«السعودية المصرية» تتحالف مع «الشعفار للمقاولات» و«إينوفو القابضة» لتطوير أرض الحزب الوطنى المنحل - بوابة الشروق
السبت 20 أبريل 2024 9:37 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

«السعودية المصرية» تتحالف مع «الشعفار للمقاولات» و«إينوفو القابضة» لتطوير أرض الحزب الوطنى المنحل

عفاف عمار:
نشر في: السبت 24 سبتمبر 2022 - 6:02 م | آخر تحديث: السبت 24 سبتمبر 2022 - 6:02 م

محمد الطاهر الرئيس التنفيذى للشركة: الاتفاق مع البنك الأهلى لاقتراض 1,5 مليار جنيه لتمويل مشروع الشركة بالعاصمة الإدارية
حققنا مبيعات بقيمة 6.5 مليار جنيه والمستهدف زيادتها بمعدل 15% بنهاية العام الجارى
تقدمت الشركة السعودية المصرية للتعمير بالتحالف مع شركة الشعفار للمقاولات وإينوفو القابضة الانجليزية بعرض إلى الصندوق السيادى المصرى لتطوير أرض الحزب الوطنى المنحل بميدان التحرير أمام كورنيش النيل مساحة 16 ألف متر مربع، تبعا لتصريحات المهندس محمد الطاهر الرئيس التنفيذى للشركة.
وقال الطاهر لـ«مال وأعمال ــ الشروق» أن الشركة كان لديها حرص على تطوير الأرض، نظرا لموقعها المميز والتشابه مع مشروع «سيكون تاورز» الذى تطوره الشركة بكونيش النيل فى المعادى مساحة 10 آلاف متر مربع وارتفاع 22 طابقا.
تابع: أن المشروع الذى تتنافس عليه الشركة يهدف إلى تطوير مشروع سياحى تجارى سكنى وستكون السعودية المصرية مسئولة عن التطوير والتسويق والمبيعات، بينما التمويل من خلال شركة إينوفو القابضة والشعفار التى ستتولى عملية التنفيذ وأعمال المقاولات.
ويعد هذا المشروع أول تعاون محتمل بين الصندوق السيادى المصرى والشركة السعودية الصرية للتعمير، تبعا لتصريحات الطاهر، مشيرا إلى تطلع الشركة للتعاون مع الصندوق بما يمتلكه من فرص استثمارية مميزة.
وكشف الطاهر عن تحقيق «السعودية المصرية للتعمير» المستهدف من المبيعات التعاقدية بقيمة 6.5 مليار جنيه منذ بداية العام حتى الآن والمستهدف زيادتها بمعدل 15% بنهاية العام الجارى، مؤكدا ان الاستثمار العقارى دائما ما يثبت قدرته على تجاوز التحديات الاقتصادية وأنه الملاذ الافضل للاستثمار.
وقال إن الشركة توصلت إلى اتفاق مع البنك الأهلى المصرى للحصول على قرض بقيمة 1.5 مليار جنيه للمساهمة فى الأعمال الإنشائية لمشروع الشركة فى العاصمة الادارية.
أضاف أن الشركة أطلقت خلال سبتمبر الجارى مشروعها الجديد بالقاهرة الجديدة «سنترال» وهو تجارى ادارى ترفيهى على مساحة بنائية تبلغ 160 الف متر مربع ومساحة الأرض 21 فدانا، وتتراوح الأسعار ما بين 70 ألفا إلى 195 ألف جنيه للمتر التجارى.
«تستهدف السعودية المصرية تحقيق مبيعات من مشروع سنترال نحو 2 مليار جنيه بنهاية العام الجارى من إجمالى مبيعات المشروع المتوقع أن تصل إلى 20 مليار جنيه» ــ تبعا لتصريحات الطاهر، مشيرا إلى أن الشركة تقوم حاليا باستخراج القرار الوزارى الخاص بالمشروع تمهيدا للبدء فى الأعمال الإنشائية المتوقع لها بداية الربع الثانى من عام 2023.
تابع: تبلغ التكلفة الاستثمارية لمشروع «سنترال» نحو 10.5 مليار جنيه شاملة قيمة الارض ويعد المشروع رقم ( 50 ) ضمن مشروعات الشركة
اما عن مشروع الشركة فى العاصمة الادارية، قال الطاهر إن الشركة قامت بتعديل القرار الوزارى بما يسمح بزيادة عدد الفيلات نحو 104 وحدات ضمن المشروع الذى تجاوزت مبيعاته نحو مليار جنيه خلال العام الجارى.
تابع: تمثل الفيلات نحو 25% من ارض المشروع وانتهينا من المرحلة الاولى من العمارات ونعمل على التوافق بين معدلات البيع والتنفيذ.
أضاف أن الشركة ستقوم بالتسليم للوحدات المتعاقد عليها مطلع عام 2024، مضيفا أن الشركة قامت بطرح المرحلة الثانية خلال مشاركتها فى معرض سيتى سكيب وتضم فيلات وتاون هاوس.
وقال إن الشركة قامت بسداد 950 مليون جنيه من قيمة الارض المشروع لصالح شركة العاصمة الادارية والمتبقى نحو 80 مليون جنيه تم سدادها من موارد الشركة الذاتية.
وعن خطة الشركة بشراء أراض جديدة قال الطاهر «لدينا اهتمام بالاستحواذ على أراض جديدة ويوجد مباحثات بالفعل مع هيئة المجتمعات العمرانية ومستثمرين لشراء أراض فى القاهرة الجديدة واكتوبر وزايد بمساحات تقارب 100 فدان للمشروع».
وعن آخر تطورات مشروع سيكون نايل تاورز بكورنيش المعادى قال الطاهر إن الشركة حصلت على موافقة الدفاع المدنى وحاليا فى التجارب الاخيرة لتشغيل المشروع وتم ضخ الغاز الطبيعى والمتوقع التسليم بالكامل بنهاية العام، بإجمالى استثمارات تجاوزت 3.5 مليار جنيه.
وتأسست «السعودية المصرية للتعمير» مناصفة فى عام 1975، بموجب اتفاقية دولية بين حكومتى جمهورية مصر العربية ممثلة فى وزارة الإسكان وهيئة المرافق والمجتمعات العمرانية، والمملكة العربية السعودية ممثلة فى وزارة المالية.
ويبلغ رأسمال الشركة المدفوع 1.9 مليار جنيه وقال الطاهر إن الشركة لا تفكر حاليا فى ضخ زيادة جديدة فى رأسمالها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك