مساعدة الخارجية الأمريكية تبحث مع ممثلى أحزاب سياسية تظاهرات 30 يونيو - بوابة الشروق
الثلاثاء 16 يوليه 2019 5:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من يفوز بكأس أمم أفريقيا؟

مساعدة الخارجية الأمريكية تبحث مع ممثلى أحزاب سياسية تظاهرات 30 يونيو

مساعد وزير الخارجية الأمريكى للشئون السياسية - ويندى شيرمان
مساعد وزير الخارجية الأمريكى للشئون السياسية - ويندى شيرمان
صفاء عصام الدين ومحمد عنتر ودنيا سالم
نشر فى : الخميس 13 يونيو 2013 - 2:48 ص | آخر تحديث : الخميس 13 يونيو 2013 - 2:48 ص

التقى عدد من ممثلى الأحزاب السياسية، بمساعد وزير الخارجية الأمريكى للشئون السياسية، ويندى شيرمان، بأحد الفنادق الكبرى، بناء على دعوة من الأخيرة، وتمحور اللقاء حول تطورات الأحداث التى تشهدها مصر، ورؤية القوى السياسية للوضع الراهن وموقفهم من تظاهرات 30 يونيو الجارى.

 

وشارك فى اللقاء كل من حزب الدستور، والوفد، والمصرى الديمقراطى، والنور، والإصلاح والتنمية ومصر القوية، وفقا لتصريحات محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، لـ«الشروق».

 

وأضاف السادات: «أن جميع الحاضرين للقاء أجمعوا على رفض المشاركة فى حوار مع مؤسسة الرئاسة والتمسك برحيل مرسى من حكم البلاد، باستثناء حزب النور، الذى أكد شرعية مرسى كرئيس منتخب، رغم عدم قدرته على إدارة الدولة خلال عام من توليه السلطة، مؤكدا أن حزب النور، يرى أن المطالبات برحيل مرسى ليست بالأمر الهين بل تحتاج إلى حدوث توافق».

 

واعتبر السادات أن موقف مرسى «معقد» وفى حاجة إلى إصدار قرارات سريعة تسهم فى حقن المواجهات المتوقعة فى 30 يونيو، مشيرا إلى وجود اهتمام دولى بالأوضاع السياسية التى تشهدها مصر.

 

وتابع: لا مصالحة وطنية مع الرئيس ما لم يتم الدعوة لاستفتاء على إكمال مدته الرئاسية أو رحيله ومعه فى نفس الورقة استفتاء على حل مجلس الشورى، على أن يتم إعلان ذلك قبل يوم 30 يونيو، وتشكيل حكومة جديدة يرأسها رئيس وزراء تسميه وتقترحه قوى المعارضة المصرية وتحقيق باقى مطالب القوى الوطنية.

 

من جانبه، أكد رئيس حزب التحالف الشعبى الاشتراكى، عبدالغفار شكر، على أن مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشئون السياسية، التقت بعض ممثلى الأحزاب السياسية، ولكن حزبه لم يتلق دعوة للحضور، ولا يعلم من هى هذه الأحزاب.

 

فيما أوضح القيادى بجبهة الإنقاذ الوطنى، الدكتور وحيد عبدالمجيد، أن ممثل الخارجية الأمريكية أرسل دعوة لبعض الأحزاب السياسية للتباحث حول الحالة السياسية المصرية ومناقشة فاعليات 30 يونيو الجارى التى دعت إليها بعض القوى الثورية لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسى، والمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، مشيرا إلى أن جبهة الإنقاذ لم تتلق دعوة رسمية لحضور هذا اللقاء.

 

فى سياق آخر، التقى كل من أحمد سعيد رئيس حزب المصريين الأحرار، وعمرو سليمان عضو الهيئة العليا للحزب، ومحمد أبو الغار، رئيس الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، مبعوث الاتحاد الأوربى لدول جنوب المتوسط، برنادريرو ليون، أمس، فيما قال أبو الغار فى تصريحات خاصة لـ«الشروق» «إن كاترين أشتون الممثل الأعلى للسياسات الخارجة للاتحاد الأوربى ستصل مصر 19 من الشهر الجارى وتلتقى كل الأطراف السياسية، واجتماع ليون مع قيادات جبهة الانقاذ جزء من الإعداد للقاء أشتون».

 

وأوضح أبو الغار أن المشاركين فى اجتماع ليون أكدوا انهم مؤيدون للتظاهر والاعتصام يوم 30 يونيو، وقال «أكدنا أننا سنشارك مظاهرات سلمية وهدفنا دولة مدنية ديمقراطية».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك