وزير البترول: وضعنا خطة لتحسين أداء الحقول البترولية المتقادمة - بوابة الشروق
الأربعاء 28 أكتوبر 2020 4:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

وزير البترول: وضعنا خطة لتحسين أداء الحقول البترولية المتقادمة

طارق الملا وزير البترول
طارق الملا وزير البترول

نشر في: الأحد 18 أكتوبر 2020 - 1:47 م | آخر تحديث: الأحد 18 أكتوبر 2020 - 1:47 م

أكد طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أن قطاع البترول وضع خطة عمل لتحسين أداء الحقول البترولية المتقادمة بالتعاون بين هيئة البترول والشركات العالمية والتي تستهدف زيادة جذب الاستثمارات في هذا المجال وتحسين الأداء التشغيلى ومن ثم زيادة الإنتاجية من هذه الحقول، وفق بيان للوزارة اليوم.
جاء ذلك في افتتاح المائدة المستديرة الافتراضية بعنوان «فرص زيادة الاستثمارات في الحقول البترولية المتقادمة»، والتي شارك فيها الوزير عبر تقنية الفيديوكونفرانس مع عدد من قيادات ورؤساء شركات البترول العالمية في مصر والرئيس التنفيذي لهيئة البترول المهندس عابد عزالرجال .
وتابع الملا، أن الإصلاحات العديدة التي نفذتها الدولة خلال السنوات الماضية على كافة المستويات والتي تضمنت إصلاحات رئيسية في قطاع البترول والغاز قادت مصر لإحراز نجاحات مهمة على المستوى الاقتصادى بالرغم من التحديات الخاصة بجائحة كورونا خلال الأشهر الماضية .
وأشار لاستمرار قطاع البترول في جهوده الفعلية في إطار البرنامج الاقتصادى للحكومة للوصول إلى نتائج إيجابية جديدة تساعد على الوفاء بطموحات وآمال المصريين، مؤكدا التركيز على زيادة التنافسية وجذب الاستثمارات بصناعة البترول وتعظيم الاستفادة من الموارد البشرية وتطوير الجوانب التكنولوجية ودعم المعرفة في كل مراحل الصناعة البترولية.
وأشار الملا إلى أن قطاع البترول حقق بعض النجاحات خلال الفترة الماضية في مجال زيادة الإنتاج من الحقول البترولية المتقادمة، والتي تحفزه على العمل بشكل كبير على تنمية النجاحات في هذا المجال بالتعاون مع شركائه الأجانب من شركات البترول العالمية العاملة في مصر.
ودارت المائدة المستديرة حول ثلاثة محاور رئيسية خاصة بالحقول المتقادمة شملت افضل الاستراتيجيات في هذا المجال ودور التكنولوجيا في تحسين الإنتاج من هذه الحقول، والتحديات الخاصة باقتصاديات استغلال الحقول المتقادمة، وتم استعراض ورقة العمل التي تم اعدادها في هذا الشأن .
وعقب النقاشات اكد المهندس طارق الملا أن تواجد مثل هذه المشاركات من شركات البترول العالمية وشركات الخدمات العاملة في مصر يعكس ثقتهم وإيمانهم بأهمية الاستثمار في قطاع البترول المصرى، كما يؤكد اننا نعمل سويا كفريق واحد في هذه الصناعة الحيوية للتغلب على تحدياتها.
وأضاف أن الشركات العالمية عبرت بشفافية عن المتطلبات اللازمة لتحسين أداء الحقول البترولية المتقادمة وزيادة انتاجها، معربا عن اتفاقه مع عدد من الأطروحات والأفكار التي تم ذكرها ومن أهمها زيادة الاعتماد على التكنولوجيا الحديثة والتركيز على تحسين الأداء وتقليل التكاليف مما ينعكس بدوره على كفاءة العمليات التشغيلية .
واكد الملا ان قطاع البترول منفتح على مناقشة الأفكار والمقترحات المطروحة وان هيئة البترول أبدت مرونة كبيرة في ذلك وتعاملت بإيجابية في هذا الصدد بدعم من الوزارة ، مشيرا الى ان هناك المزيد الذى نستطيع ان نقدمه مع شركاؤنا من خلال المناقشات المستمرة بغية وضع خارطة طريق لتحويل الأفكار والمناقشات الى خطط عمل ومتابعتها باستمرار من خلال آليات محددة .
وضمت المائدة المستديرة التي نظمتها مؤسسة " ايجبت اويل اند جاز " كل من المهندس سامح صبرى نائب الرئيس ومدير شركة فينترسال ديا الألمانية بمصر ورئيس اللجنة الفنية لتحسين انتاج الحقول المتقادمة، والمهندس ديفيد تشى نائب الرئيس الاقليمى ومدير شركة اباتشى الامريكية بمصر والمهندس كريم بدوى العضو المنتدب لشركة شلمبرجير الامريكية بمصر وشرق المتوسط والمهندس تمير ناصر المدير التنفيذي لشركة بيكرهيوز الامريكية بمصر والسودان والمهندس كولبى فيوزر نائب رئيس هالبيرتون الامريكية و المهندس خالد قاسم العضو المنتدب لشركة شل العالمية بمصر وكريج روبرتسون المدير الاقليمى لترانس جلوب الكندية والمهندس كامل الصاوى رئيس شركة كويت انرجى مصر و الطيب هوير مدير العمليات لشركة دراجون اويل الإماراتية وجيوردانو كريما مدير عام الابتكار ومدير العمليات بشركة إينى الإيطالية بمصر والمهندس ديفيد توماس رئيس شركة شيرون بتروليم الامريكية ، والمهندس سمير عبادى نائب رئيس هيئة البترول للإنتاج .
في سياق متصل، تشارك شركة شل مصر في مؤتمر ايجيبت اويل أند جاز، الذي يناقش فرص زيادة الاستثمارات في الحقول المصرية المتقادمة، برعاية برنامج تطوير وتحديث قطاع البترول المصري، وبحضور وزير البترول والثروة المعدنية وقيادات ورؤساء الشركات العالمية العاملة بقطاع البترول في مصر بجانب عدد كبير من خبراء صناعة البترول والغاز، وفق بيان منفصل للوزارة اليوم.
وقالت خالد قاسم، رئيس مجلس إدارة شركة شل مصر إن إعادة الاستثمارات في الحقول المصرية المتقادمة من أهم المواضيع التي تخص شركات النفط والغاز في جميع أنحاء العالم، حيث لا تزال هناك العديد من الفرص والتحديات التي تستلزم بذل المزيد من الجهود لتطوير وتشغيل مشاريع يمكن الاستفادة منها بشكل كبير لتساهم في مواجهة تقلبات السوق خاصة في ظل الظروف التي مرت بها الصناعة بسبب فيروس كورونا.
وأوضح أن شركة شل أطلقت برنامجها الخاص بالبحث والاستكشاف "جاهزون للمستقبل – Fit for Future" لتحسين كفاءة الأعمال وتشغيل الحقول بشكل أكثر أمانًا وفعالية وثقة وبتكاليف أقل، من خلال تحسين آليات التنفيذ بشكل مستمر لضمان تحقيق النتائج المرجوة.
وأكد أنه سيظل هناك إمكانية كبيرة لزيادة تحسين إدارة تكاليف التشغيل من خلال وضع معايير عالمية وتعزيز التنافسية مع زيادة إنتاجية الأفراد واستغلال الموارد بالطريقة الأمثل. علاوة على فهم ودراسة العوامل الأساسية للتكلفة.
يذكر أن شركة شل مصر بالتعاون مع شركة رشيد طبقت منظومة متكاملة في مشروع 9ب بامتياز غرب الدلتا بالمياه العميقة بالبحر المتوسط، باستخدام أفضل وسائل ترشيد الإنفاق، مما ساهم في توفير مبالغ كبيرة.
وفي نفس الوقت نجحت الاستراتيجية في المحافظة على سلامة كافة المنشآت ووسائل الصحة والأمان مما ساعد على تحقيق إنجازات عديدة منها، بدء عمليات الإنتاج قبل الموعد المحدد؛ واستخدام حفار حديث من الفئة السادسة في حقول تنميه غرب الدلتا وبتكلفه أقل من حفارات مماثلة في البحر المتوسط.
يُشار إلى الحقول المتقادمة انها الحقول التي بلغت مرحلة انخفاض الإنتاج، وتسعى الشركات العاملة في قطاع البترول والغاز إلى إطالة عمر الإنتاج الاقتصادي للحقل باستخدام تقنيات فعالة ومنخفضة التكلفة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك