الحداد: إصابات كورونا بالموجة الرابعة تتحول من بسيطة لخطيرة في ساعات معدودة - بوابة الشروق
الإثنين 25 أكتوبر 2021 6:31 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مقترح التبرع بالأعضاء بعد الوفاة؟

الحداد: إصابات كورونا بالموجة الرابعة تتحول من بسيطة لخطيرة في ساعات معدودة

منى زيدان:
نشر في: السبت 25 سبتمبر 2021 - 6:21 م | آخر تحديث: السبت 25 سبتمبر 2021 - 6:21 م

استشارى بـ«المصل واللقاح»: الإصابات تنتشر بين العائلات وتشمل الأطفال والشباب
كشف الدكتور أمجد الحداد رئيس قسم الحساسية والمناعة بهيئة المصل واللقاح، عن اختلاف الإصابات فى الموجة الرابعة لفيروس كورونا المستجد عن الموجات السابقة، لافتا إلى أنه مع انتشار متحور «دلتا بلس» فإن بعض الإصابات البسيطة تتحول إلى خطيرة خلال ساعات معدودة بدون أسباب معروفة.
وأكد الحداد ــ فى تصريحات لـ«الشروق » ــ أن الاصابات حاليا بـ«الحجم العائلى»، حيث تنتشر العدوى بين العائلات بأكملها سواء الأطفال أو الشباب وكبار السن، موضحا أن شدة الاصابة تختلف من شخص لآخر داخل العائلة.
وأشار الحداد، إلى أنه للحماية من الإصابة بعدوى كورونا خلال هذه الموجة، لابد من تلقى اللقاح ضد الفيروس، إلى جانب الالتزام بالكمامة خارج المنزل وعند زيارة الأقارب، أو الذهاب للعمل أو التسوق وغيرها من الأمور التى تتطلب الاختلاط بالآخرين.
ولفت الحداد إلى أهمية لقاح الإنفلونزا فى الوقت الحالى، خاصة للأشخاص الذين لديهم حساسية أو كبار فى السن أو الذين يعانون أعراض شديدة للإنفلونزا، أو أطفال المدارس.
وأردف أن أهمية لقاح الإنفلونزا تقى الشخص من تزامن التعرض للإصابة بالإنفلونزا وفيروس كورونا معا، مما قد يمثل خطورة حال تزامن الإصابتين.
وأضاف الحداد أن من يتلقى لقاح الإنفلونزا لابد أن يفصل بينه وبين لقاح كورونا مدة ١٤ يوما، مؤكدا أن لقاح الإنفلونزا لا يتعارض مع لقاح كورونا، كون كل لقاح منهم يعمل على فيروس مختلف، لافتا إلى توافر لقاح الإنفلونزا الرباعى حاليا ويمكن التطعيم به من سن ٦ أشهر.
وأوضح الحداد أن السيدات الحوامل رغم أنهن من الفئات الممنوعة من تلقى لقاح كورونا، ولكن هناك دراسات أجريت أخيرا أجازت استخدامه للحوامل، وبالتالى يمكنهن أخذ اللقاح.
ولفت فى الوقت ذاته إلى أنه سيصدر قريبا تحديث فى شأن حصول المرأة الحامل على اللقاح.
ولفت الحداد، إلى أن الأطفال فى سن الـ18 عاما بدأت بعض الدول فى الموافقة على تلقيهم اللقاح بعد إجراء الدراسات اللازمة لذلك، وبدأت شركة فايزر فى تطوير اللقاح للأطفال فى سن أصغر من ذلك.
وأضاف أن الفئة الوحيدة الممنوعة من اللقاح حاليا هى الأشخاص الذين يعانون من فرط الحساسية للقاح، لأن اللقاح يسبب لهم مضاعفات خطيرة، لافتا إلى أن مرضى السرطان الذين يعالجون كميائيا يمكنهم تلقى اللقاحات الصينية.
ونصح الحداد المواطنين بضرورة الالتزام خلال الأسابيع المقبلة، لأنها ستكون حاسمة فى الموجة الرابعة للفيروس.
وأكد أن انتشار الفيروس يعتمد على الاختلاط بين المواطنين، فلابد من تقليل الزيارات العائلية والخروج لغير الضرورة، وفى حالة الاضطرار للخروج والاختلاط بالآخرين لابد من تطبيق الإجراءات الاحترازية وعدم السلام باليد وغسيل الأيدى أو استخدام المطهرات بشكل متواصل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك