لوموند تحقق في كورونا العائدين لفرنسا: مطار باريس يعمل به عدد كبير من إقليم موبوء - بوابة الشروق
الإثنين 6 أبريل 2020 11:38 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

لوموند تحقق في كورونا العائدين لفرنسا: مطار باريس يعمل به عدد كبير من إقليم موبوء

هايدي صبري:
نشر فى : السبت 29 فبراير 2020 - 1:27 م | آخر تحديث : السبت 29 فبراير 2020 - 1:27 م

وزير الصحة الفرنسي: 19 مصابا جديدا من بينهم 6 قادمين من مصر.. ومصر تنتظر المعلومات التي طلبتها من باريس

أعلن وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، ارتفاع مصابي حالات فيروس كورونا المستجد المعروف علمياً "كوفيد-19" إلى 57 حالة في فرنسا، بعد التأكد من إصابة 19 حالة جديدة.

وأوضح فيران خلال زيارته لمقاطعة "كريبي أون فالوا" بإقليم واز (شمال غرب) مصدر العدوي أن هناك 6 حالات قادمة من رحلة بحرية في مصر، بينهما مصاب في بريست (72 عاماً) وحالته الصحية باتت مستقرة، وآخر في ديجون، وست حالات أخرى في مدينة آنسي، وحالتين في موبلييه، بحسب محطة "فرانس.إنفو" التلفزيونية الفرنسية.

هذا، بينما تنتظر مصر الحصول على معلومات من فرنسا بشأن حقيقة وأوضاع المصابين العائدين منها، لتتخذ شئونها للوقاية والتأمين وفقا لبروتوكول العمل المقرر من منظمة الصحة العالمية.

وأضاف أنه هناك 12 حالة فردية أخرى في مناطق مختلفة، مشيراً إلى أن المرض دخل في مرحلة ثانية، إذ بات ينتشر الفيروس على أراضينا وعلينا مواجهته لوقف انتشاره، على عكس المرحلة الأولى لتحديد موطن وصوله".

من جهتها، أوضحت صحيفة "ليزيكو" الفرنسية، ان السلطات الفرنسية تتبعت مسارات مصادر وانتقال العدوي، وسط تصاعد حصيلة المصابين، الجدد في إقليم "واز" بأوت سافوي الذي شهد وفيات وأكبر عدد من الإصابة، وفي ديجون ونيس، وبيرست.

وأشارت صحيفة "لوموند" الفرنسية إلى أن السلطات توصلت إلى أن مطار "شارل ديجول" بباريس يشكل مصدر العدوي، للحالات الجديد التي تم اكتشافها، بينهما 3 حالات في قاعدة عسكرية بـ"كريل"، حيث حدثت عملية اختلاط بين عسكريين ومدنيين في مطار "رواسي شارل ديجول" المطار الأكبر في فرنسا.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية أن مصدر العدوى أن عددا كبيرا من سكان إقليم "واز" الموبوء، يعملون بمطار شارل ديجول".

بدورها، قالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي "تم اتخاذ تدابير على الفور في قاعدة كريل للحد من مخاطر انتقال العدوى"، وإلغاء الأنشطة الجماعية وتعليق رحلات العمل من أو إلى القاعدة العسكرية".

فيما أعلن وزير التربية القومية الفرنسي جون ميشيل بلانكر أنه تم تعليق الدراسة في مدرسة بها ألفي طالب بإقليم "واز" الموبوء بالفيروس، وأوصى الطلاب في المناطق المصابة بالجلوس في المنزل".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك