«خطة البرلمان»: حصيلة رسم راديو السيارة تغطى رواتب ماسبيرو شهرين.. والزيادة لتطوير «الوطنية للإعلام» - بوابة الشروق
الجمعة 14 أغسطس 2020 1:15 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

«خطة البرلمان»: حصيلة رسم راديو السيارة تغطى رواتب ماسبيرو شهرين.. والزيادة لتطوير «الوطنية للإعلام»

كتبت ــ صفاء عصام الدين ومصطفى أمير:
نشر في: الخميس 2 يوليه 2020 - 8:35 م | آخر تحديث: الخميس 2 يوليه 2020 - 8:35 م

مصادر لـ«الشروق»: «مالك السيارة سيدفع ضريبة الـ 100 جنيه حتى لو مفيش راديو»
بدأت لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب عملها، أمس، فى أول أيام العام المالى الجديد بالموافقة على فرض رسوم جديدة على المواطنين، شملت استقطاع 1% من الدخل شهريا للمساهمة التكافلية فى مواجهة آثار فيروس كورونا، بالإضافة إلى زيادة الرسم المفروض على الأجهزة اللاسلكية والإذاعية فى السيارات من ١٤٠ قرشا إلى ١٠٠ جنيه.
وكيل لجنة الخطة والموازنة فى مجلس النواب ياسر عمر، برر الموافقة على مشروع قانون بشأن المساهمة التكافلية لمواجهة بعض التداعيات الاقتصادية الناتجة عن انتشار الأوبئة أو حدوث الكوارث الطبيعية، بضرورة وجود إيرادات لخزانة الدولة تمكنها من التصدى للآثار الاقتصادية لجائحة كورونا وتوجيه هذه الإيرادات للقطاعات المتضررة من الوباء.
وأشار فى تصريحات لـ«الشروق» إلى أن أوجه إنفاق هذه النسبة يما يشمل صرف إعانة مالية للعاملين بالقطاعات الاقتصادية والإنتاجية والمنشآت والشركات والمشروعات المتضررة، وصرف المساعدات المالية والعينية للأفراد والأسر التى يقررها رئيس الجمهورية، والمساهمة فى تمويل البحوث العلاجية وتطوير منظومة الرعاية الصحية واستمراريتها.
وبشأن زيادة رسوم الإذاعة الإذاعة والأجهزة اللاسلكية، من 140 قرشا إلى 100 جنيه، والذى سبق ورفضته اللجنة حين تقدمت به الحكومة فى 2016؛ قال عمر: «رفضناه من قبل لأننا طلبنا خطة تطوير اتحاد الإذاعة والتليفزيون ولم تصلنا، لافتا إلى أن النسبة الأكبر من هذا الرسم ستوجه إلى ماسبيرو».
وأضاف: «لكننا الآن فى 2020 لما جاء لنا مشروع القانون مرة أخرى أعتقد أن فيه فرق، نحن شعرنا أن الإعلام فى مصر بدأ يتغير، فكان لابد أن نساعدهم»، متابعا: «الزيادة الجديدة أقل من
قيمة الـ 140 قرشا التى كانت مفروضة بموجب القانون منذ عام 1968».
وأكمل: «المبلغ كأنه هو نفسه وليس من المقبول أن نترك الرسوم بنفس قيمتها 50 عاما، يجب أن نعيد النظر فى قيمتها كل 5 سنوات أو عشر سنوات»، مستطردا: «نحن فى وقت الدول لا تعطى علاوات صرفنا علاوات تبلغ فى الموازنة الجديدة 35 مليار جنيه قيمة العلاوة التى نصرف فى الموازنة الجديدة وهذه إجراءات لم تتخذها دول مثلنا».
وذكر رئيس لجنة الخطة والموازنة حسين عيسى، فى تصريحات تلفزيونية لبرنامج «على مسئوليتى، المذاع عبر قناة «صدى البلد»، أمس الأول، أن الرسوم المفروض على السيارات، ستوجه لدعم الهيئة الوطنية للإعلام وتطويرها.
وكشف عيسى فى حديثه عن أن حصيلة هذا الرسم تقدر بنحو 500 مليون جنيه، لافتا إلى أنها تغطى رواتب العاملين بمبنى ماسبيرو لمدة شهرين فقط، وشدد على ضرورة دعم الإعلام المصرى بعد الخسائر الذى تعرض لها طوال الفترة الماضية.
وأشار إلى وجود عجز فى الموازنة يقدر بنحو 125 مليار جنيه، ولذلك سيتم توجيه 40 % من حصيلة الرسوم على راديو السيارات سنويا لمواجهة عجز الخزانة العامة.
وفى سياق مشابه، قالت مصادر مطلعة: إن ارتفاع ضريبة رسوم الراديو فى السيارة من 140 قرشا إلى 100 جنيه كإجمالى ضريبة إذاعة فى العام، أمر طبيعى، وأن إدارات المرور فى وزارة الداخلية على مستوى الجمهورية تتولى تحصيل هذا المبلغ كما كان سابقا قبل الزيادة، على إجراءات ترخيص المركبات، مؤكدا أنه يشمل جميع المركبات، الخاصة والأجرة.
ونوهت بأن القانون ينص على أن أى مركبة مجهزة لوسيلة الراديو، حتى لو لم يكن يعمل بداخلها، أو غير موجود من الأساس، لكن طالما هيكل السيارة الداخلى جاء فى تصميمه مكان لتركيب الراديو يتم دفع الضريبة عليه من خلال إجراءات ترخيص السير.
من جانبه، قال اللواء مدحت قريطم مساعد وزير الداخلية الأسبق للمرور: إن قانون ضريبة الإذاعة موجود ومفعل منذ من طويل ولكن لجنة الخطة فى مجلس النواب اتخذت قرارا بتعديله وتحريك السعر من 140 قرشا إلى 100 جنيه، وهو أمر طبيعى.
وأوضح قريطم لـ«الشروق» أن القانون يعنى أنه سيدفع مالك السيارة 100 جنيه عن كل سنة فى تجديد رخصة المركبة، مثلا إذا كانت 3 سنوات سيدفع 300 جنيه، منوها أن الدراجات النارية لا ينطبق عليها القرار، والسيارات القديمة جدا غير المجهزة بمكان للراديو.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك