأخيرة في مسيرته الاحترافية، وأنه لن يخوض سوى مباراة الزوجي رفقة نادال، الذي بكى تأثرًا ببكاء صديقه ومنافسه.

وأثار فيدرر، الحائز على 20 لقباً في البطولات الأربع الكبرى وواحد من أفضل اللاعبين على الإطلاق، موجة عالمية من ردود الفعل العاطفية عندما أعلن الأسبوع الماضي أنه سيعتزل بعد مشاركته في كأس لايفر.

ولم تغب لمسات فيدرر على الرغم من ابتعاده الطويل عن الملاعب، كما ظهر ذلك في لمساته على الشبكة، إضافة لإرسالاته القوية عندما أرسل في الشوط الثالث والسابع، كما انتزع فيدرر ونادال، ضحكات الجماهير في الشوط الخامس، نظرًا لعدم التفاهم بينهما في الحديث قبل بداية إحدى النقاط على إرسال الإسباني، مع ابتسامة الثنائي، واعتذار على التأخر في بدء النقطة.

وقال فيدرر، عقب المباراة: «أعتقد أنه كان يومًا رائعًا، قلت لزملائي إنني سعيد ولست حزينًا، أنا سعيد للغاية بالتواجد هنا، استمتعت كثيرًا مرة أخرى، ربما هذه المرة الأخيرة، لكن الشباب والجماهير والعائلة هنا، ولم أشعر بالضغط كثيرًا، لم أشعر بخسارة الكثير في النهاية قدمنا مباراة كبيرة، والجميع كان سعيدًا بهذا الأداء،  وبالطبع اللعب مع رافا وإلى جوار جميع الأساطير شكرًا لكم جميعًا».

وواصل الأسطورة، الذي لم يكف عن البكاء طوال حديثه: «استمتعت بارتداء أحذيتي للمرة الأخيرة، جئت هنا بصحبة أصدقائي وأسرتي ورفقائي، أنا سعيد للغاية بخوض هذه المباراة».

ونوه: «لم أنتظر كل ما حققته على الإطلاق، كنت فقط أرغب في لعب التنس، كان الأمر مثاليا، نهايتي جاءت كما توقعت».

وعن منافسيه المتواجدين بصحبته في كأس ليفر، استرسل فيدرر حديثه، قائلا: «أن أقابلهم وألعب أمامهم في جميع أنحاء العالم في السابق، كان أمرًا رائعًا، وأن أتواجد معهم الآن في هذا الفريق، كان من دواعي سروري، أشعر كما لو كان تكريمًا اليوم، شكرًا لكم».

«رحلة مثالية مع الأصدقاء»

وبخصوص مسيرته، شدد: «كنت سعيدًا بلعب التنس، وقضاء الوقت مع الأصدقاء،  كانت رحلة مثالية، كان الأمر ممتعًا ومذهلًا».

واستكمل: «شكرًا للجميع، ولكل من يدعمني في مختلف أنحاء العالم، وهذا الجمهور الرائع، الجمهور كان له دور كبير في الواقع، استمتعت كثيرًا مع عائلتي في آخر 13 عامًا، ساعدوني على مواصلة العمل، وعدم التوقف عن لعب التنس منذ فترة».

وأتم: «شكرًا لوالدي على تواجدهما معي في كل لحظة، أشكر الجميع وكل من كان له دور في حياتي، كانت أمسية رائعة».

وقد فاز في المجمل بـ 103 ألقاب، وهو ثاني أكثر اللاعبين تتويجا في التاريخ، خلف الأمريكي جيمي كونرز (109).



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك