«الداخلية» توثق مخالفات المرور بـ«كاميرات» محمولة على أكتاف ضباط الشرطة - بوابة الشروق
الخميس 2 فبراير 2023 12:58 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

«الداخلية» توثق مخالفات المرور بـ«كاميرات» محمولة على أكتاف ضباط الشرطة

الداخلية توثق مخالفات المرور بكاميرات محمولة على أكتاف ضباط الشرطة
الداخلية توثق مخالفات المرور بكاميرات محمولة على أكتاف ضباط الشرطة
كتب – مصطفى عطية ومصطفى أمير:
نشر في: الإثنين 20 مارس 2017 - 3:48 م | آخر تحديث: الإثنين 20 مارس 2017 - 3:48 م
• مصدر أمني: لا يجوز وضعها على أكتاف أمناء الشرطة لأن ضابط الكمين هو المسؤول عن إدارته قانونيا
قال مصدر أمني بوزارة الداخلية إنه لا يجوز تركيب كاميرات مراقبة ضباط المرور، على أكتاف أمناء الشرطة، لأن الكمين المروري يكون مسؤول عنه إداريا وقانونا ضابط برتبة رائد -حتى يكون تمرس في العمل- وليس أمين الشرطة، مشيرا إلى أن أي إخلال بتطبيق القانون أو تجاوز يخل بالأمن العام يمحاسب الضابط عليه وليس الأمناء، إلا في حالة التجاوزات الفردية التي ربما يرتكبها بعض الأفراد في الكمين فهم مسؤلين عنها.

وأضاف المصدر الأمني أن كاميرات الزي الجديد لرجال المرور "تهدف لرصد رشاوى المواطنين التي يقدمها لقلة من رجال المرور في الأكمنة وأماكن عملهم، للتعامل معهم بحزم وشدة"، على حد قوله، مشيرا إلى أن منظومة الكاميرات مرتبطة بغرفة التحكم داخل إدارات المرور، وتُفرغ بشكل دوري، وفي حالة ارتكاب واقعة معينة سيتم التعامل معها بشكل حازم لرصد الجاني والمجني عليه.

وأشار المصدر إلى أن الكاميرات التي وُزعت على الضباط تعمل على تسجيل كل ما يحدث بالصوت والصورة ليلا ونهارًا، وترصد معاملة الضباط مع المواطنين بكفاءة عالية وتقييم أداء الضباط، بالإضافة لتصوير المخالفات المرورية لأنها مزودة بخاصية لتصوير الأحداث والوقائع وتوثيقها فور حدوثها ونقلها مباشرة لغرفة عمليات إدارة المرور بما يكفل نقل صورة حية ومباشرة من موقع الحدث ويتيح الفرصة للتدخل السريع لاحتواء أي موقف في حينه.

وأوضح المصدر إلى أن هذه التجربة طُبقت منذ شهور بمرور الإسماعيلية وبني سويف والقليوبية، وأثبتت نجاحها وعُممت على 3 آلاف ضابط آخر جُهز زيهم الرسمي بها، وستعمم على كافة الضباط بإدارات المرور على أن تكون الكاميرا في عهدة الضابط خلال فترة عمله وفي حالة توقفها يسأل عنها الضباط المتواجد في الكمين.

ونوه المصدر إلى أن هذه الخطوة تهدف لمراقبة الضباط خلال فترة عملهم بشكل دوري، لفرض الانضباط المروري، ولتحسين العلاقة بين المواطن وأفراد المرور.

كانت وزارة الداخلية بدأت أمس الأحد، في تطبيق نظام جديد لتوثيق المخالفات المرورية، باستخدام الكاميرات المحمولة المعلقة على أكتاف رجال المرور، أثناء التعامل مع المخالفين لقوانين المرور.

واستحدثت الإدارة العامة للمرور، برئاسة اللواء عادل زكي، منظومة كاميرات المراقبة المرورية لرصد الحالة المرورية على الطرق والمحاور الرئيسية، وتوثيق التعامل مع المخالفين لقواعد وآداب المرور.

واستحدث قطاع الشرطة المتخصصة، برئاسة اللواء علاء الدجوي، مساعد الوزير، منظومة كاميرات الكتف المحمولة وتفعيلها وتوزيعها على ضباط المرور لضبط الأداء المرورى، وتسجيل الوقائع وضبط الجنح والمخالفات المرورية، وتوثيق تعامل رجال المرور مع المخالفين لقواعد وآداب المرور.

وطبّقت الإدارة العامة للمرور، المنظومة الجديدة بإدارات مرور الإسماعيلية والأقصر وبنى سويف، وجارٍ تعميمها على كافة الإدارات.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك