ماجد المصرى لـ«الشروق»: مسلسل «بحر» يحمل رسائل إيجابية للمشاهد بعيدا عن فكرة الثأر والدم وقصص الحب المحرمة - بوابة الشروق
الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 9:51 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

ماجد المصرى لـ«الشروق»: مسلسل «بحر» يحمل رسائل إيجابية للمشاهد بعيدا عن فكرة الثأر والدم وقصص الحب المحرمة

حوار ــ سامى ميشيل:
نشر فى : الأحد 22 سبتمبر 2019 - 11:20 م | آخر تحديث : الأحد 22 سبتمبر 2019 - 11:20 م

الصعيد فى هذه الفترة مختلف تمامًا عن الماضى
لا تشغلنى البطولة المطلقة.. وأعتز بتجربتى فى «زلزال».. والمهم عندى دور جيد يلتف حوله المشاهدون
اتفقنا على أن تكون 90% من مشاهد المسلسل خارجية حتى نجعل الصورة غنية والمشاعر أكثر صدقا..
نجاح العمل الدرامى لا يعتمد على موسم معين


يعيش الفنان ماجد المصرى حالة فنية مختلفة بتجسيده شخصية يقدمها للمرة الأولى خلال تاريخه الفنى، وهى شخصية «بحر» الصعيدى، فى المسلسل الذى يحمل نفس الاسم، وقد استطاع «المصرى» تقديم الشخصية الصعيدية بشكل مختلف تمامًا مبتعدًا عن حب الثأر والدماء وحمل السلاح، وفض النزاعات بالقتل، ويركز طوال الحلقات على إبراز الجانب الخيهر للشخصية، وتوصيل معنى وأهمية الأمانة للمشاهدين خلال حلقات المسلسل الـ60، والابتعاد عن أى مفاهيم سلبية للجمهور.
فى السطور التالية تستعرض «الشروق» حوارها مع الفنان ماجد المصرى عن كواليس المسلسل والشخصية التى يجسدها.

* ما الذى جذبك لمسلسل «بحر» لتخوض به أولى بطولاتك المطلقة؟
ــ لأن قصة المسلسل تتناول أهل الصعيد وعاداتهم وتقاليدهم التى يعيشون بها منذ سنين، ولكن الجديد فى شخصية «بحر» التى ألعبها أنها تمتلك منظورا مختلفا عما تم تقديمه فى الصعيد من قبل، ولدى الشخصية مجموعة رسائل كثيرة للغاية يريد أن يوصلها للناس، ليبتعدوا عن فكرة الدم، والثأر، والخلافات التى يستخدم فيها السلاح دائمًا، ويرفض «بحر» العادات السلبية فى قصص الحب والتى تنتهى فى بعض الأحيان بخداع الشباب للفتيات واستدراجهم لعلاقات خاطئة، ويريد ترسيخ الأمانة فى الشباب حفاظًا على بيوتنا، وبناتنا، لأنه حينما تقع البنات فى علاقات محرمة يؤدى هذا لمشاكل خطيرة لعائلتها، وفى النهاية الأمانة هى المحور الأساسى للمسلسل.

* ترفض الثأر وحمل السلاح وتسعى لحل المشاكل.. هل هذه الرسالة ممكن يتقبلها المجتمع الصعيدى ويستجيب لها؟

ــ يتقبل بالطبع لأنه لا يوجد مانع من ذلك، وخاصة أن هذه الفترة الصعيد مختلف تمامًا عن الماضى، حيث هناك تطور كبير حدث فى مصر والصعيد، وتعلم أهالى الصعيد أشياء كثيرة من خلال الإعلام ووسائل التواصل، وأصبحنا نرى فى الفترات الأخيرة رموزا ونماذج من الصعيد ناجحة عالميًا، ولم تعد الخلافات موجودة مثل الماضى، وفى بعض الأحيان حينما أفتح اليوتيوب أجد فيديوهات لجلسات صلح بين عائلات فى الصعيد، وذلك لأن الأمر ووجهات النظر والقلب والعقل اختلفوا عن زمان. ونحاول من خلال المسلسل تثبيت هذا التغيير، وإن كان هناك بينك وبين أحد خلاف لابد وأن ينتهى بهدوء بلا صراعات، وإن كنت تحب فتاة تريد أن تهرب معك لابد وأن ترفض حتى لا يصيب العار أهلها، وهذا ما يقوم به بحر خلال الأحداث.

* هل تتمسك بالبطولة أم أن ماجد المصرى يمكن أن يعود لتقديم الأدوار الثانية؟
ــ لا يهمنى غير شيء واحد وهو الدور الذى سأقدمه أمام المشاهدين، فلا تشغلنى البطولة المطلقة، وقد رأينا من قبل ممثلين قدموا بطولات مطلقة ولم ينجحوا، وأنا قدمت فى رمضان هذا العام دورا ثانيا فى مسلسل «زلزال» مع الفنان محمد رمضان، وقد حقق الدور نجاحا كبيرا بفضل الله. وأنا كنت سعيدا بدورى فى «زلزال» والتمثيل مع «رمضان» لأنه فنان، ومجتهد، ورهيب، وأنا شخصيًا ليس لدى مانع من التعامل معه فى أعمال أخرى لأنه متعاون بشدة.

* كيف استعددت لشخصية «بحر» خاصة وأنها المرة الأولى التى تقدم فيها شخصية صعيدية؟
ــ ساعدنى سيناريو العمل الجيد للكاتب العبقرى أحمد عبدالفتاح، ومخرج العمل الجميل أحمد صالح، ووفرت لنا شركة الإنتاج كل شيء، وقد اتفقنا على أن تكون 90% من مشاهد المسلسل «خارجى»، حتى نجعل الصورة غنية، فحينما نرى الشخصية تجلس بالغرفة وتفكر فى أحد، غير عندما نراها تجلس على النيل وتفكر، والمشاهد الخارجية تساعد أيضًا على غنى المشاعر بشكل كبير. ولقد تدربت على اللهجة الصعيدية مع عبدالنبى الهوارى وابنه محمد، وأرهقنى تعلم هذه اللهجة جدًا، لكن بعدما تعودت عليها لم يصبح لدى مشكلة، وبدأت أشعر أننى صعيدى حقيقى، واستغرق تحضيرى للمسلسل شهرا ونصف الشهر، وبالطبع التحضيرات لا تنتهى أثناء التصوير أيضًا.

* شخصية «بحر» مختلفة عما قدمته من قبل، حيث تتسم بالهدوء والطيبة والابتعاد عن الشر.. هل ترفض تصنيفك كممثل فى أدوار معينة؟
ــ أنا لا أحب التصنيف مطلقًا، ولا يهمنى سوى وصول دورى للمشاهدين، وأنه خرج بشكل لائق أم لا ؟، وأركز أثناء اختيارى للأدوار على تقديم شيء جديد ومختلف للناس، وإن شعرت أن الدور مكرر لا أتردد فى رفضه حتى وإن كان بطولة مطلقة. وأعد المشاهدين فى الحلقات القادمة من مسلسل «بحر» بأن الأحداث ستزداد اشتعالا، وسنرى مفاجآت خطيرة.

* هل عرض المسلسل خارج موسم رمضان يظلمه فى نسب المشاهدة؟
ــ نجاح المسلسل لا يعتمد على موسم معين، وأنا قدمت أعمالا عديدة خارج موسم رمضان ونجحت جدًا، مثل مسلسل «لدواعى أمنية»، ومسلسل «الطوفان»، و«عيون القلب»، وغيرها من الأعمال الأخرى.

* ظهرت كضيف شرف بشخصيتك الحقيقية فى فيلم «ولاد رزق 2».. ما الذى تستفيده من فكرة الظهور فى فيلم لمدة مشهد؟
ــ أبطال العمل والمخرج طارق العريان أصدقائى ولم يكن هناك سبب يجعلنى أرفض الظهور كضيف شرف، لذا ظهرت أنا وأصالة ويسرا فى أحد المشاهد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك