على هامش أمم أفريقيا.. أناشيد وطنية عربية من صناعة مصرية - بوابة الشروق
السبت 19 أكتوبر 2019 5:05 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

على هامش أمم أفريقيا.. أناشيد وطنية عربية من صناعة مصرية

الشيماء أحمد فاروق
نشر فى : الجمعة 12 يوليه 2019 - 5:09 م | آخر تحديث : الجمعة 12 يوليه 2019 - 5:09 م

تبدأ مباريات كرة القدم بالنشيد الوطني لكل منتخب، سواء كان في بطولة أو مناسبة كروية أو لقاء بين منتخبين بشكل ودي، ويحيي كل منتخب وطنه من خلال أداء النشيد الخاص به، وبعض من هذه الأناشيد التي يرددها أبناء بلدان أخرى التي صنعها مصريون.

وفي ضوء ذلك تستعرض "الشروق" بعض من الأغاني الوطنية التي نسمعها في المباريات وصنعت في مصر..

- النشيد الوطني لموريتانيا

أجرت دولة موريتانيا استفتاءًا دستوريًا، قامت بناءًا عليه بتغير النشيد الوطني الخاص بها عام 2017، ولجأت الخارجية الموريتانية إلى وزارة الخارجية المصرية لترشيح ملحن مصري للقيام بتلحين النشيد الجديد، وبناء على اختيار وزارة الثقافة رشحت الخارجية الموسيقار راجح داوود للقيام بذلك.

وهو ما قصه داوود في حوار لوكالة رويترز الإخبارية العالمية، وقال إنه تعاون مع أوركسترا القاهرة السيمفوني وكورال الأوبرا المصرية لإنجاز العمل، واستغرق منه بين أسبوعين وثلاثة أسابيع.

- النشيد الوطني للجزائر

كتب شاعر الثورة الجزائرية مفدي زكريا عام 1956 كلمات النشيد الوطني لدولة الجزائر، بتشجيع من السياسي والقائد الثوري الجزائري عبان رمضان، ووضع اللحن الأول له إحدى الملحنين التونسيين، ولكن صاحب الكلمات قرر أن يسافر بالكلمات لمصر والتقى بالموسيقار محمد فوزي، ولحن فوزي كلمات "قسماً" عام 1957، وبدأ استعمالها رسمياً عام 1963 أي بعد انتهاء الاحتلال الفرنسي.

- النشيد الوطني لتونس

كتب الأديب المصري مصطفى صادق الرافعي، كلمات النشيد الوطني "حماة الحمى"، ولحنه الموسيقار التونسي أحمد خير الدين، وأضاف الشاعر أبي قاسم الشابي بعض الأبيات له فيما بعد، وتم اعتماده رسمياً عام 1987.

- النشيد الوطني لفلسطين

كان النشيد الوطني الأول لفلسطين غير رسمياً، ويحمل اسم "موطني" للشاعر الفلسطيني إبراهيم طوقان، وهو النشيد نفسه الذي استخدم أيام الجمهورية العربية المتحدة، وهو أيضاً نفس النشيد الوطني العراقي وكان من ألحان الموسيقار اللبناني محمد فليفل.

أما النشيد الحديث لدولة فلسطين ويحمل اسم "فدائي" تم تداوله عام 1972، واعتمد نشيداً وطنياً من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، ومؤلفه الشاعر سعيد المزين، بينما لحنه الموسيقار المصري الكبير علي إسماعيل، وقام الموسيقار اليوناني ميكيس ثيوذوراكيس بإعادة التوزيع الموسيقي للنشيد عام 1981، ووضع التوزيع النهائي له عام 2005 الملحن الفلسطيني حسين نازك.

- النشيد الوطني للإمارات

أثناء فترة بقاء المسيقار سعد عبدالوهاب في دولة الإمارات، حيث عمل مستشاراً للأغنية الوطنية بالإذاعة، وضع ألحان النشيد الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بعد إعلان اتحادها عام 1971.

وقد وضع سعد اللحن قبل كتابة كلمات النشيد بسنوات، حيث كتبت الكلمات ذاتها عام 1986 مع الإبقاء على اللحن كما هو، وهو ما رواه الشاعر الإماراتي الدكتور عارف الشيخ في حوار إذاعي له.

- النشيد الوطني لدولة ليبيا

تم اعتماده رسمياً عام 1955، وهو من تأليف الشاعر التونسي البشير العريبي، ولحنه موسيقار الأجيال الملحن المصري محمد عبد الوهاب عام 1956، وظل استخدامه حتى 1969.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك