«كاف»: اللوائح لا تمنع المغرب من استضافة النهائي مرتين متتاليتين - بوابة الشروق
الأربعاء 18 مايو 2022 5:11 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. ما هو أفضل مسلسل دراما رمضاني في الموسم الحالي؟








«كاف»: اللوائح لا تمنع المغرب من استضافة النهائي مرتين متتاليتين

محمد عبد المحسن
نشر في: السبت 14 مايو 2022 - 11:48 ص | آخر تحديث: السبت 14 مايو 2022 - 11:48 ص

أكد لوكسو سبتمبر، مدير الإعلام بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف»، أن لوائح الاتحاد الإفريقي لا تمنع استضافة أي دولة لنهائي بطولة لعامين على التوالي، معددًا أسباب اختيار ملعب محمد الخامس في المغرب لاستضافة نهائي دوري أبطال إفريقيا.

وأعلن كاف في وقت سابق اختيار ستاد محمد الخامس بالدار البيضاء المغربية لاستضافة نهائي دوري الأبطال يوم 30 من مايو الجاري، للعام الثاني على التوالي، وذلك رغم وجود الوداد والذي تأهل بالفعل للمباراة النهائية وينتظر الفائز من مواجهة الأهلي ووفاق سطيف الجزائري.

وقال لوكسو سبتمبر في تصريحات تلفزيونية عبر قناة «أون تايم سبورتس»: «4 دول تقدمت لاستضافة نهائي دوري الأبطال، هي جنوب إفريقيا والمغرب والسنغال ونيجيريا وتم استبعاد نيجيريا وجنوب إفريقيا لعدم مطابقة المعايير والشروط المطلوبة، قبل أن تنسحب السنغال».

وأضاف: «انسحبت السنغال ولم يتبق سوى المغرب، فوقع عليه الاختيار، وهو ما يعني أن الكاف يطبق اللوائح بشفافية».

وتابع: «ملف نيجيريا تم استبعاده من دوري الأبطال بينما أسند إليها نهائي الكونفدرالية، لأن الشروط والمعايير تختلف بين البطولتين».

وأوضح: «كما أن اللوائح لا تمنع استضافة المغرب نهائي دوري الأبطال للمرة الثانية تواليا، فلا يوجد تحديد لهذا الأمر».

وأكد: «لا توجد في اللوائح ما يمنحنا اختيار فتح الباب مرة أخرى أمام المرشحين، بعد انسحاب المرشحين أو استبعادهم».

وأردف: «الاتحاد المصري لم يقدم أو لم تكن لديه النية لتقديم المستندات التي تفي بمتطلبات تنظيم النهائي فيما يتعلق بالكونفدرالية، وغير مسموح لأي نادي التقدم بطلب بل الاتحادات فقط».

وعن الحضور الجماهيري، قال سبتمبر «الاتحاد الإفريقي سيدرس الطريقة المثالية لتوزيع التذاكر على الجماهير ولم يتم الاستقرار حتى الآن على نسبة التذاكر لكل فريق في النهائي».

فيما رفض مدير الإعلام بالكاف التعليق على وجود تصويت بخصوص ملعب النهائي أو عدم إصدار بيان رسمي حول هذا الشأن، مشددا على أن «الأمور جرت بشفافية كاملة».

كما تطرق سبتمبر للحديث على موقف الأهلي باللجوء للمحكمة الرياضية الدولية، حيث قال: «من حق أي نادٍ استخدام الوسائل المتاحة له».

وأتم: «أرفض فكرة اللجوء لحكام من خارج القارة السمراء، وعدم الاعتماد على الحكام الأفارقة في البطولات القارية».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك