وزير الخارجية: التصعيد القائم بين إيران وإسرائيل لا يخدم مصلحة الشعب الفلسطيني - بوابة الشروق
الثلاثاء 21 مايو 2024 12:34 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

وزير الخارجية: التصعيد القائم بين إيران وإسرائيل لا يخدم مصلحة الشعب الفلسطيني

أحمد علاء
نشر في: السبت 20 أبريل 2024 - 12:34 م | آخر تحديث: السبت 20 أبريل 2024 - 12:34 م

عبر سامح شكري وزير الخارجية، عن قلق مصر من التصعيد القائم بين إيران وإسرائيل.

وقال خلال مؤتمر صحفي مع نظيره التركي هاكان فيدان، بعد مباحثات في إسطنبول، اليوم السبت، إن مصر حذرت منذ البداية أن الحرب في غزة ستؤدي لاتساع رقعة الصراع والتوتر بالمنطقة.

وأضاف أن هذا الأمر تجلى في استهداف الملاحة في البحر الأحمر وتأثير ذلك على الاقتصاد العالمي، وصولا إلى التوتر والتصعيد العسكري بين إيران وإسرائيل.

وذكر أن مصر طالبت الطرفين بضبط النفس وعدم الانزلاق إلى إطار أوسع من المواجهة العسكرية سواء المباشرة أو غير المباشرة.

وشدد على أن هذا الأمور لا تخدم مصلحة الشعب الفلسطيني ولا مصلحة الاستقرار في المنطقة، لكن تؤدي لمزيد من التوتر والآثار السلبية على شعوب المنطقة.

وأكّد العمل بكل الوسائل من خلال الاتصالات لتجنب تفاقم هذا الأمر، ومطالبة حل أي مشكلات عبر الحوار ووفقا لمبادئ الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة.

واستهل سامح شكري، زيارته الحالية إلى تركيا بعقد جلسة مباحثات مغلقة مع نظيره هاكان فيدان.

جاء ذلك حسبما أعلن السفير أحمد أبو زيد المتحدث باسم الوزارة، والذي نشر صورًا من اللقاء عبر حسابه على منصة إكس.

وقال أبو زيد: «جهد مشترك نحو دفع العلاقات بين البلدين قدماً على كافة الأصعدة، وتنسيق مشترك حول التحديات الإقليمية والدولية».

ومن المقرر أن يلتقي شكري خلال زيارة، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وبحسب بيان سابق لوزارة الخارجية، فإن الزيارة تأتي في إطار ما تتخذه مصر وتركيا من خطوات لتعزيز وتيرة التعاون والارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية.

كما تأتي ضمن متابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه خلال لقاء قيادتي البلدين مؤخرا فى القاهرة، بالإضافة إلى التنسيق والتشاور حول سبل مواجهة التحديات والأزمات على الساحتين الإقليمية والدولية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك