وزير التعليم: حققنا طفرة في التعليم الفني ونعمل على محاور كثيرة لتلبية احتياجات السوق - بوابة الشروق
الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 2:48 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

وزير التعليم: حققنا طفرة في التعليم الفني ونعمل على محاور كثيرة لتلبية احتياجات السوق

أ ش أ
نشر فى : الأربعاء 20 نوفمبر 2019 - 6:27 م | آخر تحديث : الأربعاء 20 نوفمبر 2019 - 6:27 م

أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن هناك جهوا كبيرة تبذل لتطوير التعليم الفني، وقد حدثت فيه طفرة، ونحن نعمل في محاور كثيرة لتلبية احتياجات السوق من العمالة الفنية الماهرة.

وقال شوقي - في كلمة وجهها عبر الفيديو كونفرانس في افتتاح مؤتمر "خارطة طريق رباعية الأبعاد للانطلاق بمنظومة التعليم والتدريب الفني والمهني في مصر" - نظمه المركز المصري للدراسات الاقتصادية اليوم الأربعاء - إن هناك شراكة بين الوزارة والقطاع الخاص، من خلال إنشاء مدارس التكنولوجيا التطبيقية، وفد افتتحنا في هذا الإطار 11 مدرسة، ونطمح في الوصول إلى 100 مدرسة، وتوجد مؤسسات دولية تشرف على جودة التعليم في هذه المدارس، وكان هناك إقبال كبير على تلك المدارس عند افتتاحها، كما أن لدينا شراكات في هذا الصدد مع عدد من الدول وفي مقدمتها ألمانيا واليابان وإيطاليا.

وأضاف: "نسعى نحو التوسع في إطلاق العديد من المدارس التي تتبع منظومة مدارس التكنولوجيا التطبيقية المطبقة للمعايير الدولية، وذلك من خلال إبرام شراكات مع شركات القطاع الخاص والمؤسسات التعليمية، لجعل التعليم الفني بمصر يواكب أفضل النظم التعليمية بالعالم، وإعداد خريجين مؤهلين لمواكبة احتياجات سوق العمل المحلي والدول الأجنبية".

وبين أن هناك مؤسسات دولية مختلفة تشرف حاليا على التعليم الفني في مصر، وعلى رأسها ألمانيا، والتي تجري معها مناقشات للمساعدة في تدريب المعلمين في التعليم الفني، مشيرا إلى أنه تم إجراء مسح لاحتياجات السوق المحلية من أجل العمل على تلبية هذا الاحتياج، بالإضافة إلى تلبية احتياجات السوق الخارجية أيضا التي تستقبل هجرة غير شرعية وخاصة ألمانيا وإيطاليا لأنهم في حاجة إلي عمالة فنية مدربة.

وأشار شوقي إلى إن التعليم الفني هو المستقبل الذي يجب على جميع الهيئات والمنظمات والشركات الاستثمار فيه؛ لما له من أهمية ودور فعال في تطوير ورفع كفاءة الصناعة المصرية، مبينا أنه خلال عامين فقط من إطلاق منظومة مدارس التكنولوجيا التطبيقية قامت الوزارة بإطلاق 11 مدرسة تكنولوجيا تطبيقية بمختلف محافظات مصر، وفي مختلف التخصصات والمجالات الصناعية والزراعية والتجارية والفندقية التي تطبق لأول مرة بمصر، مثل تخصص الحاسبات والمعلومات وتكنولوجيا الإنتاج الزراعي والداجني وصناعة الحلي والمجوهرات وإدارة وتشغيل المطاعم، إضافة إلى تخصص الكهرباء والميكانيكا والتبريد والتكييف ونجارة الأثاث والميكاترونيات وتشكيل المعادن وغيرهم".

من جانبه، قال الدكتور محمد عمارة رئيس قطاع التعليم الفني بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، إن هناك حركة تطوير جادة وقوية جدا تمت خلال الأشهر الثمانية الماضية في التعليم الفني نتج عنها تطوير 36 برنامجا ومنهجا بالتعليم الفنى على أيدى أبناء التعليم الفنى بالتعاون مع خبراء مصريين ودوليين وممثلين لسوق العمل من خلال عقد ما يقرب من مائة ورشة عمل، كما تقوم الوزارة حاليا بمراجعة جميع البرامج في المدارس الفنية، واستخدام برامج مطلوبة قائمة على حاجة سوق العمل.

واستطرد رئيس قطاع التعليم الفنى قائلا: "لدينا 450 مطور مناهج من خيرة أبناء التعليم الفنى، كما تم إعداد لائحة تقييم وجارى إعداد 90 مدربا على التقييم والتحقق الداخلى والخارجى لضمان جودة أعمال تقييم الطلاب، مشددا على اهتمام الوزارة بتدريب معلمي المدارس الفنية، كما ندرس إنشاء أكاديمية للتعليم الفني لتدريب المدرسين.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك