أغلب الشركات المدرجة بالبورصة تؤكد عدم تأثر أنشطتها بفيروس كورونا وتعاملاتها مع الصين - بوابة الشروق
الجمعة 10 أبريل 2020 11:01 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

أغلب الشركات المدرجة بالبورصة تؤكد عدم تأثر أنشطتها بفيروس كورونا وتعاملاتها مع الصين

أ ش أ
نشر فى : الإثنين 17 فبراير 2020 - 3:01 م | آخر تحديث : الإثنين 17 فبراير 2020 - 3:01 م

تباينت آراء العديد من الشركات المدرجة بالبورصة المصرية حول مدى تأثير انتشار فيروس كورونا على أنشطتها مع الصين سواء من خلال التعامل المباشر أو غير المباشر، حيث أكدت أغلبها عدم التعامل مع الأسواق الصينية أو عدم وجود تأثير أو تأثرها في نطاق محدود ، فيما كشفت بعضها عن أنها تبحث عن أسواق بديلة للصين للتعامل معها.

وذكرت شركة راية القابضة للاستثمارات -أحد أكبر وكلاء مبيعات الهواتف المحمولة في مصر- في بيان أرسلت به إلى البورصة المصرية أنه لا يوجد أي من العاملين بها قد أصيب بالفيروس، كما أن خطوط إمدادها وعملياتها التشغيلية وخطوط إنتاجها لم تتأثر بالفيروس.

وكانت إدارة البورصة المصرية قد خاطبت الشركات المقيدة للاستفسار عن مدى تأثر أنشطتها بانتشار فيروس كورونا وحجم تعاملات تلك الشركات مع السوق الصينية.

وقالت شركة النساجون الشرقيون أن وارداتها من المواد الخام الصينية تمثل 5 في المئة من إجمالي الوادرات، مؤكدة أنها تبحث عن موردين آخرين من الهند وتركيا، في حين قالت شركة الإسكندرية لتداول الحاويات والبضائع، إن انتشار الفيروس لا يؤثر على حجم التداول بالشركة بصفة مباشرة، حيث إن التجارة الواردة من الصين تستقبلها موانىء البحر الأحمر، كما أعلنت شركة النصر للملابس والمنسوجات - كابو أنها لا تتعامل مع الأسواق الصينية إلا في أضيق الحدود باستيراد مستلزمات الإنتاج، متوقعة عدم وجود تأثير جوهري على أعمالها.

وأكدت شركة دلتا للطباعة والتغليف أنها تستورد بعض الخامات من السوق الصينية، وأنها تبحث عن بديل لها من الأسواق الأوروبية، وأن لديها مخزون كافي من الخامات، مستبعدة التأثيرات المحتملة على خطط الإمداد والعمليات التشغيلية وحجم المبيعات والأسواق التصديرية جراء انتشار فيروس كورونا بالصين.

من جهتها، أوضحت الشركة العربية وبولفارا للغزل والنسيج أنها لا تتعامل مع الأسواق الصينية ولا يوجد تأثير سلبي عليها، وذات الأمر بالنسبة لشركة الصناعات الكيماوية المصرية - كيما حيث أكدت أنه لا توجد أي ارتباطات بالأسواق الصينية، ولا توجد أي تعاملات تجارية سواء استيراد أو تصدير منتجات للأسواق الصينية.

وأشارت شركة مصر لإنتاج الأسمدة - موبكو أنه لا توجد أي ارتباطات بالأسواق الصينية، ولا توجد أي تأثيرات محتملة على خطط الإعداد والعمليات التشغيلية للشركة، كما أكدت شركة مصر لصناعة الكيماويات، أنه لا يوجد تعامل أو ارتباط حالياً بين الشركة والأسواق الصينية تجارياً، لذلك لا يوجد تأثيرات سلبية على حجم المبيعات أو على خطط الإمداد والعمليات التشغيلية.

وفي هذا الصدد أكدت أيضا شركة الاسكندرية للغزل والنسيج (سبينالكس) أنها لا تتعامل مع أية جهة، ولا توجد أي ارتباط للشركة بالأسواق الصينية، في حين قالت شركة القناة للتوكيلات الملاحية، إن الارتباط بالأسواق الصينية محدود من خلال السفن العابرة بقناة السويس فقط، وبالتالي التأثيرات المحتملة على خطط الإمداد والعمليات التشغيلية ضعيفة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك